النشرة الأوروبية 5 ديسمبر 2018

السويد- سياسة – محليات

رئيس البرلمان يمنح لوفين مجدداً المزيد من الوقت

أعلن رئيس البرلمان السويدي أندرياس نورلين منح المزيد من الوقت لستيفان لوفين وتمديد الفترة الزمنية قبل تقديم مقترح التصويت على ستيفان لوفين كرئيس للحكومة.

ووفقاً لما كتبه الموقع الالكتروني التابع للبرلمان السويدي، فإن المؤتمر الصحفي الذي كان من المقرر أن يعقده نورلين ولوفين سيتم تأجيله.

وقال نورلين في بيان صحفي صادر عنه: “وردتني معلومات تفيد بإن العديد من الأحزاب ستبدأ مفاوضات حول القضايا الحكومية. لذلك أرى أن من المناسب إتاحة الوقت لعقد هذه المفاوضات”.

ومن المقرر أن يقدم لوفين التقرير الأولي حول تطورات عملية تشكيل الحكومة، يوم الجمعة المقبل 7 كانون الأول/ ديسمبر الجاري، ويتبعه تقرير متابعة آخر يقدمه لوفين، الاثنين المقبل، بعدها سيعلق رئيس البرلمان على الخطوة التالية في تشكيل الحكومة.

وكانت لوف قد أعلنت في وقت سابق من اليوم، أن حزبها مستعد لمنح لوفين فرصة أخيرة للموافقة على قائمة الطلبات التي تقدمت بها، واصفة العرض الذي تقدم به بـ “المخجل”.
المصدر: الكومبس

لوف: الكرة في ملعب لوفين وعليه أن يستفيد من “الفرصة الأخيرة”

أعربت رئيسة حزب الوسط آني لوف عن استعدادها لإجراء مفاوضات مع لوفين، ومنح الحزب الاشتراكي الديمقراطي ما سمته بـ “الفرصة الأخيرة”، رغم ما تقدم به ستيفان لوفين من عرض “مخجل” على حد وصفها، عندما كانت تتحدث عن أزمة تشكيل الحكومة الجديدة.

وكانت لوف هددت في مقال للرأي نشرته في صحيفة “أفتونبلادت”، بأن حزبها مستعد للتصويت بـ “لا” ضد ستيفان لوفين كمرشح لرئاسة الحكومة، لكنها أضافت ايضاً أنها مستعدة لـ “إعطاء الحزب الاشتراكي الديمقراطي، هذا الأسبوع فرصة أخيرة للوفاء بمطالب حزبها” المتمثلة في إجراء إصلاحات سياسية.

وقدم “حزب الوسط” في الأسبوع الماضي، قائمة بالشروط التي يتعين على الاشتراكي الديمقراطي قبولها كشرط للتصويت على ستيفان لوفين، رئيساً للحكومة، تبدأ من بعدها مفاوضات الميزانية.

استجابة ضعيفة

وكان المجلس التنفيذي لحزب الوسط والمجموعة البرلمانية له قد عقداً اجتماعاً مطولاً امتد حتى وقت متأخر من مساء أمس، لمناقشة رد لوفين على قائمة المطالب التي تقدم بها الحزب.

وقالت لوف لوكالة الأنباء السويدية، إن استجابة المجموعة البرلمانية لحزب الوسط للعرض الذي تقدم به الحزب الاشتراكي الديمقراطي، كانت ضعيفة جداً.

وقالت، إن الأمر الآن متروك الى الاشتراكي الديمقراطي، فيما إذا كان يريد تعاوناً عابراً للكتل أم لا، مشيرة الى أن الأخير ذكر أنه مستعد لتنفيذ بعض النقاط من مطالب الوسط خلال فترة ولايته، لكن ذلك غير كاف مطلقاً.
المصدر: الكومبس

خوستيدت يقدم قائمة شروط الى ستيفان لوفين

تتوالى الضغوط على رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي ستيفان لوفين من اليمين واليسار قبل جلسة التصويت عليه في البرلمان السويدي، كرئيس للحكومة.

ووفقاً لما ذكرته صحيفة “أفتونبلادت”، فإن رئيس حزب اليسار يوناس خوستيدت قدم قائمة مفصلة من الطلبات لرئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي ستيفان لوفين مقابل التصويت بنعم له.

