Lazyload image ...
2012-05-22

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم أمس إن التخلي عن السيطرة على المواقع المقدسة في القدس سيكون "خطأ قاتلا".

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم أمس إن التخلي عن السيطرة على المواقع المقدسة في القدس سيكون "خطأ قاتلا".

وتتجاوز تصريحاته في كلمة أمام البرلمان بعض الشيء سياسة إسرائيل القائمة منذ فترة طويلة وهي اعتبار القدس "عاصمتها الموحدة".

وقال في مناقشة بمناسبة الذكرى الخامسة والأربعين لاستيلاء إسرائيل على القدس الشرقية وضمها في خطوة لم تلق قط اعترافا دوليا "لمن يقترح أخذ قلب القدس .. جبل الهيكل .. من أيدينا (قائلا) إن هذا من شأنه أن يحل السلام أقول إن هذا ليس خطأ فحسب بل خطأ قاتل."

وقال نتنياهو إن المواقع المقدسة لليهود والمسلمين والمسيحيين تتمتع "بسلام ديني رائع قائم بفضل وحدة القدس تحت السيادة الإسرائيلية."

وأضاف "جبل الهيكل في أيدينا… وسيظل في أيدينا."

وجبل الهيكل هو الاسم الذي تطلقه إسرائيل على الحرم القدسي الذي يضم المسجد الأقصى وقبة الصخرة.

وتعثرت المفاوضات التي يرعاها الغرب قبل عدة أشهر بسبب الخلاف بشأن البناء الاستيطاني الإسرائيلي في الضفة الغربية والقدس الشرقية.

وفي تطور ذي صلة أقر البرلمان الإسرائيلي يوم أمس قانونا يمنح حوافز ضريبية للمنظمات التي تعتبر مشجعة على الاستيطان في إسرائيل والأراضي المحتلة إضافة إلى الإعفاءات الضريبية الممنوحة بالفعل للمستوطنين.

Related Posts