Foto: Baderkhan Ahmad/TT
Foto: Baderkhan Ahmad/TT
2021-09-07

الكومبس – ستوكهولم: كشف تقرير نشره SVT قبل قليل أنه سيتم ترحيل جميع نساء داعش السويديات اللاتي يعشن في معسكرات الاعتقال في شمال شرق سوريا جواً إلى السويد على ثلاث دفعات خلال الشهر الحالي.

وقال شخص موجود في أحد المعسكرات التي تسيطر عليها الإدارة الذاتية الكردية في شمال سوريا لـSVT “أنا سعيد لأن الجميع سيتمكنون من العودة إلى ديارهم”.

ونقل SVT عن مصدر لم يسمه أن ممثلي الإدارة الذاتية أبلغوا النساء السويديات في المعسكرات بأنه سيتم إرسالهن جميعاً إلى السويد على ثلاث دفعات.

وقالت إحدى النساء “آمل أن يكون ذلك صحيحاً”.

ولا تزال حوالي 10 نساء سويديات مع نحو 20 طفلاً في معسكرات الاعتقال المخصصة للمرتبطين بتنظيم داعش. وهناك آمال كبيرة بين نساء داعش في أن تكون معلومات ترحيلهن صحيحة لأن مزاعم السلطات الكردية في الماضي أثبتت صحتها.

ووصلت 3 نساء سويديات من المرتبطات بتنظيم داعش مع 6 من أطفالهن إلى مطار أرلاندا في ستوكهولم مساء أمس الإثنين. وبعد ساعات من استجوابهن، أوقفت السلطات اثنتين منهن. فيما أعلنت هيئة الادعاء العام اليوم اعتقالهما بتهمة ارتكاب جرائم حرب في سوريا.

وقال ممثل الحكم الذاتي الكردي في السويد شيار علي لـSVT “آمل أن تجد السويد إمكانية تقديمهن إلى العدالة”.

وأثارت قضية عودة “نساء داعش” جدلاً كبيراً في السويد. واستدعى حزب المحافظين المعارض أمس وزيرة الخارجية آن ليندي إلى لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان لاستجوابها حول ما إذا كانت السلطات السويدية قد ساعدت بوصولهن إلى السويد.

وانتقد حزب ديمقراطيي السويد اليميني المتطرف عدم تشديد السويد للعقوبات المتعلقة بالمشاركة في التنظميات الإرهابية، مطالباً بسحب جنسية من سافر إلى سوريا والعراق لهذا الغرض.

Related Posts