وقال خوستيدت، إنه يجب النظر في مطالبه ايضاً.

وكانت لوف قد وصفت رد ستيفان لوفين على المطالب التي تقدم بها حزبها بـ “المخجل”.

ويرى خوستيدت أن المقال الذي نشرته لوف في صحيفة “أفتونبلادت”، يشير الى أنها مستعدة للتفاوض حول قضية تشكيل الحكومة.

وقال للصحيفة: “يبدو وكأنه تكتيك تفاوضي كلاسيكي، الأمر المثير للاهتمام أن لوف تريد التفاوض والسماح لستيفان لوفين بتشكيل الحكومة. إنه رئيس الوزراء الذي نريده، ونسعى الى حكومة بدون أحزاب برجوازية، ويبدو الآن أن من الممكن الحصول على ذلك”.

وقال خوستيدت أيضاً، إن حزب اليسار قد قدم مطالبه الآن الى ستيفان لوفين.

وأضاف: “لقد قدمنا قائمة مطالبنا، وقد أوضحنا بالتفصيل ما نتوقعه. على عكس حزب الوسط، نتفاوض عندما نلتقي وليس من خلال مقالات النقاش”.
المصدر: الكومبس

معهد SCB: شعبية الاشتراكيين الديمقراطيين في تزايد

في واحدة من أهم استطلاعات الرأي، التي يجريها معهد الإحصاء المركزي السويدي SCB، لقياس شعبية الأحزاب، ارتفعت شعبية الحزب الاشتراكي الديمقراطي بعد الانتخابات الأخيرة بنسبة 2,2 بالمئة ووصلت الى 30,5 بالمئة من الأصوات.

وبحسب الاستطلاع ارتفعت أيضا شعبية حزب سفاريا ديموكراتنا، بنسبة 0,8 بالمئة لتصل الى 18,3 بالمئة، وحزب اليسار بنسبة 0,4 بالمئة، لتصل الى 8,4 بالمئة.

أما أحزاب المحافظين والمسيحي الديمقراطي والليبراليين والبيئة فقد تراجعوا في حين حافظ حزب الوسط على نفس الدرجة من شعبيته.

وأظهر الاستطلاع زيادة كبيرة في شعبية كتلة الحُمر الخضر، على حساب كتلة التحالف، حيث أصبح الفرق بينهما 5,4 بالمئة، إذ حصل التحالف الأحمر الأخضر على 42,9 بالمئة، بينما حصل التحالف الأزرق ( يمين الوسط) على 37,5 بالمئة.

ووفق نتائج الاستطلاع حصل حزب المحافظين على 19,2 بالمئة، وحزب الوسط على 8,6 بينما الليبراليين وصلت نسبتهم الى 4,3 بالمئة فقط، والمسيحي الديمقراطي الى 5,4 بالمئة.
المصدر: الكومبس

العصابات الإجرامية تُجّند 30 لاجئاً قاصراً في أوبسالا

بث التلفزيون السويدي تقريراً، ذكر فيه أن نحو 30 مراهقاً وشاباً يافعاً من طالبي اللجوء القُصر غير المصحوبين بذويهم قد تم تجنيدهم من قبل عصابات إجرامية في أوبسالا لبيع المخدرات.

وقال المفوض في شرطة أوبسالا دانيال لارشون في حديثه للتلفزيون السويدي: “لقد أصبحوا من عصابات الشوارع، كما نسميهم، وهو مصدر قلق في أوبسالا الصغيرة”.

وخلال عام 2016، كان نحو مائة شخص من طالبي اللجوء القُصر يقيمون حول منقطة Resecentrum، والكثير منهم كانوا يتعاطون الهيروين.

وذكرت الشرطة، أن العديد منهم كانوا يقومون بعمليات سرقة وسط أوبسالا من أجل تمويل تعاطيهم للمخدرات، ما أدى الى تدخل الشرطة والخدمات الاجتماعية، حيث تمكنوا من مساعدة العديد من اللاجئين للتخلص من الإدمان، وأُخضع قسم منهم للعناية الإجبارية وطُبقت عليهم القوانين لقيامهم بجرائم.

لكن بحسب التلفزيون السويدي، فإن الكثير منهم عادوا الى الشارع مرة أخرى.

