Lazyload image ...
2018-12-19

السويد- سياسة – محليات

رئيس البرلمان يقرر تأجيل التصويت على رئيس جديد للحكومة الى بعد عيد الميلاد

أعلن رئيس البرلمان السويدي، أندريّاس نورلين، في مؤتمر صحفي يعقده الآن، عن تأجيل التصويت على رئيس جديد للحكومة الى ما بعد عطلة عيد الميلاد.
وقال نورلين إنه كان يأمل حل أزمة تشكيل الحكومة قبل ذلك، لكن الأحزاب طلبت المزيد من الوقت لإجراء محادثات جديدة فيما بينها.
وأضاف أن أمام البرلمان محاولتين أخيرتين للتصويت على رئيس جديد للحكومة قبل الذهاب الى انتخابات جديدة، تجري خلال ثلاثة أشهر،بعد استنفاذ المحاولات الدستورية الأربعة.
وقرر نورلين أن يتم التصويت المقبل على رئيس جديد للحكومة في 16 كانون الثاني/ يناير المقبل، دون أن يسمي الآن اسم الشخصية التي سيعرضها أمام البرلمان.
ودعا رئيس البرلمان نورلين كل من رئيس حزب المحافظين أولف كريسترسون، ورئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي ستيفان لوفين الى تحمل المسؤولية في دفع العملية الى الأمام وحل أزمة تشكيل الحكومة.
وأكد أن يوم 23 كانون الثاني/ يناير المقبل سيكون آخر موعد للتصويت الرابع على رئيس الحكومة، فإذا فشل أحد في الحصول على ثقة البرلمان، فإن الانتخابات المبكرة يجب أن تجري في أواخر نيسان/ ابريل المقبل.
المصدر: الكومبس

الميزانية الجديدة “توقف” بناء 5 آلاف شقة سكنية

من شأن الميزانية الجديدة التي تم التصويت عليها من قبل البرلمان إيقاف بناء 5000 من الشقق السكنية المخصصة للطلبة.
ورغم أن طلبات الحصول على دعم الاستثمار لبناء تلك الشقق جاهزة، الا أن مجلس الإسكان والتخطيط السويدي لا يمكنه أخذ القرار بمنح المال.
وسعت الأحزاب البرجوازية من أجل الوقوف ضد دعم البناء الذي قررته حكومة الحمر الخضر، وحجتها الرئيسية في ذلك أن تلك الشقق مكلفة وغير فعالة.
ومثل هذا الدعم يسمى بالمعونة الاستثمارية لمساكن الإيجار ومساكن الطلبة، ويهدف الى بناء وحدات سكنية ذات إيجارات اقل من الشقق المبنية بدون دعم. حيث سيكون على القائمين على تلك الشقق ضمان التأجير المخفض الثمن لمدة 15 عاماً.
لا قرارات جديدة
ومن بين ما يعنيه التصويت على ميزانية المحافظين والديمقراطي المسيحي بدعم من حزب سفاريا ديموكراتنا، أنه يجب إنهاء ذلك الدعم في غضون سنوات قليلة. وبعد نهاية هذا العام لن يتم اتخاذ قرارات جديدة بهذا الشأن.
وتتعامل مصلحة الإسكان ومجالس المقاطعات مع طلبات الدعم. وبحسب مصلحة الإسكان، هناك في الوقت الحالي 130 طلباً بهذا الخصوص يتم دراستها. وهناك نحو مائة من الطلبات المكتملة في انتظار إقرار الأموال لها بكلفة تبلغ حوالي 1.5 مليار كرون كدعم وتشمل بناء 5000 وحدة سكنية.
وانتهت منح دعم البناء المخصصة لعام 2018، فيما تشير تقييمات مصلحة الإسكان الى أنه لا يمكن منح الطلبات المكتملة مبالغ الدعم بعد إقرار الميزانية الجديدة.
المصدر: الكومبس

تراجع حاد في شعبية حزب الوسط

أظهر استطلاع جديد للرأي، أجراه معهد إيبسوس، أن هناك تراجعاً حاداً في شعبية حزب الوسط، وارتفاعاً في شعبية الحزب الاشتراكي الديمقراطي، وُصف بكونه الأعلى من نوعه الذي يحققه الحزب منذ أربعة أعوام.
ووفقاً للاستطلاع الذي أجري في كانون الأول/ ديسمبر الحالي لصالح صحيفة “داغنز نهيتر”، فإن حزب الوسط خسر نحو ثلث ناخبيه مقارنة بنتائج استطلاع شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي.
وتراجعت شعبية الوسط في الاستطلاع الأخير الى 7 بالمائة بعد أن كانت 10 بالمائة في الشهر الماضي.
مقابل ذلك، ارتفعت شعبية الاشتراكي الديمقراطي لتصل الى 32 بالمائة، وهو أعلى مستوى يحققه الحزب منذ الأعوام الأربعة الماضية.
كما أظهر استطلاع آخر قام به معهد سيفو لصالح القناة الرابعة في التلفزيون السويدي، أن شعبية رئيسة حزب الوسط آني لوف كانت الأكثر تراجعاً بين شعبية بقية قادة الأحزاب البرلمانية.
وبلغت شعبية لوف في استطلاع شهر كانون الأول/ ديسمبر الحالي 8 بالمائة مقارنة بشعبيتها في استطلاع الشهر الماضي 13 بالمائة.
وبينّ استطلاع إيبسوس، أن غالبية ناخبي حزب الوسط ايجابيون نحو التعاون مع حكومة لوفين.

