Lazyload image ...
2015-10-09

الكومبس – خاص: وردت “الكومبس” رسالة من القارئ محمد طه عبيد، إشتكى فيها بداية من ما وصفه بأنه “تعامل عنصري” معه، من قبل شركة AB Kristianstadsbyggen للسكن في مدينة Kristianstad، لأن الشركة طلبت منه، ورقة تأييد من مكتب العمل في المدينة المذكورة، بدلا من مكتب العمل في Växjö التي يعيش في منطقة قريبة منها.

الكومبس تنشر هذا الموضوع، لتسليط الضوء على الإجراءات المتبعة حاليا، من قبل الكثير من شركات السكن في السويد، حول كيفية تلبية شروطها عند الحصول على شقة، وذلك بهدف الإستفادة من معرفة هذه المعلومات، خصوصا من قبل القادمين الجدد.

يقول عبيد في رسالته: ” انا مسجل بالشركة منذ حوالي سنة وستة أشهر، ولدي 420 نقطة، حصلت على شقة في مدينة Kristianstad لكن المصيبة كانت عندما سالتني الموظفة عن ورقة من مكتب العمل في هذه المدينة، وإشترطت ان أسلم الورقة في اليوم الثاني، وبخلاف ذلك سيتم حظري ولن تعطى الشقة لي”.

ويضيف: ” فوجئت بذلك، وإنزعجت كثيرا من إحتمال ان تذهب النقاط التي جمعتها سدى، وكذلك من موضوع ان أسافر الى مدينة ثانية حوالي ساعة ونصف بالسيارة، ذهابا وأيابا، لجلب الورقة المطلوبة”.

وعندما سأل عبيد الموظفة عن سبب ذلك، قالت له إن هذه اجراءات وانظمة الشركة القانونية، وهي موجودة في موقع الشركة، ويجب على كل شخص أن ينفذها.

يتسائل عبيد: ” أليس مكتب العمل نفسه في كل مدن السويد؟ هل يحق للشركة إلغاء النقاط التي جمعتها بعد أكثر من سنة لمجرد أنني لم أجلب لهم الورقة المطلوبة”؟

الشركة توضح للكومبس الإجراءات المتبعة

أجرت “الكومبس” إتصالاً هاتفيّا بالشركة المذكورة، وطرحت عليها قضية عبيد، فقالت الموظفة لها: ” لا استطيع الخوض بالنقاش في قضايا شخصية لكن بشكل عام، تنص قوانين الشركة على أن لا يقل دخل المرء السنوي الذي يريد تأجير شقة لدى شركتنا عن مائة ألف كرون، وبخلاف ذلك عليه أن يحضر لنا ما يثبت وجود وارد اقتصادي، وفي هذه الحالة، يجب أن يكون الإثبات صارد مباشرة عن الجهة التي تعتبر مصدر الوارد الإقتصادي للشخص المؤجر”.

وفي الموقع الإلكتروني للشركة ورد أن من المتطلبات الأساسية لتأجير شقة لديها، أن يكون للمتقدمين على التأجير لديهم دخل كاف، وأن الشركة تأخذ المعلومات الإئتمانية على جميع المتقدمين الجدد لديها.

وعلى المتقدمين أن لا يكون عليهم: مستحقات مالية غير مدفوعة، ديون، أو أمور سلبية أخرى على هذه الشاكلة وأن يكون عدد الأفراد الذين يسكنون الشقة مناسباً مع حجمها وتخطيطها.

وبعد عدة أيام من إتصال الكومبس بالشركة ذكر عبيد ان الأخيرة وافقت على تمديد المهلة له لمساعدته في المزيد من الوقت لجلب الورقة المطلوبة.

 

لينا سياوش