Foto: Staffan Löwstedt/SvD/TT
Foto: Staffan Löwstedt/SvD/TT
2021-08-17

الكومبس- ستوكهولم: انخفض متوسط ​​أعمار المرضى، الذين يتلقون العناية المركزة، جراء كورونا في السويد فيما يرى خبراء الصحة، أن سبب ذلك يعود لحقيقة أن جميع كبار السن، تقريبًا، قد تم تطعيمهم بالكامل، وفق تقرير لصحيفة سيدسفينسكان.

وحسب الصحيفة، فقد انخفض متوسط أعمار أولئك الذين يتلقون الرعاية في وحدات العناية المركزة، من 61 إلى 47 عاماً

كما انخفض متوسط أعمار وفيات كورونا من 82 عاماً إلى 73 عاماً في الأسابيع الأخيرة.  

ورغم أن خطر الوفاة بفيروس كورونا يزداد مع التقدم في السن ، لكن هذا لا يعني أن الفئات الشابة غير معرضة للخطر.

فوفق أرقام هيئة الصحة،  فقد توفي 600 شخص تقل أعمارهم عن 60 عاماً في السويد بسبب كورونا.

وبحسب هيئة الصحة العامة، تزداد الإصابات في جميع الفئات العمرية حتى 79 عاماً، على خلاف الأشخاص الذين يبلغون من العمر 80 عاماً أو أكثر، وهي الفئة العمرية التي تلقى أكثر من 90 منها، الجرعتين ضد كورونا، في حين كانت نسبة التطعيم 50 بالمئة في الفئة العمرية 40-49 عاماً.

ويحدث أكبر انتشار للعدوى في الوقت الحالي بين الأشخاص غير الملقحين في الفئات العمرية الأصغر.

فخلال الأسبوع الـ 31، كان أكبر عدد من الإصابات في المجموعة 20-29 سنة، تليها المجموعات بين سن 10-19 ومن ثم بين 30-39 عاما.

Related Posts