Lazyload image ...
2018-06-05

الكومبس – خاص: أسبوع من تسعة أيام، ليس بعدد أيامه بل بعدد الأحزاب المشاركة بهذه التظاهرة الهامة، والتي تعقد للعام الثاني على التوالي.

عدد الجهات المشاركة بأسبوع يارڤا هذا العام يبلغ حوالي 130 ممثل عن شركة أو مؤسسة، وهذا يفوق بثلاثة مرات العدد الذي شارك في السنة الماضية، إضافة إلى تزايد في عدد النشاطات، حيث يصل هذا العام إلى 100  نشاط على مدار 9 أيام.

كما سيتم التركيز على رفع مستوى المحتوى مثل الأنشطة الثقافية والفنية وتحضير الأطعمة إلى جانب الندوات وورش العمل والنشاطات السياسية التي ستكتسب طابع غير ممل وغير تقليدي، حيث يقول الإعلان الرسمي عن هذا الأسبوع: نحن نعتقد أن السياسة أكثر بكثير من مجرد برامج حزبية معقدة، ومناقشات خطابية وشعارات صعبة. لهذا السبب نحن نقوم بتنظيم أسبوع يارڤا Järvavecka

أسبوع يارڤا الحدث والهدف
تدل الأرقام الإحصائية على أن المهاجرين أو السويديين الجدد، هم من أقل فئات المجتمع السويدي مشاركة بالانتخابات، وبالتالي المشاركة بصنع القرارات التي تهمهم وتهم المجتمع الذي يعيشون به، الأسباب هنا متعددة، لكن النتيجة واحدة، ضعف التمثيل السياسي لشريحة مهمة وتكاد تكون مهمشة في بعض المناطق، إضافة إلى الخلل الذي يمكن أن يصيب عصب المبدأ الديمقراطي في اختيار من سيحكمنا ويصنع القرارات التي تهمنا وتهم عوائلنا وأطفالنا. إذا هناك مشكلة والمطلوب إيجاد الحلول، للتخفيف على الأقل من حدتها ونتائجها.
من هنا تأتي فكرة “أسبوع يارڤا” كأحد الحلول لمشكلة الإقبال الضعيف على الانتخابات في أوساط المهاجرين، إضافة إلى أن نسبة المشاركة بالانتخابات من قبل الشباب وذوي الدخل المحدود إجمالا أدنى من نسبة كبار السن وذوي الدخل المرتفع. وهذا ما يزيد من أهمية الانتباه إلى فئة المهاجرين لأنها تحتوي على نسبة عالية من الشباب ومن ذوي الدخل المنخفض، وهذا يعني أن حل مشكلة الإقبال الضعيف على الانتخابات في أوساط المهاجرين أو السويديين الجدد، يمكن أن يساهم أيضا في رفع نسبة المشاركة ضمن فئات أخرى في المجتمع.
هذا الأسبوع الذي أطلق عليه اسم يارڤا وهي منطقة تشكل أحد الأجزاء الشمالية لمدينة ستوكهولم، تضم عدة ضواحي أغلب سكانها من المهاجرين والسويديين من أصول أجنبية، ويطلق على بعضها اسم الضواحي المتضررة أو المهمشة.

فرصة للتعارف على برامج الأحزاب وقياداتها

خلال أسبوع يارڤا وعلى مدار 9 أيام تشارك كل قادة الأحزاب باللقاء مع أكبر عدد من سكان المنطقة والمناطق الأخرى خاصة من ذوي الأصول الأجنبية. أصحاب فكرة هذا الحدث والمنظمون له، يطمحون إلى زيادة معرفة المشاركين بالأحزاب وبالسياسيين السويديين وكذلك اطلاع الأحزاب والسياسيين على مشاكل وخصوصيات هذه الفئة من السكان.

فيما سيكون هذا الأسبوع فرصة لتغيير الطابع التقليدي لكلمة “سياسي” ولمصطلح “سياسية” لدى العديد من القادمين الجدد أو حتى القدامى ممن يعتقدون بأن السياسة منفصلة عن الواقع الحياتي واليومي للسكان، والسائد بينهم أفكار مثل: ” السياسة وجع رأس” أو “ما دخلنا بالسياسة” أو غيرها من التعابير السلبية الرائجة، والاقتراب أكثر إلى تعابير السياسة حسب مفاهيم المجتمع السويدي، حيث تهدف العديد من الأنشطة إلى تزويد الزوار بالإلهام والمعرفة التي تبسيط اتخاذ قرارهم، قبل يوم الانتخابات.
هذا الأسبوع ونشاطاته موجهة بمعظمها لفئة الشباب، حيث هناك حوالي 42% من المقيمين في ضواحي رينكبي وتنستا هم دون سن 25، والعديد منهم يصوتون في هذا العام للمرة الأولى.
في انتخابات عام 2014 ، كان التصويت في بعض الدوائر الانتخابية حول منطقة يارڤا، أكثر بقليل من 50 في المائة، وهو من أدنى معدلات المشاركة في التصويت ضمن منطقة ستوكهولم.

أحمد عبد الرحمن مؤسس فكرة أسبوع يارڤا: نهدف إلى التأثير وإحداث فرق

يقول الناشط الصومالي أحمد عبد الرحمن، والذي تعود له فكرة تأسيس هذا الحدث، “‘إنه لأمر رائع أن يستمر أسبوع يارڤا ويواصل التطور، هذه مناسبة تتيح الفرصة للجميع لكي يشاركوا ويتركوا أثر مفيد بدلا من التحدث فقط بمواضيع جانبية. نحن نحاول الوصول إلى الأشخاص الذين كانوا في السابق محبطين أو خائفين أو غاضبين وسنبذل كل ما في وسعنا لكي يساهموا برأيهم، خاصة فئة الشباب، في يوم الانتخابات لدينا جميعا الفرصة لإحداث فرق. في يوم 9 سبتمبر/ أيلول، سيكون لكل صوت نفس القيمة والقدر، بغض النظر عمن أنت أو من أين أنت”.