المصدر: الكومبس

كريسترسون: أنا الشخص المناسب لتشكيل الحكومة المقبلة

أشاد رئيس حزب المحافظين اولف كريسترسون بحزبي الوسط والليبراليين في كلمة ألقاها في ستوكهولم بمناسبة الأعياد اليوم، وقال إنه ما زال يعتقد إنه الشخص المناسب الذي يستطيع تشكيل حكومة.
وقال كريسترسون، ينبغي على رئيس حزب سفاريا ديموكراتنا جيمي أوكسون أن ينسى فكرة تشكيل كتلة سياسية مشتركة من أحزاب المحافظين والديمقراطي المسيحي وسفاريا ديموكراتنا.
وأضاف، بإن المحافظين لن يكونوا جزءاً من تلك الكتلة.
وتابع، قائلاً: “نحن ببساطة محافظون ليبراليون. وأولئك الذين لا يريدون أن يفهموا ذلك والذين يخافون أو يتخوفون من وجود “كتلة محافظة” جديدة في السياسية السويدية، فإنهم لم يطلعوا على برنامجنا بالكامل”.
كما خصص جزء من خطابه للحديث عن محاولة جعل كل من حزبي الوسط والليبراليين يقدمون الدعم لكريسترسون في التصويت عليه من جديد كرئيس للحكومة، بدلاً عن تصويتهما ضده بـ “كلا” في السابق.
وعبر عن أمله في أن الحزبين سيتوصلان الى استنتاج آخر في المستقبل.
وقال كريسترسون: “السيناريو الرئيسي الذي يدور في راسي واضح من أننا سنشكل الحكومة السويدية القادمة، وننفذ بقدر ما نستطيع سياسة كتلة تحالف يمين الوسط فقط”.
المصدر: الكومبس

القوانين التي ستدخل حيّز التنفيذ اعتباراً من العام 2019

مع بداية كل عام، تدخل حزمة من القوانين الجديدة حيّز التنفيذ في السويد، ولم تمنع أزمة تشكيل الحكومة الجديدة، صدور هذه القوانين، وتطبيقها.
ومن أهم هذه القوانين الجديدة، التي سيتم تطبيقها اعتباراً من الأول من كانون الثاني/ يناير 2019:
رسوم الخدمة العامة:
هو واحد من أهم القوانين التي ثار نقاش وجدل حولها، حيث سيتم اعتباراً من الأول من كانون الثاني/ يناير، استبدال رسوم ما كان يُطلق عليه بضريبة التلفزيون والراديو، الى رسوم الخدمة العامة الفردية.
وبحسب القانون الجديد، سيكون على جميع الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 18 عاماً ولديهم دخل خاضع للضريبة ملزمين بدفع تلك الرسوم. وستكون قيمة ذلك واحد بالمائة من نسبة الدخل الخاضع للضريبة، وصولاً الى سقف مالي محدد، وقيمته نحو 1300 كرون للشخص الواحد سنوياً.
إلغاء فترة انتظار الحصول على إعانة المرض أو البطالة Karensdagen
Karensdagen، هي فترة الانتظار قبل الحصول على استحقاق المرض أو إعانة البطالة، حيث لا يتم حساب تلك الأيام ضمن التعويضات.
ووفقاً للقوانين الجديدة، سيتم الغاء العمل بذلك، وسيجري تعويضه بـ Karensavdrag وستكون نسبة الخصم 20 بالمائة من متوسط الدخل الأسبوعي. وسيتم العمل بذلك، لأنه إذا وقع Karensdag في يوم طويل ومكثف من ساعات العمل، فإن هذا يعني أن ذلك الشخص سيفقد جزءاً كبيراً من دخله.
سوق ألعاب المراهنات واليانصيب
يجب على الشركات التي تعمل في هذا المجال، تقديم طلب للحصول على ترخيص من أجل أن يكون لها مكان في السوق السويدية. كما يجب أن يكون للمواقع الالكترونية شعارات واضحة، تظهر رخصة الموقع بوضوح. كما ستكون تلك المواقع ملزمة بتقديم تسهيلات وتوفير المساعدة للمدمنين على اللعب.
علاج الأسنان
سيكون طب الأسنان مجانياً لجميع الأشخاص حتى سن 23 عاماً كحد أقصى. ووفقاً لوزيرة الشؤون الاجتماعية أنيكا ستراندهال، فإن سبب رفع سقف عمر الأشخاص الحاصلين على الرعاية الصحية يرجع الى حقيقة أن العديد من الشباب لديهم في الوقت الراهن عمل غير ثابت أو دراسة، حيث لا تسمح مدخلاتهم بمراجعة طبيب الأسنان.

