Lazyload image ...
2012-09-06

الكومبس – أوقفت الشرطة السويدية في يوتيبوري إمرأة بشبهة ارتكاب جريمة قتل بعد أن عثرت على أجزاء من هيكل عظمي بشري في شقتها يوم أمس الأربعاء. وكانت الشرطة قد توجهت إلى الشقة بعد تلقيها اتصالا يفيد بأن المرأة تقوم بإطلاق النار من نافذة شقتها

الكومبس – أوقفت الشرطة السويدية في يوتيبوري إمرأة بشبهة ارتكاب جريمة قتل بعد أن عثرت على أجزاء من هيكل عظمي بشري في شقتها يوم أمس الأربعاء. وكانت الشرطة قد توجهت إلى الشقة بعد تلقيها اتصالا يفيد بأن المرأة تقوم بإطلاق النار من نافذة شقتها.

وقد تفاجأت الشرطة عندما وصلت إلى الشقة الواقعة في شارع كوزموسغاتان (Kosmosgatan) في بيرغسخون (Bergsjön) بمنطقة يوتيبوري، حيث لم تعثر على سلاح فقط، بل أيضا على عظام بشرية.

المتحدت باسم الشرطة، توماس فوكسبوريه، صرح لصحيفة يوتيبوريز بوستين (GP) المحلية بالقول: "لا نستطيع استبعاد احتمال قتلها لشخص ما."

وفي تصريح آخر لوكالة أنباء تي.تي. قال فوكسبوريه: وجدنا "الكثير من العظام" ولكنه شدد على أن الشرطة لا تعلم حتى الآن كيف جاءت العظام إلى الشقة: "من الممكن أن تكون قد أخذت من قبور أو مستشفى أو شيء من هذا القبيل."

وكانت الشرطة قد استدعت خبراء الطب الشرعي بعد العثور على العظام، حيث تم تأكيد أنها عظام بشرية. ويبدو أن المرأة كانت تعيش لوحدها في الشقة، وبالتالي لا يوجد أي مؤشرات على اختفاء أي شخص ربما كان يعيش معها.

ترجمة وتحرير الكومبس