Lazyload image ...
2013-10-12

الكومبس – رسائل القراء: وصلتنا هذه المساهمة من الصديق جمال دراج

في القرن الحادي والعشرين، في بلد اسمه سوريا، لجنةٌ أمميةٌ تهتم بنزع السلاح الكيماوي، وتلتفت أنظار العالم الى هذا الحدث الجليل 

الكومبس – رسائل القراء: وصلتنا هذه المساهمة من الصديق جمال دراج

في القرن الحادي والعشرين، في بلد اسمه سوريا، لجنةٌ أمميةٌ تهتم بنزع السلاح الكيماوي، وتلتفت أنظار العالم الى هذا الحدث الجليل لتحصل المنظمة المعنية بنزع السلاح الكيماوي على جائزة نوبل للسلام

وعلى نفس السياق تصدر فتوى تجيز أكل القطط والكلاب في مخيم اليرموك، ونحن على مشارف عيد الاضحى المبارك أجدني أستذكر قول المتنبي:
بأي حال عدت يا عيد .. بما مضى أم بأمر فيك تجديد

هناك الكثير من الناس لا يجرئون على التفكير بالعيد في مثل هذه المناسبة بسبب ما يعانونه من مرض وجوع أنساهم أنفسهم و هناك من يمسون ويصبحون خائفين على أنفسهم وعلى أطفالهم لا يسعهم إلا أن يهمسوا همساً بالعيد وهم حريصون كل الحرص على ألا يسمع الصغار بأن هناك في الأفق ما يسمى بالعيد.. 
وهناك من يقضي فرحة العيد بالجوع داخل بيوت ومساكن مهدمة، ومع نساء وأطفال وجرحى ومصابين، وأسر وعوائل تعذرت أمامهم سبل الحياة لا يعرفون عن هذا العيد إلا اسمه.. وربما لا يجدون حتى السبيل للحصول على أي وسيلة تمكنهم من ادخال الفرحه على أطفال بعمر الزهور نسيوا شكل ولون الحليب و أصبح الفرح بالنسبه له رغيف من الخبز المصنوع من دقيق القمح كما هو معروف في كتب العلوم
اعود واقول ماذا عن حصار مخيم اليرموك ماذا عن حصار ألاف البشر
وماذا عن الوقوف على جبل عرفه بين يدي الله هل أنتم طاهرون بما يكفي من الداخل للوقوف بين يدي المولى وماذا عن صمتكم تجاه قضية ظلمنا قضية تشرد أطفال أهلنا قتل أبناءنا ظلمنا و أضطهادنا لماذا السكوت أما أن الأون للعالم الاسلامي بأن تتحرك ضمائرهم أماأن الاوان بأن تستصرخ عقولكم وقلوبكم وتتحرك لنصرة شعب جرمه الوحيد أنه موجود
فكيف تهنؤون بالعيد ونحن نجوع و نقتل و نذبح أما أن الأون لتتحرك عقولكم وقلوبكم اعود واقول أين نصرة المسلم للمسلم هل هي فقط في كتب الدين ؟
وفي نهاية صرختي أختم كلماتي بأي حال عدت ياعيد على شعبي بأي حال عدت على بلدي وطني اهلي أمتي مخيمي