Lazyload image ...
2015-10-21

الكومبس – يوتوبوري: بدأت مدرسة Bräckeskolan في مدينة يوتوبوري تطبيق قانون جديد، يحظر فيه على الطلبة إستخدام الهواتف المحمولة وأجهزة التصفح الإلكترونية أثناء وقت الدوام، في خطوة تهدف الى تفعيل الطلبة وزيادة نشاطهم مع بعضهم البعض.

ونقلت صحيفة ” GP” عن مديرة المدرسة مونيكا بلوم، قولها: “إن منع الطلبة من ذلك ليس لأنهم فوضويون، بل لأننا نريد أن ننشط الأطفال أكثر”.

وأضافت: “فجاة توقف طلابنا عن اللعب في أوقات الراحة. حيث يجلس بعض الطلبة مع أنفسهم وهم يحملون هواتفهم المحمولة، فيما أربعة الى خمسة آخرين يتجمعون على كتف زميل لهم لرؤية ما يحدث على شاشة جهاز التصفح الإلكتروني.

ولكون معظم الطلبة يملكون هواتفهم المحمولة الخاصة، فأن ذلك يجعلهم عرضة لسرقة تركيزهم في الصف، إذ ترى المدرسة أن الهواتف المحمولة وأجهزة التصفح الإلكتروني يمكن إستخدامها لأغراض تعليمية.

وكانت المدرسة قد حصلت على ردود فعل إيجابية من معظم الطلبة وأولياء الأمور بعد فرض الحظر، الأسبوع الماضي، حيث ستستمر المدرسة بتجربتها هذه في إنتظار تقييمها للنتائج.