Foto: Johan Nilsson / TT
Foto: Johan Nilsson / TT

وصل ما يزيد عن 160 مواطناً أفغانيّاً، ممن أجلتهم السويد من أفغانستان الى مطار يوتيبوري اليوم.

وكان الأفغان ومعظمهم يعملون في الترجمة، قد تم اجلائهم الى جورجيا قبل أسبوع، في طريقهم الى السويد.

وشكر أحد المترجمين ويدعى جاويد الشعب السويدي والسفارة السويدية في كابول، على العمل الذي قاموا به من أجل إجلائهم من أفغانستان.

وقال في تصريح للراديو السويدي إنه عمل في السويد في الفترة من 2010 الى 2013.

وكانت وزيرة الخارجية آن ليندي أعلنت اكتمال عملية الإجلاء السويدية من مطار كابول في أفغانستان، نهاية أغسطس الماضي.

وفي المجموع، تم إجلاء أكثر من 1100 شخص. وجرى إجلاء جميع العاملين الأفغان في السفارة السويدية، وكثير من ناشطي حقوق الإنسان والصحفيين، إضافة إلى إجلاء حوالي 500 سويدي، وعدد من الموظفين الأفغان السابقين في قوات الدفاع السويدية.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts