مدرسة صيفية للأطفال الذين لا يتحدثون السويدية خلال العطلة

: 7/17/23, 1:46 PM
Updated: 7/17/23, 1:46 PM
(تعبيرية)
Foto: Stina Stjernkvist / TT
(تعبيرية) Foto: Stina Stjernkvist / TT

الكومبس – ستوكهولم: فتحت مدرسة Hammarkullsskolan في يوتيبوري أبوابها خلال فصل الصيف لـ300 من أطفال المدارس الذين لا يستخدمون اللغة السويدية خلال العطلة للحصول على تدريب لغوي إضافي.

وعبر عدد من الأطفال في مقابلات لـSVT عن سعادتهم بالأنشطة التي تقدمها المدرسة خلال الصيف.

وتدير المشروع مديرة المدرسة لينيا ليندكفيست بتمويل من مؤسسة MOE التعليمية التي تغطي تكلفة توظيف ثلاثين طالباً جامعياً. وجرى اختيار الأطفال من 18 مدرسة في شمال شرق يوتيبوري من قبل معلميهم خلال فصل الربيع.

وقالت ليندكفيست “تحدثنا إلى التلاميذ الذين يحتاجون حقاً إلى المدرسة الصيفية ولديهم الدافع للمجيء”.

تستمر المدرسة الصيفية لمدة ستة أسابيع ، ويشترك جميع التلاميذ في أنهم يعيشون في مناطق لا يتحدث فيها كثير من الأطفال اللغة السويدية إلا في المدرسة، بحسب المديرة التي أضافت “إنهم يخسرون الكثير خلال العطلة الصيفية لأنهم لا يتحدثون السويدية”.

توجد المدرسة الصيفية بأشكال مختلفة منذ العام 2018، وقدمت العام الحالي دروساً في السباحة أيضاً. وقالت المديرة إن الأطفال لا ينظرون بشكل سلبي إلى اختيارهم لممارسة مزيد من اللغة السويدية خلال عطلة الصيف، مؤكدة أن المدرسة اختيارية وليست إلزامية.

Source: www.svt.se

More about "اللغة السويدية"

Alkompis Communication AB 559169-6140 © 2024.