Foto: Marcus Ericsson/TT
Foto: Marcus Ericsson/TT
2021-08-02

الكومبس – أخبار السويد: خفضت مصلحة الهجرة السويدية، مؤخرًا، توقعاتها لعدد الأشخاص الذين تعتقد أنهم سيطلبون اللجوء في السويد، لكن المدير العام للمصلحة، ميكائيل ريبينفيك، يعتقد أن الوضع المتدهور في أفغانستان، سيؤدي إلى زيادة تدفق اللاجئين إلى أوروبا والسويد، كما قال لصحيفة DN.

ويشير، من بين أمور أخرى، إلى أنه تم فتح طريق جديد لأوروبا، إلى دولة في الاتحاد الأوروبي وهي ليتوانيا عبر بيلاروسيا.

 ونقلت الصحيفة عن رئيس وزراء ليتوانيا قوله، إن الكثيرين يرغبون في الانتقال إلى ألمانيا والسويد ودول أخرى، عبر بلاده من بيلاروسيا.

واتُهم رئيس بيلاروسيا، ألكسندر لوكاشينكو بتهريب لاجئين ومهاجرين إلى ليتوانيا من أجل ممارسة ضغوط سياسية على الاتحاد الأوروبي.

 وحسب ريبينفيك، يتعرض لوكاشينكو لضغوط ويريد اختبار الطريقة التي استخدمها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في السابق، واستخدام اللاجئين كسلاح ضد أوروبا، كما يقول.