Lazyload image ...
2015-09-30

الكومبس – وكالات: قالت وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم إن السويد تعتقد ان أي عملية سلام في سوريا لن تتم بوجود بشار الأسد، وأن رحيله هي مسألة وقت، لانه قتل من شعبه أكثر بكثير مما فعل تنظيم الدولة الإسلامية ( داعش )، بحسب تعبيرها.

ورحبت الوزيرة التي كانت تتحدث للتلفزيون السويدي svt من نيويورك بالحوار الأمريكي الروسي حول الأوضاع في سوريا، وكذلك بالإجتماعات التي تشهدها أروقة الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي، حول مكافحة الإرهاب وإحلال السلام في منطقة الشرق الأوسط.

ويترأس رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين وفدا سويديا رفيع المستوى للمشاركة في الدورة السنوية الحالية لإجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، بحضور العشرات من قادة دول العالم.