المصدر: الكومبس

الشرطة تطلق النار على مراهق قام بعملية سطو في نوربوتين

قالت الشرطة السويدية إنها اضطرت لإطلاق النار على ساق يافع، خلال ملاحقتها له بعد عملية سطو قام بها في هاباراندا بمحافظة نوربوتين.
ووقعت الحادثة، صباح اليوم الأربعاء، أثناء محاصرة عناصر من الشرطة في إحدى الحدائق، حيث دفعت -تصرفاته ومحاولته الاقتراب من الشرطة رغم التحذيرات التي وجهت له -دفعت الشرطة لإطلاق النار على ساقه، وفقا لموقع نوربوتين ميديا.
وقد تم نقل الشاب اليافع وهو في سن المراهقة إلى المستشفى لتلقي العلاج فيما لا يوجد أي تهديدات صحية خطيرة على حياته.
المصدر: الكومبس

وفاة شرطي جراء “انقلاب”سيارته في مالمو

توفي عنصر من شرطة مدينة مالمو،جراء حادث تدهور سيارة الخدمة، التي كان يقودها، ليل .أمس، على طريق أكسل دانيلسون،فيما تم نقل زميلته إلى المستشفى، حيث وصفت حالتها بالمستقرة حالياً
ووقع الحادث عند قرابة الساعة 9 من ليل أمسالثلاثاء، بينما لم تعرف بعد أسباب ما حصل، لكن صحيفة سيدسفينسكان قالت، إن الحادث جرى خلال عملية ملاحقة قام بها الشرطي لسيارة أخرى، الأمر الذي لم تؤكده أو تنفيهشرطة المدينة.
وقال شهود عيان، إنهم رأوا السيارة وهي تنقلب على الطريق عدة مرات جراء السرعة العالية.
وقد تأثرت سيارة أخرى بالحادث، دون معرفة ما إذا كانت على صلة بالسيارة الملاحقة من قبل دورية الشرطة.
وعبرت قيادة شرطة مالمو عن أسفها لما حدث وتضامنها مع عائلة الشرطي المتوفى، فيما اجتمع عدد من زملائه في موقع الحادث في موقف عاطفي حزناً على رحيله.

المصدر: الكومبس

تقرير يكشف وفاة شاب في طوارئ مستشفى نوربوتن بعد انتظار دام 10 ساعات

كشف تقرير بثه التلفزيون السويدي SVT، أن شاباً توفي، في قسم الطوارئ التابع لمستشفى Sunderby بمدينة نوربوتن، في أيار/ مايو الماضي، أثناء فترة انتظاره الطويلة في الطوارئ.
وبحسب التقرير، فإنه على الرغم من الحُمى والآلام التي كان يعاني منها الشاب، اضطر الى الانتظار 10 ساعات، ما أدى الى وفاته بسبب التسمم في الدم.
وقال كبير الأطباء في المستشفى كارل يوهان فيستبوري لوكالة سيرين للأنباء: “إنها مأساة كبيرة. أن يأتي المريض الى المستشفى ولا يتلقى الرعاية المناسبة. لو كان الشاب قد حصل على المضادات الحيوية على الفور، ربما كان سيبقى على قيد الحياة”.
وُرفعت شكوى الى هيئة الرقابة الصحية ضد المستشفى، التي تقول إن السبب في وفاته يعود الى الضغط الشديد على المستشفى، ونقص الرعاية الصحية، وقصور في استخدام أدوات المتابعة.
المصدر: الكومبس

مقترح بإلغاء العقوبات المخففة على الشباب الصغار المدانين بجرائم

استلمت الحكومة السويدية اليوم، مقترحاً يقضي بإلغاء ما يسمى بخصم العقوبة أو العقوبات المخففة للجناة الذين تتراوح أعمارهم بين 18-20 عاماً.
ويعني المقترح، أنه يمكن الحكم على المجرمين الذين لم يبلغوا سن 21 عاماً بأحكام بالسجن أطول مما تنص عليه القوانين الحالية المخففة للفئة العمرية التي تقل عن 21 عاماً.
وكانت عدد من الأحزاب السويدية البرلمانية مثل، المحافظين والاشتراكي الديمقراطي وسفاريا ديموكراتنا قد فتحوا النقاشات لإلغاء قانون العقوبات المخففة، فيما جرى اليوم تقديم نتائج تحقيق حكومي بهذا الخصوص والكيفية التي يمكن من خلالها التوصل الى ذلك.
وفي الوقت الحالي، فإن العقوبات المخففة تشمل الأشخاص مرتكبي الجرائم الذين تقل أعمارهم عن 21 عاماً، الا أن التقرير اقترح أن يتم تطبيق تلك العقوبات على الجناة الذين تقل أعمارهم عن 18 عاماً فقط.
وهناك نقطة مهمة تضمنها التحقيق، وهي أنه ليس هناك حاجة لوجود أسباب خاصة لمرتكبي الجرائم الذين تتراوح أعمارهم بين 18-20 عاماً حتى يتم الحكم عليهم بعقوبة السجن.
كما قدم التحقيق أربعة مقترحات أخرى مختلفة حول كيفية قياس المحاكم لعقوبات الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 15-17 عاماً.
المصدر: الكومبس

