Foto: AP/TT
Foto: AP/TT
2020-02-05

الكومبس – ستوكهولم: قال وزير النقل السويدي توماس إينيروث إن الحكومة قررت المضي قدماً في إنشاء الخطوط الجديدة للسكك الحديدية فائقة السرعة، حتى لو لم تتلقى دعماً من المحافظين والمسيحي الديمقراطي.

وأضاف إينيروث في تصريح لراديو Ekot أن المقترح سيتم تقديمه حتى لو لم يتلقى الدعم الكافي في البرلمان، لكنه يأمل بان يصوت الحزب الليبرالي لصالح الاقتراح.

جدير ذكره أن قيمة الاستثمارات في هذا القطاع تقدر بـ 230 مليار كرون، وتندرج في توسيع خطوط السكك الحديدية خارج إطار الخطة الزمنية للحكومة الحالية، على الرغم من كونها جزء من اتفاقية يناير.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts