Lazyload image ...
2015-12-14

الكومبس – ستوكهولم: أشارت أرقام رسمية الى إنخفاض أعداد السويديين الذين ينتقلون الى النرويج للعيش فيها من أجل العمل.

وبحسب هذه الأرقام يُتوقع أن يشهد العام الجاري 2015 هذا الإنخفاض وذلك بعد عشر سنوات من هجرة العمالة السويدية القوية الى النرويج.

ووفقاً لما ذكرته صحيفة ” Aftenposten”، فأن عدد السويديين الذين غادروا النرويج وعادوا الى السويد، منذ شهر نيسان/ ابريل وحتى أيلول/ سبتمبر الماضي، كان أكثر بقليل من 2000 سويدي، فيما إنتقل إليها خلال الفترة نفسها 1800 سويديا فقط.

وأوضحت الصحيفة، أنه إذا أستمر الأمر على هذا النحو خلال الربع الأخير من العام الجاري، فأن العام 2015 سيكون الأول في إنخفاض أعداد السويديين العاملين في النرويج منذ مطلع القرن الحادي والعشرين.

وأرجات الصحيفة سبب هذا الإنخفاض الى قلة فرص العمل هناك وضعف قيمة الكرون النرويجي.