Lazyload image ...
2014-07-03

الكومبس – من رسائل القراء: وردت ” الكومبس ” الرسالة التالية من أحد القراء، يعرض فيها مشكلته، بعد ان تعرض الى ما يقول عنه إنه نصب واحتيال من قبل سيدة تزوج بها. الكومبس ينشر الرسال كما وصلت، بعد حذف الأسماء الحقيقية، نص الرسالة أدناه:

الكومبس – من رسائل القراء: وردت ” الكومبس ” الرسالة التالية من أحد القراء، يعرض فيها مشكلته، بعد ان تعرض الى ما يقول عنه إنه نصب واحتيال من قبل سيدة تزوج بها. الكومبس ينشر الرسال كما وصلت، بعد حذف الأسماء الحقيقية، نص الرسالة أدناه:

تعرفت على إحدى الفتيات ممن تحمل الجنسية السويدية عن طريق النت ثم قررنا أن أتي للسويد من أجل التعارف أكثر والتخطيط للمستقبل، وبعد ثلاثة أيام من وصولي السويد تم كتب الكتاب عند أحد الشيوخ، وأقمنا حفلة دعت إليها أصدقائها.

المشكلة أني خسرت الكثير من المال فقبل مجيئي للسويد حولت لها مبلغ 1000 يورو وعند قدومي إلى هنا أعطيت لها أيضا 1000 يورو أخرى بحجة أنها تحتاج للمال لتسديد بعض الفواتير بالإضافة إلى صرف مبلغ 4000 دولار في شراء الذهب والأدوات الكهربائية وتجهيز المنزل مع العلم أني كنت أنوي فتح مشروع بهذا المبلغ.

وبعد أربعة أشهر أخبرتني أنها تريد الانفصال فقررنا الطلاق وعندما طلبت منها إعادة النقود أجابتني أنها صرفت ثم عرضت علي أن تساعدني في الحصول على الإقامة السويدية مقابل 200 ألف كرون، إلا أني رفضت.

ولكن المفاجأة كانت عندما اخبرتني منذ فترة أن جواز سفري لديها وأنها تريد مبلغ مالي مقابل إعادته، لذلك بلغت الشرطة مباشرة أنها سرقت جواز سفري وتريد المال مقابل إعادته، إلا أنها غيرت عنوانها وأنا لا أعرف العنوان الجديد.

المشكلة أن الشرطة لم تحل الموضوع بعد بحجة أن المسؤول عن الملف في إجازة وعلي الانتظار، مع اعتقادي أن الشرطة لن تحل الموضوع باعتباري لا أملك إقامة في السويد وإنما إقامتي إيطالية.

وأتساءل كيف يستطيع البعض أن يحول الزواج إلى تجارة و مصدر للحصول على المال ويحللوا لأنفسهم أخذ أموال الآخرين وسرقة تعبهم، حيث أخبرني بعض الأصدقاء أنها تنوي السفر إلى تركيا للزواج من شخص يريد الحصول على الإقامة وهذه ليست المرة الأولى التي تتزوج من أشخاص بقصد منحهم الإقامة مقابل المال.