FOTO: STIAN LYSBERG SOLUM / TT
FOTO: STIAN LYSBERG SOLUM / TT
2021-08-18

قلق لدى مجالس المحافظات مع انتهاء العطلة وعودة المدارس

اعتقاد خاطئ لدى الناس بأن الجائحة انتهت

الكومبس – ستوكهولم: عبّرت مجالس المحافظات عن مخاوفها من تعرض السويد لموجة رابعة من كورونا مع عودة الطلاب إلى مقاعد الدراسة هذا الأسبوع.

وقال مجلس محافظة سودرمانلاند في تقريره الأسبوعي “وفقاً لأرقامنا، يحدث جزء كبير من انتشار العدوى الآن بين الأطفال والشباب”.

وتسجل السويد ارتفاعاً ملحوظاً في عدد إصابات كورونا وإن من مستويات منخفضة. ويعتقد مزيد من الناس أن الجائحة انتهت، ويعبرون عن انزعاجهم إذا طلب أحد منهم الحفاظ على التباعد، وفق ما ذكرت مجالس المحافظات في تقاريرها الأسبوعية.

وقال مجلس محافظة كرونوبيري “الزبائن تشاجروا في أحد المحلات حين طلب أحدهم من الآخر الحفاظ على التباعد”.

وعبرت مجالس المحافظات في تقاريرها عن قلقها من أسبوع بدء الدراسة ونهاية العطلة.

وقال مجلس محافظة اوستريوتلاند “هناك قلق دائم من أن تعود الجائحة في الخريف وأن تتعرض البلاد لموجة رابعة. حيث يؤثر تطور وانتشار النسخة “دلتا” على معدل العدوى”.

إجراءات في المدارس

وتتخذ بعض مجالس المحافظات الآن إجراءات وقائية للحد من انتشار العدوى في المدارس.

وكتب مجلس فيسترا يوتالاند “بدأنا تنفيذ برنامج خاص لفحص صفوف المدارس بأكملها”. فيما قال مجلس سودرمانلاند إن المحافظة تستعد لأخذ عينات اختبار من المدارس.

وكانت بلدية Tranås في يونشوبينغ قررت تأجيل بدء الدراسة أسبوعاً بعد تفشي العدوى بين الطلاب بسبب الحفلات والمخيمات والأنشطة الرياضية.

ومن الممكن أن يساعد معدل التطعيم بين اليافعين الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و17 عاماً في الحد من انتشار العدوى في المدارس الثانوية. وأكدت عدة مجالس محافظات ارتفاع معدلات التطعيم لديها في هذه الفئة العمرية. وأعلن مجلس كالمار أن 57 بالمئة من الشباب بين 16-17 سنة إما أخذوا جرعة من اللقاح أو حجزوا موعداً لذلك، رغم أن التطعيم بدأ منذ بضعة أسابيع فقط. في حين أبلغت معظم مجالس المحافظات عن أعداد أقل من الملقحين. وفي سكونا تلقى خُمس الأفراد في هذه الفئة العمرية جرعة من اللقاح.

Related Posts