Fredrik Sandberg / TT
Fredrik Sandberg / TT
18.1K View

عدد سكان البلاد سيرتفع بحوالي مليون نسمة حتى العام 2040

الكومبس – ستوكهولم: توقع مكتب الإحصاء السويدي أن ينخفض عدد سكان محافظتي فيسترنورلاند ونوربوتن أكثر من غيرهما في البلاد بحلول العام 2040.

وقالت اختصاصية الإحصاء الكسندرا مالم في بيان صحفي “من المتوقع أن ينخفض عدد سكان المحافظتين بنسبة أكثر من خمسة بالمئة مقارنة باليوم”.

ويظهر عدد من البلديات الصغيرة اتجاهاً سكانياً إيجابياً مع زيادة عدد المهاجرين، في حين أن فيسترنورلاند تسير عكس التيار، باستثناء بلدية سوندسفال التي زاد عدد سكانها في العام 2020 عندما انتقل 19 شخصاً إليها.

وقالت مالم “من المتوقع أن ينخفض عدد السكان بحلول 2040 في ثماني مقاطعات. وسيكون أكبر انخفاض في فيسترنورلاند ونوربوتن”.

سكان السويد يزدادون

بلغ عدد سكان فيسترنورلاند 244 ألفاً و600 شخص في العام 2020. ووفقاً لتوقعات مكتب الإحصاء، سينخفض الرقم، بحلول 2040 إلى 231 ألفاً و700 شخص.

أما في إجمالي عدد سكان السويد، فمن المتوقع أن يرتفع عدد السكان من 10.4 مليون نسمة في العام 2020 إلى 11.3 مليون نسمة بحلول العام 2040، بزيادة قدرها 924 ألف نسمة أو 8.9 بالمئة.