وقال مفوض الشرطة في أوبسالا دانيال لارشون، إن قانون الدراسة الثانوية الجديد تسبب في ذلك.

وسمح قانون الدراسة الثانوية، الذي دخل حيز التنفيذ في الصيف الماضي، لطالبي اللجوء القُصر المرفوضة طلباتهم بتقديم طلب للحصول على تصريح إقامة لإكمال دراستهم الثانوية. لكن اللاجئين الذين يُسمح لهم للبقاء وفق هذا القانون، ليس لديهم الحق المباشر في الحصول على مكان للإقامة، حيث يعيش الكثير منهم في الشارع. وهذا ما أدى الى أن العديد منهم يعاني من الإدمان ويتعامل مع المخدرات من أجل جمع المال.
المصدر: الكومبس

المحكمة العليا تمنع تزويج فتاة سورية 13 عاماً برجل يكبرها 10 أعوام

أدانت المحكمة العليا في السويد، مواطنّاً سوريّاً مع زوجته يعيشان غرب السويد، بالتحضير لإجبار ابنتهما البالغة من العمر 13 عاماً فقط، على الزواج من رجل يبلغ من العمر 23 عاماً.

وقررت المحكمة أن تزويج فتاة قاصر، بهذا العمر، غير قانوني في السويد، حتى وان كانت العائلة قد استندت في ذلك على تقاليدها الخاصة في هذا المجال، ورأت أن ذلك غير كافي كي يصبح هذا الزواج نافذاً في السويد.

وكانت الفتاة رفضت الزواج من الرجل، واتصلت بالشرطة التي قامت بمساعدتها في العيش بمكان سري ومحمي بعيد عن عائلتها.

وكان البرلمان السويدي صوّت في 21 تشرين الثاني/ نوفمبر الحالي، لصالح اقتراح حكومي بتشديد الحظر على زواج الأطفال، تحت سن 18 عاما، ليشمل أيضاً عدم الاعتراف بحالات الزواج التي حدثت خارج السويد.

وكان قانون حضر زواج القُصر المعمول به سابقا يستثني حالات الزواج بقاصر في حال تم عقده خارج السويد، ليأتي تصويت البرلمان الجديد لصالح تعديلات تمنع زواج القصر منعاً باتاً.

وسيتعين على الأزواج الذين يرغبون بالبقاء معا، الانتظار حتى سن 18 عاما للارتباط مجددا.

وفي عام 2016، قالت مصلحة الهجرة السويدية، إنها حددت 132 حالة من الأطفال الذين قالوا إنهم متزوجون في طلبات اللجوء، التي قدموها، متوقعة وجود المزيد.

ووفق القائمين على مشروع القانون، يؤثر زواج الأطفال بشكل سلبي على الفتيات، ويزيد من احتمال ابتعادهن عن التعليم، والعيش في حالة فقر، كما يعرضهن لأن يصبحن ضحايا العنف المنزلي.

ولا تزال العديد من الدول الأوروبية تسمح بزواج القاصرين في ظروف محددة، مثل موافقة الأهالي أو موافقة السلطات القضائية.

في المقابل، أقرت عدة دول أوروبية، منها هولندا والدنمارك والنرويج، عدم قانونية زواج الأطفال، أو مددت حظرا على زواج القاصرين، بما في ذلك الزيجات التي حصلت في الخارج.

وينظر للقانون المحتمل على أنه انعكاس للتحديات التي ينطوي عليها إدماج القادمين الجدد في المجتمع السويدي

ومن المقرر البدء بتطبيق القانون المشدد في الأول من كانون الثاني يناير 2019.
المصدر: الكومبس

انخفاض عدد أجهزة الصرف الآلي للبنوك في ستوكهولم

ذكر تقرير صادر عن المجلس الإداري لمقاطعة ستوكهولم، أن عدد أجهزة الصرف الآلي للبنوك في ستوكهولم، يشهد انخفاضاً مستمراً بشكل أسرع من بقية المقاطعات السويدية الأخرى.
وبحسب التقرير فإن نسبة الانخفاض وصلت الى 47 بالمئة، منذ العام 2011.
وقال المجلس في تقريره إنه يشعر بالقلق من ذلك، وقد يشكل هذا الانخفاض مشكلة في المستقبل، خصوصا في المناطق ذات الكثافة السكانية المنخفضة في المحافظة.
وأكثر المناطق التي تشهد انخفاضا في عدد أجهزة الصرف الآلي هي skärgården حيث يضطر من يريد سحب الأموال نقداً، المشي الى أقرب بنك للحصول على المال.
أما أقل مقاطعة شهدت انخفاضا في عدد أجهزة الصرف الآلي هي مقاطعة Gotlands län، إذ انخفضت النسبة حوالي 18 بالمئة فقط.
ومنذ العام 2011 تم إزالة 2000 صراف آلي من المقاطعة، لكن بقي الآن حوالي 3200 جهازاً.
المصدر: الكومبس

