Foto: Johan Nilsson / TT
Foto: Johan Nilsson / TT
2021-04-07

الكومبس – ستوكهولم: أشارت دراسة جديدة، أجرتها هيئة الصحة العامة إلى أن غالبية السويديين سيكونون سعداء بالتلقيح ضد كورونا، عندما يحين دورهم.

ووفق الاستطلاع، الذي شارك فيه حوالي 3000 شخص

قال 91 بالمائة، إنهم سيحصلون “بالتأكيد” أو “على الأرجح” على التطعيم.

في حين قال خمسة في المئة، إنهم لن يأخذوا اللقاح، وأربعة في المئة، لم يقرروا ذلك يعد.

وكانت نسبة الأشخاص المستعدين للتطعيم، أعلى من 88 في المئة في جميع الفئات العمرية

ومن الأسباب الرئيسية، التي دفعت السويديين لتقبل اللقاح هي، ضرورة حماية الآخرين وصحتهم. أما الأسباب الأخرى فكانت، الرغبة في العودة إلى الحياة الطبيعية، والقدرة على مقابلة أحبائهم واحتضانهم.

ويعتقد أكثر من نصف المستجيبين، 57 في المئة، أنهم بحاجة إلى مزيد من المعلومات حول موعد تلقي التطعيم، وأيضًا المزيد من المعلومات حول الآثار الجانبية المحتملة.

وحسب الاستطلاع، فإن كان المشاركين فيه كانوا   يتلقون معلومات حول اللقاح من وسائل الإعلام (62 بالمئة) أو السلطات المختصة (55 بالمئة) أو العائلة والأصدقاء (42 بالمئة).

وقد تلقى حتى الآن ما مجموعه 1،271،799 شخصًا جرعة واحدة على الأقل من اللقاح، وتلقى 540،288 الجرعتين معًا. وهذا يعادل 15.5 في المائة و 6.6 في المئة، على التوالي، من السكان البالغين في السويد.

تخلت السويد رسميًا الأسبوع الماضي عن خطتها السابقة لتقديم لقاحات Covid-19 لجميع البالغين في الأشهر الستة الأولى من عام 2021، وتحديد هدف جديد في 15 أغسطس وقصر هذا الموعد النهائي على الجرعات الأولى فقط.

يذكر أن الاستطلاع جرى قبل إعلان  وكالة الأدوية الأوروبية (EMA) اليوم وجود صلة محتملة بين لقاح أسترا زينيكا ضد كورونا وحالات الإصابة بجلطات الدم

Related Posts