Lazyload image ...
2012-11-27

الكومبس – بيروت (مركز الأمم المتحدة للإعلام) تصل وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسقة الإغاثة الطارئة فاليري أموس إلى لبنان مساء يوم الثلاثاء 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2012 لتقييم أوضاع الأشخاص الذين فرّوا من العنف في سوريا، والمساعدات الإنسانية التي يجري تقديمها لهم. 

الكومبس – بيروت (مركز الأمم المتحدة للإعلام) تصل وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسقة الإغاثة الطارئة فاليري أموس إلى لبنان مساء يوم الثلاثاء 27 تشرين الثاني/نوفمبر 2012 لتقييم أوضاع الأشخاص الذين فرّوا من العنف في سوريا، والمساعدات الإنسانية التي يجري تقديمها لهم.

وتلتقي أموس رئيس مجلس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي يوم الأربعاء 28 تشرين الثاني/نوفمبر 2012 الساعة 12 ظهراً في مقر رئاسة الحكومة في السراي الكبير، بيروت، لمعرفة كيف يمكن للأمم المتحدة والشركاء الإنسانيين الآخرين أن يدعموا بأفضل الطرق الجهود الوطنية في تلبية احتياجات اللاجئين السوريين وبحث الوضع الإنساني المتدهور داخل سوريا وتأثيره على المنطقة. وتقوم أموس بتصريح إعلامي مباشرة بعد إجتماعها مع ميقاتي في السراي.