Lazyload image ...
2012-11-14

الكومبس – قال مسؤول قسم الشؤون الاجتماعية في مجلس ادارة محافظة نوربوتن شمال السويد، تورشتن فوش، إن بلديات المحافظة الـ14 بحاجة ماسة إلى اشخاص من ذوي خلفيات اجنبية، لأن هذه الفئة هي مفتاح للنمو الاقتصادي وهي تسهل الطريق لإقامة شبكة علاقات عالمية

الكومبس – قال مسؤول قسم الشؤون الاجتماعية في مجلس ادارة محافظة نوربوتن شمال السويد، تورشتن فوش، إن بلديات المحافظة الـ14 بحاجة ماسة إلى اشخاص من ذوي خلفيات اجنبية، لأن هذه الفئة هي مفتاح للنمو الاقتصادي وهي تسهل الطريق لإقامة شبكة علاقات عالمية

مضيفا أن  تأمين وظائف لجميع العاطلين عن العمل في المحافظة لن يلبي حاجة محافظة نوربوتن من الايدي العاملة، ولهذا لا بد من استقطاب المهاجرين الى المنطقة

وجاء حديث تورشتن فوش إلى القناة الرابعة في راديو السويد، تزامنا مع مؤشرات أظهرت أن محافظة نوربوتن تعاني من نقص في الايدي العاملة بسب واقع ديموغرافي جديد يؤثر على خارطة الاجيال القاطنة في المحافظة، حيث تشير الإحصاءات إلى أن عدد الوفيات التي تشهدها نوربوتن يفوق عدد الولادات فيها.
كما أكد تورشتن فوش أن المشكلة التي تعاني منها نوربوتن سببها الاول هو التغيير الحاصل في بنية المجتمع، حيث ان المحافظة لم تشهد سابقا هذه الكمية من الناس الذين وصلوا الى سن التقاعد خلال فترة واحدة، وهذه فئة تحتاج المحافظة الى التعويض عنها وعن النقص الذي تخلفه 
وانتقد تورشتن فورش الطريقة التي سبق للمحافظة التعامل بها مع المهاجرين الوافدين الى نوربوتن، حيث ان البلديات لم تحسن استغلال المؤهلات التي يحملها المهاجرون، اذ كان سائدا إدراج الجميع ضمن خانة واحدة بغض النظر عن مؤهلاتهم.

 أمر دعا إلى إجراء تغييرات على هذا التعامل، وبهذا الصدد يقول مسؤول قسم الشؤون الاجتماعية في مجلس ادارة محافظة نوربوتن: " لقد أصبحنا قادرين على تحديد المؤهلات والامكانيات التي تصلنا الى المحافظة، كما أصبح لدينا القدرة على إعادة تأهيل اختصاصات يمكن العمل على تطويرها لكي نستطيع استخدامها وفق احتياجاتنا"

القناة الرابعة راديو السويد

Related Posts