Lazyload image ...
2015-10-07

الكومبس -ستوكهولم: خلصت متابعة قامت بها صحيفة “داغنز نيهيتر” الى أن العديد من الأشخاص الذين يقفون وراء المبادرات الشخصية الرامية الى جمع الأموال لمساعدة اللاجئين، عليهم ديون مستحقة لمصلحة جباية الديون السويدية Kronofogden، لذا فأن تلك الأموال معرضة للإختفاء والسرقة.

وكانت الصحيفة قد إستعرضت عشر مبادرات شخصية لجمع الأموال لمساعدة اللاجئين، حيث يتبرع كثيرون بالمال عن طريق تطبيق Swish الذي يجري تحميله على الهاتف المحمول.

وبينت الصحيفة، أن نصف الأشخاص الذين يقفون وراء تلك المبادرات الشخصية، هم من المتخلفين عن سداد ديونهم أساسا.

وأوضح المسؤول الإعلامي في مصلحة جباية الديون هنريك برونستاد، أنه إذا حول شخص ما مبلغاً مالياً على حساب شخص آخر لديه ديون مستحقة للمصلحة، فأن هناك خطورة لتلاشيها.

Related Posts