تبلورت فكرة أسبوع يارڤا لدى أحمد عبد الرحمن الذي يعمل كمستشار اقتصادي في غرفة ستوكهولم التجارية، ويرأس أيضا القرية العالمية Global Village في العام 2016 ، عندما كان ينظم نشاطات تتضمن عروض سينمائية لعائلات الأطفال من سكان الضواحي الشمالية في ساحة يارڤا Järvafältet للسنة الرابعة على التوالي، حينها أدرك أنه يمكن استغلال العرض السينمائي اليومي كفرصة مثالية لعقد اجتماعات بين المواطنين والأشخاص السياسيين المنتخبين، فقرر دعوة جميع قادة الأحزاب إلى إلقاء خطاب قصير قبل عرض الفيلم، والانضمام إلى مشاهدته مع بقية الحضور.

في العام 2016 أي بعد الدعوة الأولى، شارك فقط حزب البيئة ممثلا بأحد قادته “غوستاف فريدولين” في العام التالي 2017 استجاب جميع قادة الأحزاب ووصل عدد الزوار المشاركين ما بين 1000 و3000 زائر في اليوم الواحد.
برامج ونشاطات أسبوع يارڤا
ستجري نشاطات Järvaveckan في ساحة Spånga IP في مدينة Tensta في ستوكهولم. المهرجان مفتوح من الساعة الثالثة ظهراً إلى الثامنة مساءً.

في كل يوم سيتم إثارة موضوع محدد ومختار، مثل المساواة بين الجنسين، المبادرات، أو الصحة والرعاية. يتخلل الموضوع المثار ورش دراسية وحلقات نقاش بالإضافة إلى لقاء مع قيادات للحزب يوميا.

يقول أحمد عبد الرحمن مؤسس فكرة أسبوع يارڤا بهذا الصدد: “هناك العديد من الطرق المختلفة للتأثير على المجتمع، عن طريق المدرسة، وفي أماكن العمل، أو من خلال الموسيقى، هذا العام تلقينا الامكانيات في أسبوع يارڤا أن نعرض أشياء متكاملة. الهدف هو أن يكون الزوار وفي غضون أسبوع قادرين على تكوين رأي حول لمن يصوتون قبل الانتخابات. هنا يمكنك مقابلة السياسيين، والتحدث مع قادة الأحزاب، والاستماع إلى المناقشات، ومقابلة المنظمات المعنية وذات الصلة، بالإضافة إلى المشاركة في النقاشات”.

وهنا البرنامج اليومي لأسبوع يارڤا:

 في كل يوم سيكون هناك حزب معين، بالإضافة إلى موضوع اليوم الرئيسي.

Lördag 9 Juni, Feministiskt initiativ, tema: jämlikhet och jämställdhet
السبت ٩ يونيو، الحزب: المبادرة النسوية. والموضوع: المساواة والمساواة بين الجنسين

  • Söndag 10 Juni, Liberalerna, tema: hälsa och omsorg
    الأحد ١٠ يونيو، الحزب: حزب الليبراليين. والموضوع: الصحة والرعاية
  • Måndag 11 Juni, Centerpartiet, tema: företagande och entreprenörskap
    الإثنين ١١ يونيو، الحزب: حزب الوسط. الموضوع: أصحاب الشركات وإقامة المشاريع
  • Tisdag 12 Juni, Kristdemokraterna, tema: integration och migration
    الثلاثاء ١٢ يونيو، الحزب: المسيحيين الديمقراطيين. الموضوع: الاندماج والهجرة
  • Onsdag 13 Juni, Miljöpartiet, tema: skola och utbildning
    الأربعاء ١٣ يونيو، الحزب: حزب البيئة. الموضوع: المدارس والتعليم
  • Torsdag 14 Juni, Moderaterna, tema: arbetsmarknad och etablering
    الخميس ١٤ يونيو، الحزب: الموديرات المحافظين. الموضوع: سوق العمل والترسيخ
  • Fredag 15 Juni, Sverigedemokraterna, tema: delaktighet och valdeltagande
    الجمعة ١٥ يونيو، الحزب: سفيرياديمكراتنا. الموضوع: المساهمة والمشاركة بالانتخابات
  • Lördag 16 Juni, Vänsterpartiet, tema: bostad och stadsmiljö
    السبت ١٦ يونيو، الحزب: حزب اليسار. الموضوع: السكن وبيئة المدن
  • Söndag 17 Juni, Socialdemokraterna, tema: trygghet och insatser
    الأحد ١٧ يونيو، الحزب: حزب الاشتراكيين الديمقراطيين. الموضوع: الأمان والاستثمار

موعدنا إذا في أسبوع يارڤا ما بين 9 و17 يونيو في ساحة سبونغا، Spånga IP في مدينة Tensta في ستوكهولم.في أول يوم 9 يونيو: من الساعة 15:00 إلى الساعة 20:00
الأيام من 10 إلى 16 يونيو: من الساعة 15:30 حتى 20:00

يوم 17 يونيو: من الساعة 15:00 حتى الساعة 20:00

 

قم بزيارة موقع أسبوع يارڤا للاطلاع أكثر على البرامج والنشاطات المرافقة
Ta del av årets program, och läs mer på www.jarvaveckan.se

Related Posts