السويد – منوعات

من هم أكثر المشاهير السويديين متابعة على مواقع التواصل الاجتماعي للعام 2018؟

تصدرت صور وفيديوهات لاعب كرة القدم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، ونجم برامج الواقع والموسيقي السويدي يواكيم لوندل، فضلا عن جيمي دورماز، لاعب المنتخب السويدي الذي تعرض لأحد المواقف العنصرية خلال بطولة كأس العالم الماضية، قائمة أكثر الشخصيات السويدية متابعة على موقع إنستغرام للعام 2018.
وقامت أكاديمية الإعلام السويدية بمسح لأكثر الشخصيات، التي حظيت صورهم أو مشاركاتهم في الإنستغرام، خلال العام الحالي، على تفاعل الجمهور من خلال التعليقات والإعجابات. وحظيت المواضيع المتعلقة بالحمل والأطفال حديثي الولادة على متابعة كبيرة من رواد موقع التواصل الاجتماعي (إنستغرام) في السويد.
أما على موقع الفيسبوك، فقد نال تعليق لابنة المغنية السويدية ليل بابس حزناً على وفاة والدتها إعجاب الكثيرين، تلاه إعلان للشرطة في مدينة أوربرو عبر الفيسبوك عن وفاة صبي في غرفة الاستحمام.
المصدر: الكومبس

أوروبا- سياسة – محليات

حماية للبيئة .. اتفاق أوروبي على حظر منتجات البلاستيك وحيدة الاستخدام

توصل الاتحاد الأوروبي صباح اليوم الأربعاء (19 ديسمبر/ كانون الأول 2018) في بروكسل لاتفاق بشأن حظر منتجات البلاستيك، التي تلقى في القمامة بعد استخدامها مرة واحدة مثل أطباق البلاستيك وحيدة الاستخدام وشفاطات العصائر وغير ذلك من المنتجات المصنوعة من البلاستيك. وأعلنت الرئاسة النمساوية الدورية للاتحاد الأوروبي أن مفاوضين من البرلمان الأوروبي و دول الاتحاد توصلوا لاتفاق بشأن تفاصيل الحظر. لكن لن يتم حظر سوى المنتجات التي لها بديل أفضل.
ويسعى الاتحاد الأوروبي من وراء الحظر لخفض الكميات الهائلة من قمامة البلاستيك التي تلقى في البيئة وفي بحار العالم مما يتسبب في خسائر كارثية على البشرية. وما زال الاتفاق المؤقت في حاجة للحصول على الموافقة الرسمية من جانب دول الاتحاد الأوروبي والبرلمان الأوروبي، ومن المتوقع أن يدخل حيز التنفيذ في غضون عامين تقريبا.

ولكن هذا الاتفاق ستكون له أهمية بالغة بالتأكيد على قطاع صناعة منتجات البلاستيك الذي بلغ حجم أعماله 340 مليار يورو عام 2015 ويشغل نحو 1.5 مليون ونصف عامل. وتأمل المفوضية الأوروبية من وراء الاتفاق في تحقيق مكتسبات كبيرة للبيئة حيث يعتقد أن هذه الإجراءات ستخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنحو 3.4 مليون طن.
وأظهرت تقارير سابقة أن مثل هذه الخطوات ستجنب البيئة أضرارا بقيمة تصل إلى 22 مليار يورو بحلول عام 2030، ومن المتوقع أن يوفر المستهلكون ما يصل إلى 6.5 مليار يورو جراء هذه الحزمة من الإجراءات. وتبرر المفوضية هذه المبادرة بأنها تحمي البحار والمحيطات، حيث إن أكثر من 80% من النفايات الموجودة في البحار من البلاستيك، وذلك وفقا لبيانات المفوضية.
وتراهن استراتيجية المفوضية أيضا على إشراك الشركات المصنعة في تحمل تكاليف إزالة هذه النفايات، حيث ينتظر على سبيل المثال أن تلزم شركات التبغ مستقبلا بالمشاركة في تحمل تكاليف جمع عقاب السجائر “فمن يلقي بقمامة مثل السجائر سيضطر مستقبلا لتحمل المزيد من المسؤولية عن النفايات”، حسبما قالت وزيرة البيئة الألمانية سفينيا شولتسه، في تصريح لمجموعة فونكه الإعلامية، مضيفة: “حيث يمكن على سبيل المثال أن تشرك صناعة السجائر في تحمل تكاليف تنظيف الشواطئ والمنتزهات”.
المصدر: دويتشه فيله

تحفظ ألماني حيال اتفاق روسيا وتركيا وإيران بشأن سوريا

أبدى وزير الخارجية الألماني هايكو ماس رد فعل متحفظ حيال توصل روسيا وتركيا وإيران إلى اتفاق بشأن تشكيل لجنة الدستور السوري.
وكان وزراء خارجية الدول الثلاث أجروا مشاورات أمس الثلاثاء في جنيف مع المبعوث الأممي الخاص لسوريا ستافان دي ميستورا، وانتهت بالاتفاق على أن تجتمع لجنة الدستور السوري مطلع العام المقبل في جنيف. وطبقا لدي ميستورا سيكون هناك 50 ممثلا للحكومة و50 ممثلا للمعارضة و50 عضوا مستقلا تختارهم الأمم المتحدة. ويواجه ذلك انتقادات حادة وخصوصا الحديث عن الأعضاء، الذين ستختارهم الأمم المتحدة.
وخلال زيارته لمدينة أربيل شمالي العراق، قال ماس مساء الثلاثاء إن بلاده ترحب بهذه الجهود مضيفاً أن تسمية أسماء للجنة دستورية وحده ليس فعلاً، مشيراً إلى أن العامل الحاسم هو “إحراز تقدم حقيقي” في العملية السياسية التالية.
انتقاد لهجوم وشيك على الأكراد
وانتقد ماس خطط تركيا لشن هجوم جديد ضد وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا وقال في رد على سؤال حول موقفه من خطط الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لشن الهجوم “سنعمل في المستقبل من أجل ألا يقوم جميع المعنيين بأفعال من الممكن أن تؤدي إلى تصعيدات جديدة”. وتابع السياسي الاشتراكي أن الهجوم “سيهدد على الأرجح العديد من الجهود الرامية إلى تحقيق الاستقرار، ونحن لا نعتبر هذا أمر صائبا”.
المصدر: دويتشه فيله

وزير خارجية ألمانيا يرى ضرورة عودة اللاجئين إلى العراق

مليار يورو عام 2015 ويشغل نحو 1.5 مليون ونصف عامل. وتأمل المفوضية الأوروبية من وراء الاتفاق في تحقيق مكتسبات كبيرة للبيئة حيث يعتقد أن هذه الإجراءات ستخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنحو 3.4 مليون طن.
وأظهرت تقارير سابقة أن مثل هذه الخطوات ستجنب البيئة أضرارا بقيمة تصل إلى 22 مليار يورو بحلول عام 2030، ومن المتوقع أن يوفر المستهلكون ما يصل إلى 6.5 مليار يورو جراء هذه الحزمة من الإجراءات. وتبرر المفوضية هذه المبادرة بأنها تحمي البحار والمحيطات، حيث إن أكثر من 80% من النفايات الموجودة في البحار من البلاستيك، وذلك وفقا لبيانات المفوضية.
وتراهن استراتيجية المفوضية أيضا على إشراك الشركات المصنعة في تحمل تكاليف إزالة هذه النفايات، حيث ينتظر على سبيل المثال أن تلزم شركات التبغ مستقبلا بالمشاركة في تحمل تكاليف جمع عقاب السجائر “فمن يلقي بقمامة مثل السجائر سيضطر مستقبلا لتحمل المزيد من المسؤولية عن النفايات”، حسبما قالت وزيرة البيئة الألمانية سفينيا شولتسه، في تصريح لمجموعة فونكه الإعلامية، مضيفة: “حيث يمكن على سبيل المثال أن تشرك صناعة السجائر في تحمل تكاليف تنظيف الشواطئ والمنتزهات”.
المصدر: دويتشه فيله

تحفظ ألماني حيال اتفاق روسيا وتركيا وإيران بشأن سوريا

أبدى وزير الخارجية الألماني هايكو ماس رد فعل متحفظ حيال توصل روسيا وتركيا وإيران إلى اتفاق بشأن تشكيل لجنة الدستور السوري.
وكان وزراء خارجية الدول الثلاث أجروا مشاورات أمس الثلاثاء في جنيف مع المبعوث الأممي الخاص لسوريا ستافان دي ميستورا، وانتهت بالاتفاق على أن تجتمع لجنة الدستور السوري مطلع العام المقبل في جنيف. وطبقا لدي ميستورا سيكون هناك 50 ممثلا للحكومة و50 ممثلا للمعارضة و50 عضوا مستقلا تختارهم الأمم المتحدة. ويواجه ذلك انتقادات حادة وخصوصا الحديث عن الأعضاء، الذين ستختارهم الأمم المتحدة.
وخلال زيارته لمدينة أربيل شمالي العراق، قال ماس مساء الثلاثاء إن بلاده ترحب بهذه الجهود مضيفاً أن تسمية أسماء للجنة دستورية وحده ليس فعلاً، مشيراً إلى أن العامل الحاسم هو “إحراز تقدم حقيقي” في العملية السياسية التالية.
انتقاد لهجوم وشيك على الأكراد
وانتقد ماس خطط تركيا لشن هجوم جديد ضد وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا وقال في رد على سؤال حول موقفه من خطط الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لشن الهجوم “سنعمل في المستقبل من أجل ألا يقوم جميع المعنيين بأفعال من الممكن أن تؤدي إلى تصعيدات جديدة”. وتابع السياسي الاشتراكي أن الهجوم “سيهدد على الأرجح العديد من الجهود الرامية إلى تحقيق الاستقرار، ونحن لا نعتبر هذا أمر صائبا”.
المصدر: دويتشه فيله

