Lazyload image ...
2012-09-24

الكومبس – قال المخرج محمد قبلاوي مدير مهرجان مالمو للأفلام العربية في حديث لموقع الكومبس إن دورة المهرجان الثانية والتي ستنطلق يوم الجمعة المقبل (28 أيلول/سبتمبر – 5 تشرين الثاني/أكتوبر) ستكون دورة مميزة ونوعية من ناحية التنظيم والاستعدادات

الكومبس – قال المخرج محمد قبلاوي مدير مهرجان مالمو للأفلام العربية في حديث لموقع الكومبس إن دورة المهرجان الثانية والتي ستنطلق يوم الجمعة المقبل (28 أيلول/سبتمبر – 5 تشرين الثاني/أكتوبر) ستكون دورة مميزة ونوعية من ناحية التنظيم والاستعدادات، ومن ناحية كمية المشاركات وتنوعها.

وأضاف قبلاوي أن عدة سفراء عرب معتمدين في السويد سيشاركون في حفل الافتتاح إلى جانب شخصيات تعمل في حقل الثقافة والإعلام، منهم مخرجون سويديون ومن جنسيات أخرى. وأكد أن حجم الاهتمام بالمهرجان من قبل الجهات السويدية والعربية يعكس أهمية دور هذا الحدث التقافي في مد جسور التواصل بين البلدان العربية والسويد، حيث أظهرت سفارات سويدية في عدة بلدان عربية رغبتها في متابعة أخبار المهرجان وتفاصيل عن برامجه ومجرياته، فيما عرضت قناة الإذاعة السويدية الرابعة تخصيص مساحة يومية طيلة أيام المهرجان لتغطيته والحديث عن السينما والثقافة العربية من خلال الأفلام المشاركة بالمهرجان.

وعن حجم المشاركات المعتمدة ضمن المهرجان قال المخرج قبلاوي إن هناك 75 فيلما من 23 دولة عربية ستشارك في هذه الفعالية. إضافة إلى دول الشمال الأوروبي التي ستشارك بأفلام لمخرجين من أصول عربية أو أفلام مرتبطة أو تتناول القضايا العربية، معتبرا أن فسح المجال لمخرجين عرب مقيمين في شمال أوروبا للمنافسة في مهرجان مالمو هو الأول من نوعه، خاصة أنه سيتم تخصيص اليوم الرابع بأكمله (1 تشرين الثاني/ أكتوبر) من أيام المهرجان لهذه الفئة من الأفلام.

و سيتم عرض أفلام الشمال الأوروبي ضمن أجواء ورشة عمل، يتم بعد كل عرض مناقشة للفيلم يشترك فيها الجمهور وشخصيات فاعلة في مجال السينما. يقول قبلاوي: "عرض الأفلام ضمن أجواء ورش العمل يفسح المجال أيضا لتعزيز فرص التمويل والاستثمار من قبل المؤسسات والجهات الأوروبية المهتمة في إبداع المخرجين من أصول عربية خاصة جيل الشباب."

مدير مهرجان مالمو للأفلام العربية تحدث أيضا عن أهمية تخصيص جائزة أو أكثر للأفلام المعروضة من قبل دول الشمال الأوروبي من أجل تشجيع الكفاءات العربية المهاجرة، في صناعة السينما، كما أكد على جاهزية انطلاق المهرجان وعلى الاستعداد لأن يكون علامة مميزة ضمن مهرجانات الأفلام العربية المقامة خارج الدول العربية، خاصة من ناحية حجم المشاركات وتنوعها.

ومن المنتظر أن يشهد يوم افتتاح المهرجان (الساعة السادسة من يوم الجمعة 28/أكتوبر) مرور أكثر من 50 فنانا وفنانة على السجادة الحمراء معظمهم من مشاهير الفن السابع في الوطن العربي.

Related Posts