Lazyload image ...
2015-03-15

الكومبس – مالمو: شهدت مدينة مالمو أمس السبت، مهرجاناً تضامنيّاً مع أطفال سوريا، نظمته الجمعية السورية في جنوب السويد، تحت عنوان ” أغيثوا أطفال سوريا”.

وشارك في المهرجان العديد من شخصيات ومنظمات المعارضة السورية، وتضمن عرض لأعمال الجمعية حول كيفية إيصال المساعدات الى أطفال سوريا، سواء من خلال جمع المبالغ المالية، أو سيارات الإسعاف، إضافة الى المساعدات الغذائية للمحتاجين في سوريا، كم تم جمع مبالغ مالية بغرض إيصالها للداخل السوري.

وتخلل المهرجان أيضا عروضا وأغاني موسيقية ورسومات تحكي قصة معاناة الشعب السوري بسبب الأوضاع الدائرة هناك من عدة سنوات.

وألقيت في المهرجان كلمات لشخصيات سورية معارضة مثل هيثم المالح وعبد الباسط سيدا وغيرهم من الشخصيات من كافة أطياف المجتمع والجالية السورية في السويد.

وقال كمال الرفاعي مؤسس الجمعية السورية في جنوب السويد لـ “الكومبس”: هدفنا الأولي من هذا المهرجان هو إغاثة أطفال سوريا المنكوبين، وتذكير الناس بدخول الثورة السورية عامها الخامس، وتمجيدا لهذه الذكرى، أطلقنا حملة للتبرع ومساعدة اخوتنا في الداخل لإن علينا الشعور بهم والتضامن معهم”.