تراجع استهلاك اللحوم في السويد

ذكرت مصلحة الزراعة السويدية أن هناك استمراراً في تراجع استهلاك اللحوم بين السويديين، فيما يزداد الطلب على اللحوم والطيور السويدية، دون غيرها من أنواع اللحوم الأخرى، عندما يقرر الشخص تناول اللحوء.
وفي العام الماضي، سُجل أكبر انخفاض سنوي في استهلاك اللحوم منذ عام 1990.
وزاد استهلاك اللحوم بشكل متواصل حتى عام 2013، حيث استقر حينها عند حوالي 87.5 كيلو غرام للشخص الواحد سنوياً.
واستمر هذا الاتجاه التنازلي خلال العام الجاري 2018 بانخفاض قدره 2.8 بالمائة أو 1.8 كيلو غرام اقل للشخص الواحد خلال الأشهر التسعة الأولى من العام.
زيادة الإقبال على اللحوم السويدية
ويفضل السويديون تناول اللحوم السويدية، مقارنة مع غيرها من بقية أنواع اللحوم الأخرى ويشمل ذلك لحوم جميع أنواع الحيوانات، كالبقر والخنازير والطيور وغيرها، حيث زاد معدل استهلاك لحوم الحيوانات التي يجري تربيتها في السويد بنسبة 2.6 بالمائة، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي من كانون الثاني/ يناير وحتى شباط/ فبراير 2019.
وأثر الصيف الحار الذي شهدته السويد، هذا العام على مبيعات اللحوم بشكل سلبي.
وقالت المسؤولة في المصلحة أوسا لانهارد أوبيرغ في بيان صحفي: “انخفضت مبيعات اللحوم في العديد من المتاجر خلال هذا الصيف، بسبب حظر الشواء، لكن استهلاك اللحوم تناقص أيضاً ضمن منظور أوسع”.
وساهم الجفاف الذي شهده صيف هذا العام في ذبح المزيد من الحيوانات بسبب نقص العلف النباتي وتراجع الأرباح.
المصدر: الكومبس

تحذير من انزلاقات جليدية في أجزاء كثيرة من السويد

حذر خبراء الأرصاد في التلفزيون السويدي من مخاطر انزلاقات جليدية في أجزاء كثيرة من البلاد.
وبحسب الخبراء فإن انخفاض درجات الحرارة بعد تساقط الثلوج والأمطار في أجزاء واسعة من البلاد سيتسبب بانجماد الطرق، لذلك يستوجب الحذر الشديد عند القيادة.
وأكثر المناطق تأثراً بذلك، هي، فيرملاند، أوربرو، فيستمانلاند وسورملاند.
دون الصفر المئوي
وانخفضت درجات الحرارة الليلة الماضية، الى ما دون الصفر المئوي في مناطق عدة من البلاد.
وكانت درجات الحرارة نهار أمس الثلاثاء دافئة بشكل ملحوظ، لكن اعتباراً من فترة الليل انخفضت الى ما دون الصفر المئوي في أجزاء واسعة من البلاد، باستثناء مناطق جنوب السويد وغوتلاند، التي ازدادت فيها درجات الحرارة عن الصفر المئوي.
و ستؤثر على مناطق غوتلاند وجنوب نورلاند خلال الأيام القليلة القادمة منطقة مطرية جديدة.
المصدر: الكومبس

السويد – منوعات

دراسة: شباب اليوم “لا وقت ” لهم لتناول الكحول

توصلت دراسة قامت بها الباحثة السويدية في جامعة ستوكهولم إيفا سامويلسون، الى أن ضيق الوقت الذي يعيشه الشباب بسبب الدراسة وممارسة الرياضة، وقضاء وقت طويل على منصات التواصل الاجتماعي، ساهمت في الحد من تناول الشباب للكحول.
وأجرت الباحثة سامويلسون العديد من المقابلات مع طلاب المدارس والجامعات وسألتهم عن الأوقات التي يتناولون فيها الكحول، وكيف يقضون أوقاتهم.
وبحسب الأرقام الصادرة عن المركز الوطني للمعلومات حول الكحول والمخدرات فإن نسبة الشباب الذين يتناولون الكحول ويتعاطون المخدرات انخفضت في السنوات 15 الأخيرة.
وبالإضافة الى ضيق الوقت، رأت الباحثة إيفا سامويلسون أن الشباب أصبح لديهم وعياً أكبر بالصحة والتربية البدنية وأنهم يقضون وقتاً أطول مع والديهم.
المصدر: الكومبس

أوروبا- سياسة -محليات

السلطات الألمانية تبحث عن 467 يمينياً متطرفاً

تبحث السلطات الألمانية عن مئات اليمينيين المتطرفين الصادر بحقهم مذكرات اعتقال.

وذكرت DW أن صحيفة “نويه أوسنابروكر تسايتونغ” الألمانية كشفت اليوم، استناداً إلى رد الحكومة الألمانية على طلب إحاطة من الكتلة البرلمانية لحزب “اليسار” المعارض، أن هناك مذكرات اعتقال صادرة بحق 467 يمينياً متطرفاً. لكن السلطات لم تتمكن من تنفيذ هذه المذكرات لأنها لم تعثر على المتهمين حتى الآن.

وكانت الحكومة الألمانية قد أشارت في رد سابق على أحد طلبات الإحاطة، إلى أن عدد اليمينيين المتطرفين الصادر بحقهم مذكرات اعتقال حتى نهاية مارس/ آذار الماضي بلغ 457 يمينياً متطرفاً، مقابل 501 في نهاية سبتمبر/ أيلول عام 2017.

ونقلت DW عن النائبة البرلمانية عن حزب اليسار، أولا يلبكه، قولها في تصريحات للصحيفة: “يتعين على سلطات الأمن أن تصل إلى وسيلة تمكنها من القبض سريعاً على النازيين الفارين”.

يُشار أيضاً إلى أن من بين المطلوبين الفارين من العدالة، يشتبه بقيام 108 منهم بارتكاب جرائم على خلفية سياسية، فيما يُلاحق 99 آخرون على خلفية تهمة أو عدة تهم عنف.
المصدر: دويتشه فيله

المدعي العام الألماني: الإرهاب لم يأت مع موجة اللاجئين الأخيرة

رفض المدعي العام بألمانيا بيتر فرانك القول بأن التهديد الإرهابي لألمانيا لم يأت إلا مع موجة اللجوء الأخيرة، مبيناً أن رجاله يعرفون أن تنظيم “داعش” استغل حركة اللاجئين وقام بتهريب أشخاص إلى غرب أوروبا.

ونقلت DW عن المدعي العام الألماني قوله في مقابلة مع صحيفة “راينيشه بوست” بدسلدورف، في عدد اليوم : “الإرهاب الإسلاموي لم يأت فقط إلى ألمانيا في بداية عام 2015، ولذلك سيكون خطأ فادحاً، الاشتباه في أن يكون كل لاجئ إرهابيا مسلما”.

وأوضح بيتر فرانك أن “الهجوم على مركز التجارة العالمي في نيويورك في 11 سبتمبر/ أيلول 2001، جرى التخطيط له في ألمانيا”. كما نوه المدعي العام الألماني إلى مخاطر إرهابية واجهتها ألمانيا قبل موجة اللاجئين الأخيرة مثل ما عرفت بـ”قنبلة الحقيبة” في عام 2006، وخلية زاورلاند في 2007، والاعتداء الذي خططته “خلية دوسلدورف” وتم احباطه في عام 2001، ومحاولة تفجير قنبلة في محطة القطارات في بون عام 2013. وأكد بيتر فرانك “كل هذا حدث بمعزل عن حركة اللاجئين في عام 2015”.

