مكتب العمل السويدي: النساء الشابات يعانين أكثر من توتر العمل وأعباءه
Published: 6/18/14, 12:29 PM
Updated: 6/18/14, 12:29 PM

الكومبس – ستوكهولم: أظهر مسح واسع قام به مكتب العمل في السويد، أن النساء الشابات في بداية حياتهن المهنية، يعانين أكثر من توتر العمل وأعباءه، جسدياً وعقلياً، مقارنة ببقية المجاميع العمرية.

الكومبس – ستوكهولم: أظهر مسح واسع قام به مكتب العمل في السويد، أن النساء الشابات في بداية حياتهن المهنية، يعانين أكثر من توتر العمل وأعباءه، جسدياً وعقلياً، مقارنة ببقية المجاميع العمرية.

وبينّ المسح الذي أجري في العام 2013، أن النساء ضمن الفئة العمرية 16-29 عاماً، يعانين بدرجة كبيرة من صعوبات في النوم وإنعدام رغبة الذهاب للعمل، مقارنة بنتائج مسح سابق كان قد أجري للغرض نفسه في العام 2011.

كما أظهر المسح، أن أعداد النساء اللواتي أوضحن أنهن يعانين جهداً بدنياً وتعباً ومشاكل في النوم، إرتفع عن ما كان عليه الأمر في السابق.

ووصف المكتب النتائج التي خرج بها المسح بالأمر غير المتوقع، مضيفاً أن الإحصائيات تشير أيضاً الى زيادة في إصابات وأمراض العمل بين النساء بشكل أكبر، وأن المقلق في الأمر أن عدد الموظفات الشابات اللواتي يعشن حياة عملية متوترة في زيادة.

وذكر المكتب، أن من بين الأسباب التي قد تقف خلف ذلك، زيادة الضغوط والأعباء في القطاعات التي تهيمن عليها النساء في العمل، كالرعاية الصحية والتعليم، وسط نقص الموظفين الذي يشهده هذا النوع من الوظائف.

وكان مكتب العمل، قد إستطلع في مسحه أراء 13000 شخصاً ضمن الفئة العمرية 16-64 عاماً.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved