Lazyload image ...
2014-06-03

الكومبس – رياضة: أثارت حملة إعلانية لشركة أديداس للملابس الرياضية، شارك فيها الالماني "لوكاس بودولسكي"، والإسباني "دييجو كوستا"، والهولندي "آريين روبن" والبرازيلي "داني ألفيس"، غضباً كبيراً من منظمات حقوق الحيوان في المانيا، وعدد من الدول الأوروبية، بسبب حمل هؤلاء النجوم لقلب بقرة غارق في الدماء خلال إعلان للمونديال المقبل.

الكومبس – رياضة: أثارت حملة إعلانية لشركة أديداس للملابس الرياضية، شارك فيها الالماني "لوكاس بودولسكي"، والإسباني "دييجو كوستا"، والهولندي "آريين روبن" والبرازيلي "داني ألفيس"، غضباً كبيراً من منظمات حقوق الحيوان في المانيا، وعدد من الدول الأوروبية، بسبب حمل هؤلاء النجوم لقلب بقرة غارق في الدماء خلال إعلان للمونديال المقبل.

وظهر الثلاثي الدولي (كوستا و والفيس وروبين) في الإعلان يحملون قلب البقرة كما لو كان قلبهم بجوار شعار كأس العالم ، في إشارة إلى أن هؤلاء النجوم سيضحون بقلوبهم من أجل الدفاع عن ألوان منتخباتهم بمونديال البرازيل.

وتلقى الإعلان هجوماً وانتقادات سلبية في ألمانيا من المتحدث باسم جماعة حقوق الحيوان الذي أكد أن الإعلان يعطي صورة سلبية للنجوم وخاصة "بودولسكي" والشركة المعلنة نظراً لدبح حيوان برئ والتمثيل بقلبه.

وأوضح المتحدث بأس منظمة حقوق الحيوان: أنه كان من المفترض أن يكون في الإعلان نوعا من الرحمة بالحيوان، لتظهر الحملة الدعائية بطريقة سيئة نظراً لأن دم البقرة يتساقط من يد كل لاعب.

Related Posts