Lazyload image ...
2015-12-17

الكومبس – ستوكهولم: تريد الحكومة السويدية جعل مدارس تعلم اللغة للبالغين، SFI أكثر تركيزاً على التخصصات المهنية، بالشكل الذي يؤهل الوافدين الجدد الإسراع في دخولهم الى سوق العمل.

ووفقاً لما ذكرته صحيفة “أفتونبلادت”، فأن الحكومة خصصت إستثمارات مالية لـ 2000 مقعد دراسي من أجل تأهيل القادمين الجدد لسد النقص الموجود في بعض الأعمال المهنية في سوق العمل بالسويد.

تقول وزيرة المعارف والثانويات عن الحزب الديمقراطي الإشتراكي أيدا هادزياليك في حديثها للصحيفة، “إذا حصل الوافدين الجدد على مثل هذه المهارات، فأنه من الممكن أن يحصلوا على عمل قريباً. نحن نعلم بأن التعليم المهني يوفر فرص عمل”.

ومن بين ما يعنيه الإستثمار المالي للحكومة في هذا المجال، أن مائة مليون كرون ستنفق على المقاعد الدراسية في الـ SFI ضمن التخصصات المهنية للبلديات، ما سيؤدي بدوره الى الجمع بين تعلم اللغة السويدية والتدريب المهني للحصول على العمل في قطاعات الكهرباء والتمريض على سبيل المثال.

Related Posts