مركز الأنواء الجوية: حزيران هذا العام في السويد لم يكن بارداً على نحو غير عادي
Published: 7/1/14, 12:05 PM
Updated: 7/1/14, 12:05 PM

الكومبس – ستوكهولم: ذكر مركز الأنواء الجوية في السويد، أن الأجواء الماطرة والباردة التي شهدها شهر حزيران (يونيو) الماضي، لم تكن على نحو غير عادي، بل أن المناطق الجنوبية من البلد شهدت طقساً أكثر دفئاً من المعتاد.

الكومبس – ستوكهولم: ذكر مركز الأنواء الجوية في السويد، أن الأجواء الماطرة والباردة التي شهدها شهر حزيران (يونيو) الماضي، لم تكن على نحو غير عادي، بل أن المناطق الجنوبية من البلد شهدت طقساً أكثر دفئاً من المعتاد.

وشهدت السويد خلال الأسابيع القليلة الماضية، طقساً ماطراً، حرم الكثيرين من التمتع بأجواء الدفء والشمس التي ينتظرها غالبية السويديين في شهر الصيف حزيران.

وتشير إحصائيات المركز، أن درجات الحرارة خلال الشهر الماضي، كانت ضمن معدلاتها الطبيعية، بل أنها في مناطق، سكونه، هالاند، بليكينغ، بوهوسلين، دالسلاند وغرب غوتلند، كانت أكثر دفئاً من معدلاتها الطبيعية.

ويوضح المركز، أن طقساً حاراً عمّ جميع أنحاء البلاد، بداية الشهر الماضي، الا أنه بعد منتصف الصيف أصبح أكثر برودة.

وبينّ المركز، أن اياماً قليلة فقط، سجلت فيها درجات الحرارة معدلات أدنى من مستوياتها الطبيعية في مثل هذا الوقت من العام، وبالأخص في مناطق شمال نورلاند، التي وصل فيها إنخفاض درجات الحرارة الى عشر درجات أقل من معدلاتها العادية.

وبحسب توقعات المركز، فأن هناك أمل في الفترة المتبقية من الصيف، حيث سترتفع درجات الحرارة خلال الأيام المقبلة والطقس سيصبح أكثر دفئاً في عموم البلد.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved