مؤتمر حزب البيئة: كل من مضى على فترة ترحيله سنتين سيحصل على إقامة
Published: 6/1/14, 12:07 PM
Updated: 6/1/14, 12:07 PM

الكومبس – يوتيبوري: أعلن مؤتمر حزب البيئة في مؤتمره أمس، عن عدة قرارات منها ما يخص طالبي اللجوء المرفوضة طلباتهم والصادر بحقهم أحكام ترحيل، كما أقر المؤتمر أن كل من لم تستطع السلطات السويدية ترحيله خلال سنتين أو كثر، سيكون من حقه الحصول على الإقامة.

الكومبس – يوتيبوري: أعلن مؤتمر حزب البيئة في مؤتمره أمس، عن عدة قرارات منها ما يخص طالبي اللجوء المرفوضة طلباتهم والصادر بحقهم أحكام ترحيل، كما أقر المؤتمر أن كل من لم تستطع السلطات السويدية ترحيله خلال سنتين أو كثر، سيكون من حقه الحصول على الإقامة.

وأضحت الناطقة باسم الحزب أوسا رومسون أن هناك أشخاص أصبحوا معلقين في دائرة النسيان، فقد صدر بحقهم قرارات ترحيل وترفض أي دولة استقبالهم، والسويد لا تمنحهم حق اللجوء، مضيفة أن هذا القرار الحزبي لا يخص المختفين من طالبي اللجوء.

وبهذا يكون مؤتمر حزب البيئة قد ذهب أبعد مما اقترحته اللجان القيادية، بعدة قضايا منها تقصير اقتراح الثلاث سنوات إلى سنتين فيما يخص بفترة الترحيل ومنح الجنسية السويدية بشكل تلقائي لكل من ولد في السويد ولم يغادرها، ومنح حق الإقامة إلى كل من ينتمي إلى المجموعة HBTQ (مثلي الجنس، مزدوجي الميول الجنسية والمتحولين جنسيا).

كما أوكل المؤتمر إلى قيادة الحزب الجديدة مهام رفع وتفعيل قضايا المساواة والمناخ والتعليم المدرسي والعمل كقضايا مركزية في الانتخابات المقبلة خريف هذا العام.
يذكر أن القرارات الحزبية خاصة بكل حزب وسياسته، وليس لها علاقة بالقرارات الحكومية التي تتحول إلى قوانين سارية المفعول، بعد موافقة البرلمان عليها.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved