Lazyload image ...
9.7K View

الكومبس – صحافة: رد مواطن سويدي على اتهامات أحزاب مثل المحافظين وديمقراطي السويد، بأن اللاجئين يشكلون عبئاً كبيراً على البلاد.

وقال الرجل ويدعى، Stefan Lindkvist، في مقال بصحيفة يوتبوري بوستن، “أنتم المحافظون والديمقراطيون المسيحيون والديمقراطيون السويديون عليكم أن تفهموا أني أنا من يمثل عبئًا كبيرًا، وليس اللاجئين الفارين للنجاة بحياتهم”.

وأضاف: في بداية حياتي ذهبت إلى المدرسة الابتدائية ثم المدرسة الثانوية، لقد كلفت الدولة الكثير من المال في أجزاء كبيرة من حياتي. ثم عملت وأحيانًا أخذت إجازة مرضية من عملي، وكلفت الدولة أموالًا، وأحيانًا كنت عاطلاً عن العمل وأخذت تعويضاً… لقد كلف كل ذلك   الدولة أموال!

في الوقت الحاضر، أنا متقاعد، وتركت عملي قبل الأوان، فقد كنت في إجازة مرضية بسبب الإرهاق جراء العمل في الخدمات الاجتماعية لسنوات عديدة.

وتابع: أنا عبء لأنني مريض الآن بأمراض معروفة وغير معروفة. أنا عبء لأنني عالة على نظام الرعاية الصحية، لقد كنت في المستشفى لمدة 20 يومًا على الأرجح خلال العام الماضي، وأنا عبء على السويد لأنني مارست حقي في الدراسة من أجل سنوات عديدة في الكلية والجامعة، دراسات قمت بها بسبب الاهتمام بالدراسة فقط، وليس لأن لدي أي خطة معينة.

وختم مقاله بالقول: أنتم المحافظون والديمقراطيون المسيحيون والديمقراطيون السويديون يجب أن تفهموا أنني عبئ كبير، وليس اللاجئين الذين يفرون بحياتهم إلى السويد حيث اعتقدوا أنها دولة آمنة حتى قابلوا أمثالكم… هؤلاء أمامهم حياة عمل طويلة في السويد كمواطنين مفيدين اجتماعياً!

Related Posts