موقع نقابة الصحفيين يهتم بمناظرة الكومبس حول الأحزاب البرلمانية السويدية
Published: 9/4/14, 7:31 PM
Updated: 2/1/17, 9:17 PM

الكومبس – صحافة%d8%b5%d8%ad%d8%a7%d9%81%d8%a9news سويدية: التقى موقع Journalisten الاخباري، التابع لنقابة الصحفيين في السويد، بشبكة الكومبس الإعلامية، حول المناظرة التي أعدتها الشبكة بين الأحزاب البرلمانية، باللغة العربية، قبل الانتخابات التي تقعد بعد عشرة أيام.

الكومبس – صحافة سويدية: التقى موقع Journalisten الاخباري، التابع لنقابة الصحفيين في السويد، بشبكة الكومبس الإعلامية، حول المناظرة التي أعدتها الشبكة بين الأحزاب البرلمانية، باللغة العربية، قبل الانتخابات التي تقعد بعد عشرة أيام.

ووصفت الصحيفة هذه المناظرة بالثالثة بعد مناظرتي صحيفتي "أفتون بلادت" و "إكسبرسن"، إلا أن الأخيرة تأتي مختلفة ومتميزة باللغة العربية.

وتحدث مراسل الصحيفة مع آسبيد وانيس مقدم برنامجي حكايا الأخبار والكومبس كلوب، عن الأحزاب السياسية، والممثلين في المناظرة، حيث لم يشارك حزب سفاريا ديموكراتنا، المعادي للمهاجرين، وأجاب وانيس للمراسل: "طلبنا منهم ممثل عن الحزب يتحدث اللغة العربية، لكن لم نتلق إجابة. من المحزن عدم مشاركتهم فهم يجلسون في البرلمان، وكان ينبغي أن يشاركون في المناظرة. ومن المهم أننا كمحطة إذاعية معاملة جميع الأحزاب على مساواة واحدة، بغض النظر عن الإيديولوجيا".

وتابع المراسل متحدثاً حول تفاصيل المناظرة، التي قال إنها ستركز على مواضيع الاندماج واستقبال اللاجئين والمساكن والعمل، ثم تكون مفتوحة لإجابات الحضور.

وحول سبب إجراء برنامج يتابع الانتخابات باللغة العربية، أجاب وانيس لمراسل الصحيفة: "يوجد ما يقارب 400 ألف شخص في السويد يتحدث اللغة العربية، يعاني جزء منهم من صعوبة مواكبة وسائل الإعلام السويدية، لذلك نساعدهم على تكوين رأي حول الأحزاب، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة الأصوات".

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved