بوتيك كارلستاد Fotograf: Ida Thunberg
بوتيك كارلستاد Fotograf: Ida Thunberg
2018-12-15

الكومبس – مقالات الشركاء: يسبب انتاج الأقمشة وتصنيعها حول العالم انبعاثا لثاني أوكسيد الكربون، يفوق في السنة الواحدة ما تطلقه جميعالطائرات والسفن المخصصة للسفر من ذلك الغاز السام. إن أبسط طريقة لكي تخفف مننسبة هذه الغازات في الجو، وتحمي البيئة هي عن طريق شراء الملابس المستعملة منمتجر “السكاند هاند” وأن تتبرع بالملابس الفائضة عن حاجتك لذلك المتجر.تتلقى متاجر الصليب الأحمر نحو 4000 طن من القماش سنوياً. يتم بيع غالبية تلكالأقمشة والملابس، أما ما تبقى منهم فيتم إعادة تدويره.

يمكننا العثور تقريباً على
كل شيء في متجر الملابس المستعملة، من تصفيات المحلات الفاخرة، والملابس الطريفة
الى البدلات والأزياء ذات الجودة العالية من مختلف العصور. لهذا فإن الفائدة
مضاعفة، فالربح لا يكمن فقط في الحصول على خزانة ملابس جديدة بسعر زهيد. إنما الفائدة
أكبر بكثير حيث تشمل كلا من المتبرع والمشتري وتكمن تلك الفائدة فيما يلي:

– انخفاض الاستهلاك وهذا أمر
مفيد جداً لأن إعادة استخدام شيء مستخدم مسبقاً يعد أفضل من تصنيع شيء جديد. إن ذلك
يساهم بتحقيق ربح ثابت كل عام بحسب قول مارتينا بوزيك مطورة الأنشطة التجارية
للملابس المستعملة في الصليب الأحمر.

– أرباح المبيعات في متاجرنا
تخصص لدعم أنشطتنا وتساهم أيضاً في تحقيق مجتمع متماسك، لأننا ندعم لم شمل
العائلات والمساعدة في أداء الواجبات المدرسية، كذلك نمنح الدعم في وقت الكوارث وما
إلى هنالك.

وتشدد مارتينا بوزيك على أهمية ان يستمر الناس بالتبرع لـ “السكاند هاند” وذلك بالتحديد بسببالفائدة المضاعفة التي ذكرتها آنفا. إذ تقول ( إن التبرع لنا من قبل الناس شيءأساسي).

في كل عام يتولى الصليبالأحمر أمر حوالي 4000 طن من المنسوجات، يباع الكثير منها في متاجرنا التي يبلغعددها 300 متجر في كل أنحاء السويد. والباقي يعاد تدويره لأن سياسة الصليب الأحمرفيما يخص الملابس هي أن تتولى مسؤولية المنح (الهبات) التي لم يتم بيعها.

Fotograf:Ida Thunberg

متجر كارل ستاد للبضاعة المستعملة:

إن أحد متاجر “السكاند
هاند” الذي يعمل بشكل فعال على مبدأ الفائدة المضاعفة يوجد في مركز كارل ستاد.
المتجر يزوره العديد من الناس الذين يجدون تشكيلة واسعة من أصناف الملابس كافة
وبجميع الألوان والأشكال.  بالإضافة الى
تشكيلة واسعة من الزجاج والبورسلين وأواني المطبخ وغيرها من الأدوات.

– ويقول دان بورغ مدير
المتجر (إن أكثر الأصناف مبيعاً في متجرنا هي الملابس و بخاصة الملابس ذات النوعية
الجيدة، هناك طلب دائم عليها). ومن أجل أن يتم العمل في المتجر بأفضل صورة عمل دان
بورغ والعديد من المتطوعين على وضع إجراءات جيدة وواضحة.

يحصل المتجر في كل يوم على
60 كيلو من الملابس والأقمشة والأحذية. يتم وزنها جميعاً قبل فرزها وخلال شهر يصبح
مقدار ما نتلقاه حوالي 1,5طن.

– ويتابع دان بورغ (نقوم بإحصاء
ما نتلقاه بالكيلو من قماش و ملابس  بشكل إجمالي
أولا وهذا يشمل ما يجب بيعه و كذلك ما يجب إعادة تدويره. إن قطع الملابس التي يتم
تقييمها بأنها غير صالحة للبيع توضع في أكياس زرقاء يتم وزنها أيضاً).

– إننا حتما نرغب بالحصول
على قطع ملابس يمكن بيعها، ولكن من أجل المحافظة على البيئة وضعنا على عاتقنا مهام
إضافية للتصرف بتلك المنسوجات التي إن لم يتم إعادة تدويرها سترمى في القمامة ثم
يتم حرقها.

لقد عمل الصليب الأحمر في
كارل ستاد بشكل مكثف للحصول على روتين عملي جيد وثابت في مجال الاستدامة.

– يجب أن يكون العمل بسيطاً
وواضحاً بحسب قول دان بورغ الذي يرى أيضاً أنه من المهم اقتراح إحصاءات لكي يرى
المتبرعون والمتطوعون وعامة الناس نتيجة عملنا. العديد من متاجر الصليب الأحمر
للبضائع المستعملة “السكاند هاند” تعمل على مبدأ إعادة التدوير. تسمى
هذه الفعالية في كارل ستاد ( إعادة التصميم) وتضم مجموعة من الخياطين الذين يلتقون
بانتظام و يخيّطون ملابس جديدة وستائر وحقائب وأشياء أخرى من الأقمشة و الملابس
التي لا مجال لبيعها كماهي.

فتتكون بهذه الطريقة بضاعةجديدة  يتم بيعها فيما بعد في المتجر.

Fotograf:Alma Vestlund/Studio Emma Svensson

– تقول مارتينا بوزوك (يعد
متجر كارل ستاد للأدوات المستعملة مثالاً رائعاً لكيفية عمل الصليب الأحمر و تحمله
المسؤولية تجاه تحقيق مجتمع مستدام).

تقدم السا بيلغرين (Elsa
Billgren) خبيرة
الملابس العتيقة الطراز والزبونة المحبة للشراء من متاجر “السكاند هاند”
أفضل نصائحها ليتمكن المرء من تغيير عادات الشراء للوصول الى نمط حياة مستدامة
.

فكّر ملياً

يمكن أن تحتوي خزانة ملابسك
فقط ملابس مستعملة. يجب أن نعوّد أنفسنا على الاستهلاك بهذه الطريقة و لتقريب
الصورة تخيل أنك عندما تشتري ملابس كما لوكنت تشتري وجبة من سلسلة مطاعم وجبات سريعة
( اشتري ثلاث وجبات و ادفع فقط ثمن اثنتين) هل كنت ستشتري ثلاث شطائر بسعر اثنتين
و تأكل أكثر مما تحتاجه من طعام و تضر صحتك؟

ينطبق الامر تماماً على شراء
ثلاث كنزات بسعر كنزتين، هذا ليس جيداً لا للبيئة ولا لخزانتك. لا يتوجب عليك شراء
شيء جديد إذا كنت تريد أن تحتوي خزانتك فقط على ملابس عالية الجودة. اشتري بتروي
وخذ وقتك.

– الإكسسوارات

هل أنت مبتدأ؟ هل ترغب أن تبدأ
بالشراء من متجر الألبسة المستعملة ولكن تجد صعوبة في أن تبدأ بشراء الملابس منه؟  ابدأ بشراء الاكسسوارات أولاً مثل لفحات العنق والأوشحة
و الحقائب والقبعات والحلي التقليدي، إنها ستميز شخصيتك.

تعلّم المزيد

اكتشف ما هو الشيء ذو
النوعية عالية الجودة، إذا تمكنت من ذلك ستصبح بارعاً في اقتناص تصفيات البضائع
الممتازة و المباعة بسعر أرخص. فمثلا حقيبة يد مصنوعة من جلد حقيقي ستبقى جيدة
لمدة طويلة بل وستصبح أجمل مع مرور السنين.

اشتري مواد مصنوعة
من خامات طبيعية

إنها ذات نوعية جيدة وتحتفظ
بجودتها حتى بعد الغسيل والاستخدام المتكرر. يمكنك أيضاً أن تتخذ خطوة للأمام
وتبدأ البحث عن مواد فاخرة حقيقية مثل الكشمير والصوف. ولكن بالمقابل سيقلّ الاهتمام
بالعلامة التجارية الموجودة على قطعة الملابس. الجودة والنوعية هي الأهم.

اختر الجينز من
المتاجر المستعملة

يتوفر الجينز بشكل كاف حول
العالم ويعدّ تصنيعه ضار بالبيئة. إن سروال الجينز يصبح أكثر ملائمة للجسد مع مرور
السنوات وينطبق ذلك على كل قطع الجينز الأخرى.

إيدا ثونبيري / منظمة الصليب الأحمر

Ida
Thunberg/Röda Korset

Related Posts