(أرشيفية)
Foto: Jonas Ekströmer / TT
(أرشيفية) Foto: Jonas Ekströmer / TT
2.8K View

ابتكرت شخصية مشهورة للأطفال وتُرجمت أعمالها إلى 30 لغة

المؤلفة قالت في إحدى مقابلاتها: أكتب كأني في بيتي ولا يهمني حجم إنجازي

الكومبس – ستوكهولم: توفيت المؤلفة والرسامة السويدية الشهيرة غونيلا بيريستروم، مبتكرة شخصية كتاب الأطفال المحبوب ألفونس أوبيري، عن عمر 79 عاماً.

وكتبت شركة Bok-Makaren AB التي تدير أعمال المؤلفة في بيان صحافي “بحزن كبير نعلن وفاة المؤلفة والرسامة غونيلا بيريستروم”. وفق ما نقل SVT.

وتوفيت بيريستروم في منزلها اليوم بعد أن تدهورت صحتها.

“عبقرية”

نشأت بيريستروم في يوتيبوري ودرست الصحافة، ثم عملت بضع سنوات في أفتونبلادت وداغينز نيهيتر قبل ظهورها لأول مرة ككاتبة مع كتاب “Mias pappa flyttar” في العام 1971.

وألفت أول كتاب عن شخصية ألفونس في العام التالي بعنوان “God natt”، لتتبعها سلسلة من أكثر الكتب شعبية عن الشخصية وعددها 26 كتاباً.

وقالت صوفيا هار، ناشرة بيريستروم منذ العام 2009 “كانت عبقرية، لم أقابل أبداً شخصاً سريعاً ودقيقاً لغوياً مثلها”، مشيرة إلى أن “ألفونس” لم يكن كتابها المحبب، بل كانت الكتب عن شخصيتي “بيل وبولا” الأقرب إلى قلب المؤلفة.

وقالت هار “كانت لديها ابنة مصابة بإعاقة ذهنية. وكان ذلك الكتاب الأول الذي يتحدث عن عائلة فيها ابنة ليست مثل أي شخص آخر. لذلك كانت فخورة بهذه الكتب أكثر من غيرها”.

نجاح عالمي

طُبعت كتب ألفونس في حوالي خمسة ملايين ونصف المليون نسخة في السويد وما يزيد قليلاً عن أربعة ملايين نسخة خارج البلاد. وترجمت الكتب إلى حوالي ثلاثين لغة.

وقالت بيريستروم في مقابلة العام 2017 “لا أعرف كم هو إنجازي كبير، ولا يهمني ذلك. مثل كثير من الناس، لدي ضعف في تقدير ذاتي. عندما أرسم وأكتب أشعر أنني في بيتي”.

رأت بيريستروم نفسها في المقام الأول كرسامة ورسمت الصور لأكثر من 40 كتاباً. كما كتبت عدداً من أغاني الأطفال.

جوائز عدة

في العام 2019، حصلت غونيلا بيريستروم على الميدالية الملكية للإنجازات المتميزة ككاتبة. وسبق لها أن حصلت على الميدالية الذهبية للحكومة السويدية في 2012 إضافة إلى جوائز اخرى. وكانت عضواً في الأكاديمية السويدية لكتّاب الأطفال بين العامين 1997-2013.

Foto: Lars Pehrson / SvD / TT 
Foto: Hans T Dahlskog