وزير خارجية ألمانيا يرى ضرورة عودة اللاجئين إلى العراق

بعد يوم من دعوة العراق لمواطنية اللاجئين في ألمانيا إلى العودة لبلادهم؛ ذكر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أنه يرى أساسا أولياً لعودة اللاجئين العراقيين في ألمانيا إلى وطنهم.
وقال ماس اليوم الثلاثاء (18 ديسمبر/ كانون الأول 2018) خلال زيارة للعاصمة العراقية بغداد: “نلاحظ هنا أن الوضع الأمني تحسن على نحو واضح… هذا ينطبق على بغداد، وأيضا على أجزاء واسعة من البلاد”.
وذكر ماس أنه لا يزال هناك بعض الأمور التي يجب القيام بها في هذا الصدد، وأضاف: “لكني أعتقد أننا يمكن أن نقول بشأن الوضع الأمني، فعلا إنه يوفر أساسا لأن يكون للمواطنين تطلعات مستقبلية للبقاء هنا، والعودة أيضا إلى هنا”.
وكان وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم، قد دعا اللاجئين العراقيين، أمس الإثنين عقب اجتماع مع ماس، إلى العودة لوطنهم، واصفا الوضع الأمني في العراق بأنه “ممتاز”.
ربع مليون لاجئ عراقي بألمانيا
وكان مئات الآلاف من العراقيين فروا إلى ألمانيا على خلفية الاضطرابات في بلدهم. وبحسب بيانات الحكومة الألمانية، بلغ عدد اللاجئين العراقيين المسجلين في ألمانيا حتى نهاية أيلول / سبتمبر الماضي 245 ألف عراقي.
وكان تنظيم داعش سيطر عام 2014 على قطاعات كبيرة من البلاد. وأعلن رئيس الوزراء العراقي السابق حيدر العبادي في 10 كانون أول / ديسمبر عام 2017 الانتصار عسكريا على داعش. إلا أن خلايا التنظيم لا تزال نشطة في شمالي وشرقي البلاد، حيث ينفذ التنظيم هجمات على نحو متكرر.
يذكر أن الحكومة الألمانية تدير برنامجا اسمه “آفاق الوطن” ينبغي أن يعود من خلاله 10 آلاف عراقي إلى بلدهم. وتنتقد منظمة “بروآ زول”، المدافعة عن اللاجئين، برامج إعادة اللاجئين وتصفها “بالعبثية”. وسبق أن قالت “برو آزول” على موقعها نهاية مايو/ أيار الماضي إن “العراق مازال بلدا منقسما من سياسيا وعقائديا وإقليميا. وهو دولة فاشلة من نواح عديدة”.
المصدر: دويتشه فيله

ميثاق الأمم المتحدة للهجرة يفصم عرى الحكومة البلجيكية

أعلن رئيس وزراء بلجيكا شارل ميشال الثلاثاء (18 كانون الأول/ديسمبر 2018) استقالة حكومته (وسط يمين) بعد تسعة أيام من استقالة وزراء قوميين فلامنك يعارضون تأييد بلجيكا لميثاق الأمم المتحدة حول الهجرة.

وأعلن ميشال الاستقالة اثر نقاش في البرلمان دعا خلاله المعارضة إلى دعمه حالة بحالة في عدة ملفات أساسية لتمكين الحكومة من الاستمرار في عملها. وقال في ختام النقاش في المجلس، وتحت تهديد مذكرة لحجب الثقة قدمها الاشتراكيون وأنصار البيئة، أن ندائي “لم تتم الاستجابة له”. وأضاف القيادي الفرنكفوني الذي قاد الحكومة منذ تشرين الأول/أكتوبر 2014 “أتخذ بالتالي قرار الاستقالة وأنوي التوجه فوراً إلى القصر الملكي”.
ومنذ 9 كانون الأول/ديسمبر تاريخ مغادرة الوزراء القوميين الفلامنك، حرم ميشال من الأغلبية في مجلس النواب. وطرح الحزب الفلامنكي بزعامة رئيس بلدية انتورب، بارت دي فيبر، بعض الشروط لدعم حكومته وللتصويت على ميزانية 2019.
لكن ميشال اعتبر بعض هذه الشروط ومنها إمكانية إعادة فتح مباحثات دستورية “غير مقبولة”. وقال أمام النواب الثلاثاء “استنتجت أن هناك شروطا جديدة تهدد بإدخال البلاد في عملية هروب كونفدرالية إلى الأمام وانتخابات مبكرة. لم نقبل هذه الشروط. نقطة على السطر”.
وجدير بالذكر أن الميثاق المذكور تم إقراره من قبل أكثر من 150 بلداً الاثنين بينها بلجيكا. ويتضمن الميثاق سلسلة مبادئ، مثل الدفاع عن حقوق الإنسان والطفل ودمج المهاجرين. ويدعو أيضاً إلى منع الاعتقالات التعسفية في حين يرى معارضوه أنه يشجع على تدفق فوضوي للمهاجرين.
المصدر: دويتشه فيله

