Foto: Fredrik Sandberg / TT
Foto: Fredrik Sandberg / TT
8K View

الكومبس – ستوكهولم: أظهر إحصاء أجراه SVT أن أوبسالا هي المحافظة التي شهدت أكبر عدد من حوادث إطلاق النار في السويد خلال السنوات الأخيرة.

وقال رئيس قسم الاستخبارات في شرطة المنطقة الوسطى يالي بوليارفيوس إن “الوضع في هذه المنطقة خطير جداً”.

وشهدت محافظة أوبسالا ما مجموعه 80 حادثة إطلاق نار منذ العام 2018 وحتى 31 آب/أغسطس من هذا العام، وفقاً لإحصاءات الشرطة. ويمثل ذلك معدل 20.6 إطلاق نار لكل 100 ألف مقيم في المحافظة. ولقى ثمانية أشخاص مصرعهم وأصيب 29 آخرون في هذه الحوادث.

وقال بوليارفيوس إن الأرقام تتراجع الآن، لكن هذا يمكن أن يتغير بسرعة.

وأضاف “قبضنا على عدد من المشتبه بهم الرئيسيين، لكن ربما لا يزال هناك أشخاص جدد يرغبون في شغل المناصب القيادية في العصابات. لذلك قد نشهد حوادث إطلاق نار جديدة”.

وأضاف “ما يقلقني هو أن الأشخاص الذين نقبض عليهم يخرجون بسرعة”.

تحسن كبير

في حين قال رئيس بلدية أوبسالا إريك بلينغ (اشتراكي ديمقراطي) إن أوبسالا كانت الأسوأ في البلاد في الماضي. وأضاف “كان هذا هو الحال في العام 2019، لكن منذ ذلك الحين حدث انخفاض كبير في عدد حوادث إطلاق النار. بالطبع نحن لسنا سعداء على أي حال، فكل إطلاق نار هو مشكلة للمجتمع. ولكن الآن هناك تحول إيجابي ومن المهم الحفاظ عليه”.

Related Posts