رئيسة شرطة مالمو (أرشيفية)
Foto: Johan Nilsson / TT
رئيسة شرطة مالمو (أرشيفية) Foto: Johan Nilsson / TT

مسؤولة في الشرطة: اتصل بنا إذا طرق بابك أشخاص تعتقد بأنهم ينتحلون صفتنا

الكومبس – ستوكهولم: تعرضت ثلاث مسنات في مالمو للسرقة مساء أمس الاحد على يد أشخاص انتحلوا صفة الشرطة وكانوا يرتدون الزي الرسمي.

وكانت الشرطة السويدية حذّرت من موجة من عمليات سرقة ينتحل فيها اللصوص صفة الشرطة ليدخلوا منازل الناس ويسرقوا نقوداً وأشياء ثمينة. وقال متحدث باسم الشرطة إن “الأمر خطير جداً، لأنه يؤدي إلى فقدان الثقة بالشرطة”.

وقالت رئيسة شرطة مالمو بيترا ستينكولا “اتصل بالشرطة إذا كنت تعتقد أن هناك أشخاصاً ينتحلون صفة الشرطة ويطرقون باب منزلك، للتأكد من أنهم من الشرطة فعلاً”.

وأضافت “إنه أمر صعب جداً وأشجع أي شخص يجد نفسه في هذا الموقف على طلب هوية الشرطي والاتصال بمركز الشرطة”.

ولفتت ستينكولا إلى أن أساليب المحتالين تتطور وصاروا يستخدمون الزي الرسمي للشرطة على نحو متزايد.

ووقعت أكثر من عشرة عمليات احتيال مماثلة في يوتيبوري خلال الأسبوعين الماضيين، انتحل فيها الجناة صفة الشرطة. وكان جميع الضحايا من كبار السن.

وجرى تسجيل حالات مماثلة في أجزاء أخرى من البلاد، وتلقت الشرطة في مالمو عدداً كبيراً من البلاغات منذ عطلة الميلاد حتى الآن.

وحصلت إحدى الجرائم مع امرأة مسنة تلقت مكالمة هاتفية من مجهول، وبعدها بوقت قصير طرق الباب شخصان تظاهرا أنهما من الشرطة، وأقنعاها أن هناك خطراً كبيراً من تعرض منزلها للسطو، وأنهما أتيا لتأمين ممتلكاتها، ليسرقا منها في النهاية 175 ألف كرون.