إيطاليا تعلن إستعدادها لمرافقة ليبيا إلى الإنتخابات ودعم مؤسساتها

أعربت نائبة وزير الخارجية في الحكومة الايطالية، إيمانويلا ديل ري عن إستعداد بلادها للقيام بدورها لمساعدة الشعب الليبي على الذهاب إلى الانتخابات العامة، المزمع إجرائها بحلول ربيع عام 2019 وتقديم التدريب والمساعدة الفنية للقوات النظامية الليبية المستقبلية.
وقالت المسؤولة الايطالية، خلال جلسة استماع أمام لجنة الشؤون الخارجية والأوروبية بمجلس النواب حول سياسة إيطاليا الخارجية في منطقة البحر الأبيض المتوسط، إن “تجربة هذه السنوات من الاضطرابات في منطقتنا تبين أنه عندما تؤدي عوامل داخلية وخارجية إلى انهيار مؤسسات في بلد ما، يتعين في المقام الأول بناء إطار مفاوضات لجمع الجهات الفاعلة ومواقفها إلى طاولة الحوار”.
وأشارت إلى أن “إنهاء الفترة الانتقالية الطويلة في ليبيا هي أولوية استراتيجية لإيطاليا”. وقالت إن حكومة بلادها “تعتزم تحقيق هذا الهدف بالتحرك على مسارين مزدوجين: دعم وساطة الأمم المتحدة وترسيخ المؤسسات الليبية”، منوهة بأن مؤتمر باليرمو الاخير، الذي إلتئم في الشهر الماضي، كان من أجل تحقيق هذا الغرض.
المصدر: وكالة آكي الإيطالية للأنباء

تقارير

فرص العمل لأبناء المهاجرين في ألمانيا أسوأ من أقرانهم الألمان

جاء في دراسة أجراها معهد الاقتصاد الألماني (آي في) أن نسبة العاملين بين المنحدرين من أصول أجنبية وتتراوح أعمارهم بين 25 و 44 عاما بلغت العام الماضي 72.3%، بتراجع قدره 15 نقطة مئوية مقارنة بالعاملين غير المنحدرين من أصول أجنبية (87.2%).
وبحسب الدراسة، التي نشرتها صحيفة “راينيشه بوست” الألمانية اليوم (الأربعاء 19 ديسمبر/ كانون الأول 2018)، فإن نسبة العاملين الذين تقل دخولهم عن حد الوقوع في الفقر تبلغ بين المنحدرين من أصول أجنبية 14%، بزيادة تفوق الضعف تقريبا عن العاملين غير المنحدرين من أصول أجنبية (6.1 %).
وأوصى المعهد ببذل مزيد من الجهود لدمج الأطفال المنحدرين من عائلات مهاجرة في التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة، حتى يتمكنوا من التغلب على مشكلات ضعف اكتساب اللغة على نحو أفضل.

تحسن الاندماج في المجتمع؟

غير أن دراسة ألمانية أخرى نشرت نتائجها الشهر الماضي أظهرت أن معظم ذوي الأصول الأجنبية في ألمانيا أصبحوا أكثر اندماجا في المجتمع الألماني منهم قبل عشر سنوات. وجاء في الدراسة التي أجريت بتكليف من الاتحاد الألماني للسكن والتطوير العمراني أن “الأغلبية الكبيرة من هؤلاء تنظر لنفسها على أنها جزء بديهي تماما من هذا المجتمع”. وشملت الدراسة 2000 مهاجر، تراوحوا من أبناء عاملين وحتى لاجئين.
وقال أصحاب الدراسة إن جزءا متزايدا من هؤلاء المهاجرين يريدون التكيف مع الحياة في ألمانيا والمشاركة في حياة سكان ألمانيا، مع الاحتفاظ في الوقت ذاته بجذورهم الثقافية الخاصة بهم.
غير أن تدقيق النظر في التفاصيل يظهر أن: هناك بعض المجموعات من المهاجرين أحبطوا من هذا الاندماج وبدأوا في الانفصال عن المجتمع “حيث تشعر الأوساط التقليدية من هؤلاء المهاجرين بارتباطهم أكثر بشكل واضح بثقافتهم الأصلية عنه قبل عشر سنوات”، خاصة بالنسبة للمجموعة الصغيرة نسبيا من أصحاب التدين المتجذر “وللأسف فإن مشاكل هؤلاء تنسحب بشكل مستمر على جميع المهاجرين”، حسبما أوضح رئيس الاتحاد، يورغن أرينغ.
المصدر: دويتشه فيله

هل تعم الاحتجاجات كل أنحاء القارة العجوز؟

إذا تأملنا في الصور يمكن الاعتقاد بأن بحر الأنوار في بودابست هو عرض لأضواء أعياد الميلاد، غير أن الناس الذين تجمعوا مساء الأحد في عاصمة هنغاريا/ المجر لا يمسكون بإيديهم الشموع، بل أجهزة الهاتف الذكي، ورسالتهم ليست دينية، بل سياسية. فهم يطالبون من رئيس الوزراء فيكتور أوربان سحب قانون يسمح لرجال الأعمال بتشغيل موظفيهم حتى 400 ساعة إضافية في العام الواحد. ومنذ التصويت البرلماني الأربعاء الماضي يتحرك الناس ضد “قانون العبودية” هذا وحصلت مواجهات عنيفة. وفي يوم الأحد ظلت الاحتجاجات سلمية إلا أن الشرطة استخدمت لاحقا الغاز المسيل للدموع. وبمشاركة 10.000 إلى 15.000 شخص كانت تلك هي الذروة لموجة احتجاج لم تحصل إلى حد الآن في فترة حكم أوربان التي المستمرة منذ ثمان سنوات. فهل تشهد الشوارع الأوروبية الآن تسخينا للمناخ السياسي؟
المجر: “أوربان ارحل”
الكثير من المحتجين عبروا بهتافاتهم أن الأمر يتجاوز قانون الساعات الإضافية أو السياسة الاجتماعية لرئيس الوزراء. فتحت حكم فيكتور أوربان خسر العمال مزيدا من الحقوق في الوقت الذي تعزز فيه مركز أصحاب الشركات. وهناك أيضا استياء بسبب تحرك أوربان ضد المشردين والمهاجرين وبسبب حملة إنقاذ رئيس الوزراء المقدوني السابق نيكولا غروفسكي المحكوم عليه بالسجن في وطنه.

وفي عاصمة صربيا بلغراد خرج في نهاية هذا الأسبوع الآلاف مجددا إلى الشوارع، واستخدموا الصفارات والمكبرات الصوتية لتفريغ غضبهم ضد الحكومة على غرار ما حصل أثناء الاحتجاجات الشعبية ضد نظام ميلوسوفيتش في التسعينات. وسبب الاحتجاجات الراهنة يعود لهجوم عنيف على رئيس اليسار الصربي، بوركو ستيفانوفيتش، إذ قام رجال يلبسون أقمصة سوداء بضرب السياسي في نهاية نوفمبر بهراوة حديدية وأصابوه بجروح بليغة. وشجب الرئيس الاعتداء، وتم اعتقال الجناة. وتحمّل المعارضة الأسلوب الخطابي المشحون للرئيس مسؤولية أجواء العنف في البلاد.
ألبانيا: أكثر من رسوم دراسية عالية
وفي ألبانيا يحتج منذ بداية الشهر طلبة لتخفيض رسوم الدراسة. ففي الجامعات الحكومية يتراوح مستوى الرسوم بين نحو 160 و 2560 يورو، فيما يصل متوسط الدخل في البلاد الفقيرة في البلقان إلى نحو 350 يورو. إلا أن الطلبة في العاصمة تيرانا ومدن أخرى في البلاد لا يستهدفون فقط الرسوم الدراسية، بل يتعلق الأمر بانتقاد عام لحكومة رئيس الوزراء إيدي راما، إذ أثاروا الاهتمام من خلال إقامة متاريس في الشوارع إلى الفقر الواسع في البلاد وأسعار الوقود المرتفعة.
فرنسا: ما هو مستقبل السترات الصفراء؟
متاريس في الشوارع بسبب أسعار الوقود المرتفعة بدأت بها الاحتجاجات في فرنسا قبل أسابيع بقيادة السترات الصفراء. وهذا الاحتجاج القوي والواسع في البلاد فقد من زخمه بعد تنازلات الرئيس إيمانويل ماكرون والاعتداء في ستراسبورغ. وظل مستوى الاحتجاجات في باريس نهاية الأسبوع أقل قوة من الأسابيع الماضية. غير أن برنامج الطوارئ بمليارات اليورو الذي يشمل زيادة 100 يورو على الدخول الدنيا يسبب لفرنسا متاعب في الميزانية: ففي 2019 ستتحمل باريس ديونا أكثر مما يسمح به ميثاق الاستقرار الأوروبي. والهدف الرئيسي القاضي بالتخلي عن زيادة الضريبة البيئية على المحروقات الحفرية حققته السترات الصفراء.

أوروبا موحدة في الاحتجاج؟
” في الحقيقة يمكن افتراض أن هذه الرمزية للسترات الصفراء ـ لأن كل واحد يملك واحدة في السيارة ـ قادرة على الانتقال بسرعة”، كما قالت خبيرة الاحتجاجات الاجتماعية، سبرينا زياك قبل أسبوعين في حديث مع دويتشه فيله. وتضيف الخبيرة: ” إلى ذلك يوجد بالطبع امتعاض في كثير من البلدان الأوروبية الأخرى”. إلا أنها تبقى محقة بتقييمها الذي يفيد بأن الاحتجاجات لم تنتشر بشكل واسع. وبعد بعض التجمعات للسترات الصفراء في بلجيكا وهولندا دعت حركة السياسية اليسارية سارة فاغنكنيشت “انهضوا” في نهاية الأسبوع إلى مهرجان خطابي للسترات الصفراء في ميونيخ. وأفادت الشرطة أن 100 شخص فقط شاركوا في التجمع في ثالث أكبر مدينة ألمانية. وتأكد تقييم زياك بأن “الاحتجاج في فرنسا له علاقة بالأوضاع الخاصة في البلاد”.
وحتى الاحتجاجات في شرق أوروبا تستهدف الحكومات المحلية، وتُلاحظ زيادة في مستوى الامتعاض الشعبي على الصعيد الأوروبي.
وفي الوقت الذي تبقى فيه سياسات العمل والسياسات الاجتماعية من الموضوعات الوطنية، فإن ارتفاع سخونة الأرض لا تعرف حدودا، وبالتالي يوجد على الأقل حركة احتجاج صغيرة تلتزم على مستوى أوروبا، إذ خرج في الأيام الماضية آلاف التلاميذ في مدن ألمانية للمطالبة بتحسين مستوى البيئة

المصدر: دويتشه فيله