Foto: Pontus Lundahl / TT
(أرشيفية)
Foto: Pontus Lundahl / TT (أرشيفية)
2.5K View

الكومبس – أخبار السويد: قررت إدارات مدارس في Skäggetorp عدم السماح للطلاب بالعودة إلى منازلهم بمفردهم، عقب حادث إطلاق النار الذي وقع، يوم أمس، وتسبب بمقتل شخص.

وفضلاً عن ذلكن سيتم تقديم دعم نفسي للطلاب الذين يحتاجون للتحدث عن ما جرى.

وكان قتل رجل في الثلاثينيات من عمره، في إطلاق نار داخل مطعم في وسط Skäggetorp يوم الأربعاء، فيما لم يتم إلقاء القبض على أي شخص حjى الآن.

وارتأت إدارات المدارس في المدينة بالاتفاق مع أهالي التلاميذ، منع عودة الطلاب إلى منازلهم بمفردهم خلال اليوم الخميس، ويوم غد الجمعة.

وقالت Christel Horsak رئيسة قسم المدرسة التمهيدية والابتدائية في مكتب التعليم ببلدية Linköping، “قررت جميع المدارس في Skäggetorp أنه اليوم وغدًا، سيتولى أولياء الأمور نقل أطفالهم للمنازل بعد انتهاء الدوام الدراسي”. 

وأضافت، “إنه من أجل خلق حالة من الأمن والرد على الأسئلة التي قد يطرحها الأطفال جراء هذا الحادث، سيتم يتوفر دعم للطلاب للحديث أيضًا عما جرى”.

في الوقت نفسه، تستمر الشرطة في جهودها للبحث عن مرتكب هذه الجريمة، وعُقدت خلال اليوم اجتماعات عدة، في بلدية لينشوبينغ لمناقشة الوضع الأمني ​​والإجراءات والتدابير المناسبة للحفاظ على الأمن في البلدية.

Related Posts