رغم ذلك أفاد النائب العام الألماني أن المحققين بمؤسسته يعرفون أن تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) يستغل حركة اللاجئين، وقام التنظيم عن طريق ذلك بتهريب أشخاص (تابعين له) إلى غرب أوروبا.
المصدر: دويتشه فيله

رغم قرار وقف التصدير.. شركة ألمانية تمد السعودية بالذخيرة

رغم قرار برلين وقف تصدير الأسلحة للرياض، بعد مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، كشف تقرير لمجلة “شتيرن” الشهيرة والمجلة التلفزيونية “تقرير ميونيخ” بالقناة الألمانية الأولى “ايه ار دي” اليوم، أن شركة “راينميتال” الألمانية، تقوم بإمداد السعودية بالذخيرة عبر شركات تابعة لها في إيطاليا وجنوب إفريقيا.

وحسب “DW”، ذكر هيلموت ميرش العضو بمجلس إدارة “راينميتال”، منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، أن هذه الصادرات لا ينطبق عليها الحظر الألماني المفروض على تصدير السلاح للسعودية. ويقدر ميرش حجم صادرات الذخيرة إلى السعودية بأكثر من مائة مليون يورو سنويا.

وبناء على بحث استقصائي لشتيرن و”تقرير ميونيخ”، فإن مؤسسة مشتركة تقوم بإدارة أعمال “راينميتال” في جنوب إفريقيا، تبث دعايات لبعض المنتجات، التي لها قدرة “فتك غير عادي”، حسب ما تقوله حرفيا إحدى الدعايات.

وذكر البحث الاستقصائي الذي نشرته “DW” أن الشركة السعودية للصناعات العسكرية، المعروفة اختصارا باسم “سامي”، تحاول الآن الحصول على حصص من أسهم الشريك الجنوب أفريقي للشركة الألمانية “راينميتال”.
المصدر: دويتشه فيله

الحكومة الفرنسية تقرر “تجميد” زيادة الضرائب على الوقود

قال رئيس الوزراءالفرنسي، إدوارد فيليب اليوم، إن الحكومة ستجمد قرار الزيادة في ضريبة الوقود، الذي اندلعت على إثره احتجاجات عنيفة في أرجاء البلاد.

وأضاف فيليب لنواب الحزب الحاكم إنه سيقدم “بادرة حسن النية” في خطاب تليفزيوني، لمنع تدهور الوضع.

وتشهد المدن الفرنسية الكبرى احتجاجات بدأت منذ ثلاثة أسابيع وتسببت في أضرار بالغة.

وسعى رئيس الوزراء إلى التوصل إلى تسوية مع المتظاهرين، لكنهم انسحبوا من المحادثات وقالوا إنهم تلقوا تهديدات بالقتل من متظاهرين متشددين يحذرونهم من الدخول في مفاوضات مع الحكومة.

وقد نمت احتجاجات حركة “السترات الصفراء” لتعكس الغضب من أداء الحكومة.

ولقي ثلاثة أشخاص مصرعهم منذ بدء الاضطرابات، وتم إدانة أعمال العنف والتخريب الناتجة عن ذلك، لا سيما عندما حُطمت التماثيل في قوس النصر يوم السبت الماضي، على نطاق واسع.

ويطلق اسم “السترات الصفراء” على المحتجين، لأنهم خرجوا إلى الشوارع مرتدين السترات الخاصة بالرؤية الليلية لسائقي السيارات.

ونمت الحركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي ولديها مؤيدون من جميع الأطياف السياسية في البلاد.

وكان الرئيس إيمانويل ماكرون قد وعد بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية قبل عامين بإجراء إصلاحات شاملة، لكن شعبيته تراجعت بشكل حاد خلال الأشهر الأخيرة.

ويتهم ماكرون خصومه السياسيين بـ “خطف” الحركة من أجل منع الإصلاحات.
المصدر: وكالة آكي الإيطالية – دويتشه فيله

سياسي ألماني مسلم يضطر للاستقالة من حزب ميركل بسبب تغريدة

أجبر سياسي ألماني “مسلم”، من أصول تركية، على تقديم استقالته من الحزب المسيحي الديمقراطي عقب تغريدة في “تويتر” هاجم فيها زميلاً آخر له على هامش قضية تقديم وزارة الداخلية سجقاً من لحم ودم الخنزير للحاضرين في مؤتمر الإسلام.

