Lazyload image ...
2013-06-19

الكومبس – وكالات: خلصت دراسة سويدية واسعة الى ان مرض السكري يمكنه ان يقلل من مخاطر الإصابة بسرطان البروستات، أكثر أنواع السرطانات شيوعاً عند الرجال.

الكومبس – وكالات: خلصت دراسة سويدية واسعة الى ان مرض السكري يمكنه ان يقلل من مخاطر الإصابة بسرطان البروستات، أكثر أنواع السرطانات شيوعاً عند الرجال.

وأوضحت الدراسة التي اُجريت على 265 ألف الى ان التغير الهرموني الذي يحدثه مرض السكري في جسم الإنسان من شأنه تقليل مخاطر الإصابة بسرطان البروستات.

وحول ذلك، تقول كاتيا فال المحاضرة في علم الأوبئة السريريرة في مستشفى جامعة أوربرو، إن البيئة الهرمونية التي يعيش ضمنها الأشخاص المصابين بداء السكري مختلفة بالشكل الذي يجعلها غير ملائمة لتطور سرطان البروستات.

وضمت الدراسة مقارنة بين 44 ألف رجل من المصابين بسرطان البروستات و 221 الف رجل من نفس العمر من عامة الناس، حيث أظهرت النتائج ان كلما زادت حدة مرض السكري عند شخص معين كلما قلت مخاطر إصابته بسرطان البروستات.

كما أظهرت الدراسة، إن الأشخاص الذين تمكنوا من علاج داء السكري عن طريق إجراء تغيرات على نظامهم الغذائي، أقل عرضة للإصابة بسرطان البروستات بنسبة 10 بالمائة، ولأولئك الذين يتناولون الحبوب لعلاج السكري، فإن نسبة إصابتهم بالمرض قلت بمقدار 20 بالمائة، اما الذين تلقوا العلاج بالإنسولين، فأنخفضت خطورة الإصابة بسرطان البروستات بنسبة 30 بالمائة.

Related Posts