FOTO: TT
FOTO: TT

الكومبس – أخبار السويد: أوضحت مصلحة الضرائب السويدية، أن يوم الجمعة الـ12 من نوفمبر، سيكون اليوم الأخير لدفع ضرائب الدخل من العام الماضي، وإن من سيتأخر عن ذلك الموعد ستفرض عليه فوائد عالية.

وتطالب الدولة السويدية حوالي 200000 شخص برد الضرائب المتبقية عليهم.

وقالت إيفا بودين، مطورة الأعمال في مصلحة الضرائب السويدية، “إذا لم تدفع في ذلك الوقت، فسنرسل طلبات الدفع من بداية ديسمبر وإن أولئك الذين يدينون بالمال عليهم أن يدفعوا حينها سعر فائدة مرتفعًا ، لكن لن يتم نقل الطلب إلى مؤسسة تحصيل الديون Kronofogden”.

وأشارت إلى أن معدل الفائدة في هذه الحالة سيكون مرتفعا ويصل إلى 16.25 في المئة على أساس سنوي، ويستمر حتى يتم سداد الدين.

وأوضحت أن معدل الفائدة المرتفع قد تم تقييمه كوسيلة ضغط كافية للدفع.

وأوضحت مصلحة الضرائب، أن طلبات الدفع تنطبق فقط على المبالغ الصغيرة “أقل من 2000 كرون” ولكن إذا كان المبلغ المستحق أكبر من ذلك ، فسيكون هناك تاريخ استحقاق جديد في 27 ديسمبر. وفي حال لم يتم دفع الضريبة في ذلك الوقت، تنتقل المطالبة إلى Kronofogden التي ستقوم بتحصيل الأموال. خلال الفترة من 12 نوفمبر حتى تاريخ الاستحقاق الجديد، ويسري خلال تلك الفترة معدل الفائدة الإضافي.

وأكدت مصلحة الضرائب السويدية، أنه يتوجب أن تكون المبالغ المتبقية داخل حسابها، يوم الجمعة، موضحة أن لدى الشخص حد للدفع عبر تطبيق سويش Swish وهو 40 ألف كرون.

Related Posts