واضطر سياسي من حزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي، الذي ترأسه المستشارة أنغيلا ميركل، إلى تقديم استقالته من عضوية الحزب بعد “تغريدة” على حسابه في موقع “تويتر” وصف فيها زميلاً في الحزب بأنه “جرذ معاد للإسلام”، بحسب ما ذكر موقع مجلة “فوكوس” الألمانية.

وكان السياسي محمد أونال، ذو الأصول التركية، قد انتقد في “تويتر” تقديم وزارة الداخلية الألمانية، التي استضافت الأسبوع الماضي “مؤتمر الإسلام في ألمانيا”، وجبة سجق من لحم ودم الخنزير بين الأكلات المقدمة لمن حضروا المؤتمر.

كما هاجم أونال زميله في الحزب ورئيس الجالية الكردية في ألمانيا، علي إرتان توبراك، بسبب انتقاد الأخير للتهويل الحاصل بخصوص قضية “سجق دم الخنزير”، مضيفاً: “من يغضب لوجود سجق الخنزير في مؤتمر الإسلام ولا يغضب لأن من ينتقدون الإسلام في ألمانيا بحاجة إلى حماية شرطية مستمرة، فإنه ليس فقط منافقاً، بل رافضاً في الحقيقة لكل ما يميز هذا البلد”. ورداً على هذا التعليق، شتم أونال توبراك واصفاً إياه بـ”الجرذ المعادي للإسلام”، وكتب له يقول: “استمر في التهام (لحم) الخنزير!”

وكان وزير الداخلية الألماني، هورست زيهوفر، قد أعرب في بيان صحفي عن أسفه لإيذاء المشاعر الدينية لمجموعة من الحاضرين في المؤتمر، وأكد على أن قائمة الطعام تضمنت 13 وجبة طعام أخرى، منها ما كان نباتياً تماماً.

وفي أعقاب تغريدة أونال، توالى سيل من التغريدات التي هاجمت توبراك وانتقدته وشتمته واتهمته بدعم جماعة إرهابية، هي حزب العمال الكردستاني. وعلى إثر ذلك، طالب الاتحاد المسيحي الديمقراطي محمد أونال بالتراجع عما كتبه، إلا أنه لم يفعل ذلك واستمر في مهاجمة ناقدي الإسلام وتوبراك تحديداً، الأمر الذي دفع الحزب للطلب منه الانسحاب من بين صفوفه، وهو ما فعله أونال.

وفي حديث مع صحيفة “بيلد الألمانية”، قال هايكو شترومان، الناطق باسم كتلة الحزب المسيحي الديمقراطي النيابية في بريمن: “ورود هذه التعبيرات الدونية على لسان حامل لمنصب أمر سيء للغاية. لذلك، قرر الحزب ومحمد أونال أن يمضيا في طريقين مختلفين”.

يشار إلى أن أونال كان قد وصف الرئيس الأمريكي الراحل جورج بوش الأب عقب نبأ وفاته بـ “مجرم حرب”، وزعم أن بوش كان متواطئاً في عملية اغتيال الرئيس الأمريكي الأسبق جون كينيدي.
المصدر: دويتشه فيله

عربي- الشرق الأوسط

مصادر: المشير حفتر في زيارة لإيطاليا

أفادت مصادر متابعة للملف الليبي بترقب وصول المشير خليفة حفتر، “القائد العام للجيش الليبي”، إلى روما في الساعات القادمة.

وتأتي هذه الزيارة، التي لم يعلن عنها بعد بصفة رسمية، بعد ثلاثة أسابيع من القمة المصغرة، التي شارك فيها المسؤول العسكري الليبي، على هامش مؤتمر باليرمو حول الازمة الليبية في الاسبوع الثاني من شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وكانت “القيادة العامة للجيش الليبي”، المحسوبة على مجلس النواب في طبرق، قد أصدرت حينها بيانا نفى مشاركة حفتر في أعمال مؤتمر باليرمو، وذكرت أنه وصل إلى عاصمة إقليم صقلية “من أجل عقد سلسلة لقاءات مع رؤساء دول الجوار والطوق، لمناقشة آخر المستجدات على الساحة المحلية والدولية”.
المصدر: وكالة آكي الإيطالية للأنباء

