2012-12-31

في العام 2012 أجبر رئيس الاشتراكي الديمقراطي على الاستقالة بعد الضغط الاعلامي عليه والذي تناول فضيحة حصول صديقته على مساعدة سكن لمنزل لا تسكن به، هوكان يولت استقال بعد عدة أشهر فقط من انتخابه لهذا المنصب، الفضيحة أثرت على شعبية الحزب بشكل سلبي، لكن بعد الاستقالة عادت شعبية الاشتركي الديمقراطي للصعودفي العام 2012 أجبر رئيس الاشتراكي الديمقراطي على الاستقالة بعد الضغط الاعلامي عليه والذي تناول فضيحة حصول صديقته على مساعدة سكن لمنزل لا تسكن به، هوكان يولت استقال بعد عدة أشهر فقط من انتخابه لهذا المنصب، الفضيحة أثرت على شعبية الحزب بشكل سلبي، لكن بعد الاستقالة عادت شعبية الاشتركي الديمقراطي للصعود