Lazyload image ...
2012-12-03

الكومبس – ستوكهولم : تحدثت الصحف السويدية، عن تورط مدراء في سلسلة مطاعم " ماكدونالدز " الشهيرة في السويد، بتلقي رشاوي كبيرة، من أشخاص يعيشون خارج السويد، مقابل تعينهم في المطعم، بهدف الحصول على إقامة عمل. وبحسب بعض التقارير فان أثنين على الأقل من المدراء قاما بذلك مقابل 100 الف كرونة سويدية، لكن صحيفة " أفتونبلادت " المسائية، قالت إن ذلك حدث في الكثير من المطاعم الأخرى.

الكومبس – ستوكهولم : تحدثت الصحف السويدية، عن تورط مدراء في سلسلة مطاعم " ماكدونالدز " الشهيرة في السويد، بتلقي رشاوي كبيرة، من أشخاص يعيشون خارج السويد، مقابل تعينهم في المطعم، بهدف الحصول على إقامة عمل. وبحسب بعض التقارير فان أثنين على الأقل من المدراء قاما بذلك مقابل 100 الف كرونة سويدية، لكن صحيفة " أفتونبلادت " المسائية، قالت إن ذلك حدث في الكثير من المطاعم الأخرى.

وأعترف الناطق الصحفي بإسم شركة " ماكدونالدز " في ستوكهولم هوكان ستروم بذلك، وقال إن " الأمر يتعلق بشخصين في إحدى مطاعمنا بستوكهولم، قامت إدارة الشركة بإبلاغ الشرطة عنهما في ذلك". وذكرت صحيفة " إيكسبريسن " أن أثنين من مدراء المطاعم في العاصمة، باعا عقود عمل خلال فترة طويلة أمتدت الى ثلاث سنوات، قبل ان يتم الكشف عنهما. ولكن ستروم رفض التعليق على المدة التي حدث فيها ذلك.

معروف ان السويد تمنح إقامات عمل للاشخاص الذين ينجحوا في الحصول على عقد عمل، وإعالة أنفسهم بنفسهم، وهو ما يدفع الكثير من طالبي اللجوء الراغبين بالحصول على إقامة في هذا البلد، الى صرف أموال كبيرة مقابل الحصول على عقد عمل، يُمكنهم من البقاء في السويد، بإنتظار الحصول على إقامة دائمية.

وكشفت الصحف أن مصلحة الهجرة منحت خلال السنتين الماضيتين 170 شخصاً تصاريح عمل في سلسلة مطاعم " ماكدونالدز"، لكن من غير المعروف كم من هؤلاء دفعوا أموالاً مقابل ذلك.

من جهتها، قالت صحيفة " أفتونبلادت " المسائية واسعة الإنتشار، إن الكثير من الأشخاص من باكستان ودول أخرى، حصلوا على إقامات عمل في مطاعم " ماكدونالدز " مقابل دفع 150 الف كرونة، أي ما يعادل ( 23 الف دولار أمريكي )، بسعر الصرف اليوم.

وبحسب الصحيفة فان عدد من الاشخاص الذين دفعوا الاموال يعيشيون في مسكن وفره لهم المدراء في المطعم، وان واحدا من العمال قال انه دفع اربعة الآف كرونة سويدية مقابل غرفة واحدة صغيرة في الشهر. وتقول الصحيفة إن الكثير من العمال الذين التقتهم يخافون البوح بحجم المبالغ التي دفعوها خشية أن يجري سحب إقامات العمل منهم من قبل مصلحة الهجرة.

للتعليق على الموضوع، يرجى النقر على " تعليق جديد " في الاسفل، والانتظار حتى يتم النشر.

Related Posts