هجوم يميني على بيان الحكومة: 10 أشهر من الشلل
Published: 11/30/21, 11:45 AM
Updated: 11/30/21, 1:21 PM
Foto: Pontus Lundahl / TT

المحافظون: بيان هزيل جداً.. الليبراليون: جيد من نواح كثيرة.. الوسط: متوازن.. اليسار: نمد يدنا

الكومبس – ستوكهولم: تفاوتت آراء الأحزاب البرلمانية بعد إعلان رئيسة الوزراء مجلينا أندرشون البيان الحكومي الذي يمثل خطة عمل الحكومة خلال الأشهر العشرة المقبلة. وقالت رئيسة المسيحيين الديمقراطيين إيبا بوش إن السويد ستعيش “عشرة أشهر أخرى من الشلل”. واعتبر رئيس حزب المحافظين أولف كريسترشون أن بيان الحكومة “هزيل جداً”. بينما أبدت رئيسة حزب الوسط آني لوف استعدادها للتعاون مع مجدلينا أندرشون.

وعبرت لوف عن اعتقادها بأن البيان الحكومي كان “متوازناً وأساساً جيداً لإجراء مزيد من المحادثات مع أحزاب أخرى في البرلمان”، مضيفة “لكنني كنت أود أن أسمع المزيد عن ريادة الأعمال والمناطق الريفية”. وفق ما نقلت TT.

وتابعت “صوتنا لصالح الحكومة ونحن مستعدون للتعاون والتفاوض مع الحكومة والأحزاب الأخرى”.

وقالت لوف “عندما تسلط أندرشون الضوء على جرائم العصابات، فإنها تفتح الباب أمام التعاون مع كل من المحافظين وحزب الوسط”.

“لا جديد”

رئيس حزب المحافظين أولف كريسترشون وصف البيان الحكومي بأنه “هزيل جداً”، مضيفاً “لا شيء جديد على الإطلاق. كان هناك إعلان عن بعض التحقيقات الجديدة فقط”.

وواحدة من النقاط القليلة التي يؤيدها كريسترشون هي نقل إدارة الأزمات إلى مكتب رئيس الوزراء، ليكون مسؤولاً مباشرة عن التعامل مع أزمة كورونا. وأضاف “كنا نطالب بذلك منذ اليوم الأول”.

“دلو يسرب ماء”

وانتقدت رئيسة حزب المسيحيين الديمقراطيين إيبا بوش البيان الحكومي. وقالت “يبدو أنه سيكون هناك عشرة أشهر أخرى من الشلل”، مبدية استغرابها من حديث أندرشون عن إعانات حكومية جديدة. وأضافت “نظام الرعاية الاجتماعية السويدي يبدو مثل دلو يتسرب منه الماء”.

وعلى العكس من ذلك، قال رئيس مجموعة الليبراليين في البرلمان، يوهان بيرشون، إن إعلان الحكومة كان جيداً جداً في كثير من النواحي، مضيفاً “كل من يستطيع العمل يجب أن يعمل، هذا رأي الليبراليين منذ 100 عام”.

ولفت بيرشون إلى افتقار البيان الحكومي إلى التركيز على القضايا المدرسية. وأضاف “أعتقد بأن البيان كان ضعيفاً جداً حول ما ينبغي القيام به للتغلب على تراجع التعليم”.

اليسار يمد يده

ورأت رئيسة حزب اليسار نوشي دادغوستار أنه من الإيجابي أن تتحدث أندرشون عن زيادة المعاشات التقاعدية والضمان الصحي، لكن بخلاف ذلك كان البيان الحكومي “ضعيفاً”.

وقالت دادغوستار “لم تجب (أندرشون) عن أسئلة الناس حول كيف يكون لدينا مدرسة قوية وتساوي بين الناس؟ ماذا عن ارتفاع أسعار الكهرباء؟ الأمن الوظيفي مفقود، والقضايا التقليدية التي يحتاج حزب العمال إلى معالجتها غائبة عن البيان الحكومي”.

وأضافت دادغوستار “ستحتاج الحكومة الى كثير من المساعدة لتمرير اقتراحاتها في البرلمان. وحزب اليسار يمد يده الان . نحن بحاجة إلى مزيد من التعاون”.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

More about "مجدلينا أندرشون"

الكومبس © 2022. All rights reserved