Lazyload image ...
2012-05-19

أثارت وزيرة الاسكان الفرنسية ضجة بظهورها مرتدية سروالا من الجينز في أول اجتماع للحكومة الفرنسية الجديدة في قصر الأليزية، فيما ارتدى جميع زملائها وزميلاتها ثيابا وحللا رسمية.

أثارت وزيرة الاسكان الفرنسية ضجة بظهورها مرتدية سروالا من الجينز في أول اجتماع للحكومة الفرنسية الجديدة في قصر الأليزية، فيما ارتدى جميع زملائها وزميلاتها ثيابا وحللا رسمية.

وحضرت رئيسة حزب الخضر سيسيل ديفلو (37 عاما) إلى اجتماع الحكومة في يوم الخميس الماضي مرتدية سروالا من الجينز، فيما لم يألوا اي من الوزراء الاخرين البالغ عددهم 34 وزيرا جهدا في ان يظهروا بصورة انيقة في اول اجتماع مع الرئيس فرانسوا أولوند.

وانتقدت الوزيرة السابقة نادين مورانو تصرف ديفلو وقالت "انا اتحدث بصورة شخصية فعندما تكون ممثل للشعب الفرنسي يجب عليك ان تفرق بين ملابس اجتماع مجلس الوزراء وملابس عطلة نهاية الاسبوع".

كما كانت ديفلو الوزيرة الوحيدة التي تصل لحضور الاجتماع وتغادر باستخدام المواصلات العامة، وفي مقابل الانتقادات لاقت خطوة ديفلو دعماً من وزيرة وزيرة الصحة روزلين باشلو التي بثت تغريدة على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي تقول فيها "بصراحة اذا كان السروال الجينز الذي ارتدته ديفلو صنع في فرنسا فقد أحسنت صنعا بارتدائه في اجتماع مجلس الوزراء."

ويقول اولوند الذي فاز على المحافظ نيكولا ساركوزي في الانتخابات التي جرت في بداية مايو/ ايار الجاري انه يريد ان يكون زعيما "عاديا" بعد سنوات من النمط الاكثر بهرجة خلال فترة سلفه ساركوزي، وكانت الحكومة اتخذت قرارا فور اختيارها بخفض رواتب الوزراء ورئيس الجمهورية بتحو 30 في المئة، وكذلك استخدام القطارات في مهمات السفر إذا كان ذلك ممكناً.

Related Posts