Lazyload image ...
2012-08-21

الكومبس – تزايد قوة الاقتصاد السويدي فاجأت الجميع وأتت فوق التوقعات، فنسبة نمو الناتج المحلي الاجمالي ستنمو هذا العام إلى مستويات أعلى من الحدود التي وضعها لها أكثر التقارير تفاؤلا، وفق ما أعلنه اليوم الثلاثاء مصرف سويدبنك أحد أكبر المصارف السويدية ضمن نشرته الاقتصادية الدورية

الكومبس – تزايد قوة الاقتصاد السويدي فاجأت الجميع وأتت فوق التوقعات، فنسبة نمو الناتج المحلي الاجمالي ستنمو هذا العام إلى مستويات أعلى من الحدود التي وضعها لها أكثر التقارير تفاؤلا، وفق ما أعلنه اليوم الثلاثاء مصرف سويدبنك أحد أكبر المصارف السويدية ضمن نشرته الاقتصادية الدورية

وحسب هذه النشرة ستصل نسبة نمو الناتج المحلي الاجمالي إلى 1.6 بالمئة مقابل 0.2 بالمئة وفق توقعات سابقة، ويرجع المصرف هذه الزيادة في النمو إلى ارتفاع معدل الاستهلاك المحلي وانتعاش الصادرات السويدية إلى الخارج. وعلى الرغم من محافظة معدلات البطالة على مستويات مرتفعة إلا أن هذا لا يعبر عن مؤشر ركود في سوق العمل ولم يأثر على الأداء الاقتصادي، بسبب تدفق ووفرة الأيدي العاملة التي ساهمت بتنشيط هذه

السوق، ودائما وفق سويدبنك 

وكالات، سويدبنك