Lazyload image ...
2012-12-02

الكومبس – بيروت زارت وزيرة التعاون الدولي السويدية غونيلا كارلسون، مخيم برج البراجنة في بيروت، ترافقها نائبة المفوض العام لـمنظمة "الاونروا" مارغو اليس ومديرها العام في لبنان آن ديسمور، للإطلاع على أوضاع المخيم وذلك تزامنا مع احتفالات يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني.

الكومبس – بيروت زارت وزيرة التعاون الدولي السويدية غونيلا كارلسون، مخيم برج البراجنة في بيروت، ترافقها نائبة المفوض العام لـمنظمة "الاونروا" مارغو اليس ومديرها العام في لبنان آن ديسمور، للإطلاع على أوضاع المخيم وذلك تزامنا مع احتفالات يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني.

لقي الوفد السويدي ترحيباً حاراً من المسنين الفلسطينيين في "دار الشيخوخة الناشطة" في المخيم. واظهر المسنون، ومعظمهم تركوا قراهم الفلسطينية وهم أطفال، روح الشباب التي فيهم فغنوا ورقصوا مع السيدة كارلسن وعبروا عن حماستهم للتصويت على اعطاء فلسطين صفة دولة غير عضو بصفة مراقب لدى الامم المتحدة. وكانت الحكومة السويدية قد اعلنت انّها ستصوّت مع القرار.

في هذه المناسبة قالت كارلسون: "انه من دواعي سروري أن التقي باللاجئين الفلسطينيين في يوم التضامن هذا. اني سعيدة جداً لرؤية تقديرهم لدعم السويد للشعب الفلسطيني وتطلّعهم للحصول على دولة".

with school children.jpg

 الصور من شبكة لاجئ نت

انتهت الزيارة بلقاء مع لاجئين فلسطينيين نازحين من سوريا بسبب الصراع القائم فشرحوا للسيدة كارلسن تبعات الصراع عليهم والتحديات اليومية التي يواجهونها في لبنان لاسيما في ظل صعوبة ايجاد المسكن وغلاء المعيشة.

في كلمة شكر الى السويد، قالت نائب المفوض العام للاونروا السيدة إليس: "تبقى السويد من أهم الجهات المانحة للأونروا واننا ممتنون جداً لدعمها المستمر. لقد سرّني كثيراً أن أزور سكّان برج البراجنة برفقة معالي الوزيرة وقد لقينا ترحيباً حاراً من المجتمع المحلي".

تعتبر السويد جهة مانحة هامة بالنسبة الى الاونروا. فقد قدّمت حكومة السويد مبلغ 40.75 مليون دولار أميركي لللموازنة العامة للاونروا في العام 2012 وساهمت بمبلغ 1.5 مليون دولار اميركي لدعم اعادة اعمار مخيّم نهر البارد في لبنان.

with displaced families.jpg

وكالات – شبكة لاجئ نت