مصلحة مراقبة الأدوية تقترح بيع أقراص الباراسيتامول في الصيدليات فقط
Published: 8/21/14, 1:25 PM
Updated: 8/21/14, 1:25 PM

الكومبس – ستوكهولم: اقترحت مصلحة مراقبة الأدوية السويدية أن يجري بيع الأقراص المهدئة للألم التي يمكن شراءها بغير وصفة طبية وتحتوي على مادة الباراسيتامول في الصيدليات فقط، اعتباراً من شهر آذار (مارس) العام المقبل، بسبب حالة التسمم المتزايدة جراء تناول هذه الأقراص في السنوات الأخيرة.

الكومبس – ستوكهولم: اقترحت مصلحة مراقبة الأدوية السويدية أن يجري بيع الأقراص المهدئة للألم التي يمكن شراءها بغير وصفة طبية وتحتوي على مادة الباراسيتامول في الصيدليات فقط، اعتباراً من شهر آذار (مارس) العام المقبل، بسبب حالة التسمم المتزايدة جراء تناول هذه الأقراص في السنوات الأخيرة.

وذكرت المصلحة، إنه يمكن للمرء أن يرى وجود علاقة بين إمكانية الحصول بسهولة على تلك الأقراص وزيادة حالات التسمم.

ومنذ العام 2009، تُباع أقراص الباراسيتامول في متاجر المواد الغذائية ومحال أخرى غير الصيدليات.

وبينت المصلحة، إن مقترحها في تحديد إمكانية شراء تلك الأقراص، يأتي بهدف حماية صحة المواطنين.

وخلال الفترة من 2006-2013، سجل مركز معلومات التسمم زيادة في عدد اتصالات التسمم بحبوب الباراسيتامول الواردة إليه من 2500 اتصال الى 4400 إتصال. واستمر منحنى الزيادة خلال العام 2014.

والباراسيتامول واحد من المسكنات الأكثر شيوعاً المستخدمة في السويد ويوجد بأسماء مختلفة مثل بانوديل وبامول وألفيدون.

وبحسب مصلحة مراقبة الأدوية، فإن الباراسيتامول مادة آمنة في حال جرى استخدامها بشكل صحيح، لكن وفي حالة الجرعة الزائدة يمكن له أن يولد آثاراً جانبية خطيرة جداً، قد ينجم عنها تلف الكبد أو الوفاة.

ويشمل الاقتراح الأقراص المسكنة التي تحتوي على مادة الباراسيتامول، لجهة أن غالبية حالات التسمم ناتجة عنها، فيما لن تتأثر أشكال الباراسيتامول الفوّارة والسائلة بالمقترح.

ومنحت مصلحة الأدوية الفرصة لإبداء وجهات النظر حول المقترح.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved