Lazyload image ...
2012-06-15

حقق الأطباء في مشفى Sahlgrenska الجامعي نجاحا يمكن ان يعطي آمالا كبيرة للمرضى الذين يعانون من انسدادات في الأوعية الدموية، بل يمكن ايضا أن يفتح الطريق أمام تكوين أعضاء بشرية كاملة في المختبرات، وذلك بعد أن تمكن الأطباء في المشفى الواقع في مدينة غوتنبرغ (يوتيبوري) من تطوير وريد بعد زراعة وعاء دموي فيه.

حقق الأطباء في مشفى Sahlgrenska الجامعي نجاحا يمكن ان يعطي آمالا كبيرة للمرضى الذين يعانون من انسدادات في الأوعية الدموية، بل يمكن ايضا أن يفتح الطريق أمام تكوين أعضاء بشرية كاملة في المختبرات، وذلك بعد أن تمكن الأطباء في المشفى الواقع في مدينة غوتنبرغ (يوتيبوري) من تطوير وريد بعد زراعة وعاء دموي فيه، الوعاء الدموي تم تطويره في مختبر من خلايا جذعية للطفلة المريضة والتي تبلغ العاشرة من العمر. الأطباء انتظرو سنة للإعلان عن نجاح العملية، وضعت خلالها المريضة، التي تشعر الآن بصحة جيدة، تحت المراقبة.
البروفيسور المختص بزراعة الأعضاء البشرية مايكل اولايسون، قال للإذاعة السويدية، إيكوت، إن عملية تشكل الوريد استغرقت من 3 إلى 4 أسابيع، وأوضح أن الخلايا الجذعية التي أخذت من الطفلة، تم زرعها في وريد، أخذ من شخص متوفي بعد إزالة جميع الخلايا والمواد الوراثية منه.