عربي – رياضة

الاتحاد الأوروبي يطالب السعودية بمنع قرصنة البث الرياضي

طالب الاتحاد الأوروبي من السعودية باتخاذ إجراءات عاجلة للحيلولة دون مواصلة قناة “بي أوت كيو” (BeoutQ) لقرصنة بث البطولات الأوروبية لكرة القدم طبقا لقوانين الملكية الفكرية حسبما أفادت به وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) استنادا لمصادر من المفوضية الأوروبية.
ودعا الاتحاد الأوروبي لأن تشمل إجراءات المنع بث المنافسات الرياضية الأوروبية عبر الأقمار الاصطناعية وكذلك البث عبر الانترنت، وقال “ننتظر رد فعل سريع من قبل السعودية وكذلك زيادة جهودها في محاربة القرصنة”.
وتبت قناة “بي أوت كيو” بشكل غير قانوني منافسات دوري أبطال أوروبا وكذلك الدوري الألماني وبطولات أوروبية أخرى.
ويذكر أن السعودية أبلغت منظمة التجارة العالمية أمس (الثلاثاء الرابع من ديسمبر/ كانون الأول 2018) بأن دواعي الأمن القومي تعني أنها “لن تشارك في إجراءات تسوية النزاع” المتعلق بحقوق الملكية الفكرية مع قطر. ورفعت الدوحة الدعوى في أكتوبر/ تشرين الأول قائلة إن السعودية تمنع بث شبكة (بي إن) المملوكة لقطر وترفض اتخاذ إجراء فعال ضد قرصنة شبكة تسمى (بي أوت كيو) على محتوى (بي إن).
ولم يتضح من يمتلك (بي أوت كيو) أو أين مقرها. ويقول مسؤولون سعوديون إن الرياض ملتزمة بمحاربة القرصنة، وفي يونيو/ حزيران قالوا إن المملكة صادرت 12 ألف جهاز للقرصنة.
المصدر: دويتشه فيله

عالمي – سياسة – محليات

غرق 15 مهاجرا ونجاة 10 آخرين قرب سواحل ليبيا

ذكرت وكالات الأنباء العالمية، أن 15 مهاجراً لقوا حتفهم، فيما تمكّن 10 آخرون بينهم امرأتان من النجاة بعد قضائهم 11 يومًا في عرض البحر عقب غرق قاربهم قبالة سواحل ليبيا، بحسب ما أفاد الهلال الأحمر الليبي لوكالة فرانس برس أمس الثلاثاء.
وبعد انطلاقه من مدينة صبراتة على بعد 70 كلم غرب العاصمة طرابلس، انقلب القارب قبالة مصراتة، على الأرجح نتيجة سوء الأحوال الجوية، بحسب ما قال المتحدّث باسم الهلال الأحمر الليبي بهاء الكواش. وكان المهاجرون يسعون للوصول إلى السواحل الإيطاليّة.
وبعد قضائهم 11 يوماً في البحر بلا طعام أو ماء، وصل الناجون مساء الإثنين إلى شاطئ في مدينة مصراتة، بحسب ما أوضح عنصر آخر في الهلال الأحمر طلب عدم كشف هويته. وأشار إلى أنّ الناجين هم جزائري ومصري وثمانية مهاجرين آخرين بينهم امرأتان من إفريقيا جنوب الصحراء.
وقال الناجون إنّ هناك 3 نساء بين القتلى الـ15.
وأشار الكواش إلى أنّ الناجين الذين يُعانون من إصابات وجفاف تلقّوا إسعافات أوّلية قبل نقلهم إلى مركز لاحتجاز المهاجرين في مصراتة.
وعبّر رئيس بعثة المنظّمة الدولية للهجرة في ليبيا عثمان بلبيسي عن أسفه للحادث “المأسوي”، قائلاً إنّ الناجين عانوا “جفافًا شديدًا”. وأوضح أنّ فريقًا طبّيًا من منظّمته كان في طريقه لتقديم الرعاية لهم.
تُشكّل ليبيا وجهةً ومعبرًا لآلاف المهاجرين الأفارقة الراغبين في الوصول إلى السواحل الأوروبية.
ويُلاقي مئات المهاجرين حتفهم سنوياً عند محاولتهم عبور المتوسّط في ظروف محفوفة بالمخاطر انطلاقا من السواحل الليبيّة، مستغلّين انعدام الاستقرار في البلد الغارق في الفوضى منذ إطاحة نظام العقيد الراحل معمر القذافي في 2011.
المصدر: الكومبس

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.