Lazyload image ...
2012-06-20

رد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، أمس، على رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الذي انتقد مشروعه لزيادة الضرائب على المكلفين الأكثر ثراء في فرنسا، مؤكدا "فليكن كل شخص مسؤولا عما يقوله".

رد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، أمس، على رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الذي انتقد مشروعه لزيادة الضرائب على المكلفين الأكثر ثراء في فرنسا، مؤكدا "فليكن كل شخص مسؤولا عما يقوله".

وأضاف هولاند في ندوة صحافية عقدها في لوس كابوس حيث تعقد قمة مجموعة العشرين "فليكن كل شخص مسؤولا عما يقوله، وانأ مسؤول عما أقول. وإذا كان من الضروري أن يكون تلاحم الأوروبيين قويا، فلن أقوم بشيء يمكن أن يؤثر عليه". وأضاف "سنقوم بالمقارنة بين السياسات الضريبية" الفرنسية والبريطانية.

وأكد أن "مسؤوليتي في هذه القمة تقضي بأن أبذل كل ما في وسعي لإرساء الثقة بأوروبا، لذلك لن أحيد أبدا عن الأهداف المهمة جدا. أوروبا والعالم يشعران بالقلق، ولن يبعدني شيء عن هدفي".

وقد أبدى ديفيد كاميرون استعداده للترحيب بالشركات التي تتهرب من الضرائب في فرنسا، مستهدفا بذلك مشروع فرنسوا هولاند لزيادة الضرائب على المكلفين الأكثر ثراء.

وصرح كاميرون "عندما ستفرض فرنسا اقتطاع نسبة 75% على القسم الأعلى من ضريبة الدخل، سنستقبل مزيدا من الشركات الفرنسية التي ستدفع ضرائبها في المملكة المتحدة". واعتبر أن هذه الخطوة ستوفر "تمويل هيئاتنا العامة ومدارسنا".

وكان كاميرون ذكر في وقت سابق انه قام على العكس بخفض الضرائب على المداخيل المرتفعة في بريطانيا.

"وكالات"

مؤسسة الكومبس الإعلامية © 2021. All rights reserved
Privacy agree message   سياسة الخصوصية , مؤسسة الكومبس الإعلامية
No, Review