نشرة السويد وأوروبا 05 نيسان/‬ أبريل 2019

السويد- سياسة – محليات

اعتقال شاب في سولونتونا كان يلاحق عدداً من الأشخاص وبيده ساطور

قررت الشرطة السويدية اليوم، اعتقال الشاب الذي شوهد، مساء الاثنين الماضي، في أحد شوارع بلدية سولونتونا بمدينة ستوكهولم، وهو يلاحق العامة في الشارع وبيده ساطور.
ووجهت للمعتقل وهو في العشرينات من عمره، تهمة جريمة الإعداد لعمل يشكل خطراً عاماً.
وكانت الشرطة، أرسلت عددا كبيرا من عناصرها إلى تلك المنطقة، بعد تلقيها عدة اتصالات وبلاغات بالأمر، وتمكنت حينها من إلقاء القبض عليه وتوقيفه، قبل أن توجه له اليوم، تهمةً رسمية
ووفق صحيفة أفتونبلادت، فقد تم العثور في الغرفة، التي يقطن فيها الشاب على العديد من الأسلحة والمتفجرات، ما يظهر أن قد يكون خطط لعمل تخريبي.
وستبدأ خلال الأيام المقبلة إجراءات محاكمة المتهم.
المصدر: الكومبس

توظيف 3 آلاف مساعد معلم خلال الخريف المقبل

من المتوقع، أن تخصص الحكومة السويدية، في ميزانية الربيع المقبلة، التي سيجري تقديمها في 10 نيسان/ أبريل الجاري، 500 مليون كرون إضافية، الى البلديات، لمساعدتها في توظيف المزيد من المساعدين لمعلمي المدارس.
وسيجري تطبيق الخطة الجديدة في الخريف المقبل، حيث اتفقت الحكومة على تمرير هذا البند في الميزانية الجديدة، مع حزبي الوسط والليبراليين.
ووفق الميزانية الجديدة، سيجري توظيف حوالي ثلاثة آلاف مساعد معلم.
وقال رئيس الحزب الليبرالي يان بيوركلوند الذي يؤيد حزبه هذا المقترح، إن المعلمين سوف يحصلون على المزيد من الوقت لإتمام عملهم، وان المدارس سوف تصبح أفضل.
المصدر: الكومبس
حارس الأمن الذي تصرف “بعنف” مع المرأة الحامل: أنا مرتاح لما فعلت
قال حارس الأمن الذي ظهر قبل أيام، بفيديو، وهو يسحب امرأة حامل لخارج قطار مترو أنفاق ستوكهولم، لصعودها إلى القطار بدون تذكرة، إنه مرتاح لما فعله، رافضاً أي اتهام بالعنصرية في تصرفه ذلك
وأكد الحارس في حديث مع صحيفة داغينز نيهيتر، أنه كان يمارس واجبه الوظيفي، ولم ينظر إلى لون أو خلفية المرأة العرقية في تعامله معها.
وتعرض الحارس وزميل له إلى موجة انتقادات كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي بعد انتشار الفيديو وهما يخرجان المرأة الحامل وهي (من أصحاب البشرة الداكنة) من القطار ويقوم أحدهما بسحبها بقوة، ما أدى إلى سقوطها على الأرض، بذريعة صعودها لقطار المترو من دون تذكرة.
وكان الادعاء العام اغلق التحقيق في القضية قبل يومين، لعدم اكتمال الأدلة على أن تصرف الحارسين كان عن عنيفاً وخطيراً، رغم تأكيد الادعاء أنه كان يتوجب عليهما تركها تستمر في رحلتها.
ومن المتوقع أن يعود حارس الأمن الذي تصرف بقوة مع المرأة إلى عمله خلال الأيام المقبلة.
المصدر: الكومبس

جدّ إرهابي سويدي لـ 7 أطفال يحاول إعادتهم الى السويد من سوريا

 قال التلفزيون السويدي Svt، إن جدّ (والد الأم) الأطفال السبعة الذين تركهم الإرهابي السويدي مايكل سكرامو، أحد أعضاء تنظيم داعش في سوريا، بعد مقتله مؤخراً في سوريا، يحاول إعادة الأطفال الى السويد، ورعايتهم.
وكانت السلطات السويدية أكدت في وقت سابق من آذار/ مارس الماضي خبر مقتل سكرامو، بعد ما كان أشيع أنه اعتقل قبل على يد قوات كردية شرقي سوريا.
ونقل التلفزيون عن والدة سكرامو تأكيدها نبأ وفاة ابنها وقالت إن ابنها توفي متأثرا بجراحه وكانت كشفت فحوى محادثات بين سكرامو وعائلته على تطبيق الواتس اب جرت قبل فترة بأن الإرهابي، الذي يوصف بأخطر شخص على السويد طلب من عائلته فعل ما بوسعهم لإخراج أطفاله السبعة من سوريا.
والأطفال السبعة محتجزون حاليا في سوريا، ويعاني الكثير منهم بحسب الصحف السويدية، من سوء التغذية، لذلك توجه جدهم الى الحدود السورية في محاولة منه لإعادتهم الى السويد.
وقال الجد ويدعى Patricio Galvez للتلفزيون السويدي: “أريد أن أحضن جميع الأطفال وأظهر لهم أننا لم ننساهم”.
أصغر هؤلاء الأطفال يبلغ من العمر عاماً واحداً، أما الآخرون فتبلغ أعمارهم 2و3و5 (توأمان)،و7، و8 سنوات.
وبحسب الجد فإن ثلاثة من الأطفال يتواجدون الآن في مستشفى بمدينة الحسكة في شمال سوريا.
المصدر: الكومبس

انخفاض عدد حالات العنف القاتل في ستوكهولم خلال 2018

 انخفض عدد حالات العنف القاتلة في منطقة ستوكهولم بشكل واضح العام الماضي، ويبين تحليل أجراه مجلس مكافحة الجريمة أن نسبة الانخفاض تجاوزت 40 في المائة بقليل.  
وقام المجلس المعروف اختصاراً بـ BRÅ، بإجراء مراجعة سنوية لجميع تقارير العنف القاتل، لأنه من المعروف أن البلاغات عنها هي أكثر دائماً من الحالات الحقيقية التي يتم التأكد من أنها عملية قتل.
وبلغ العدد الإجمالي للوفيات الناجمة عن العنف في منطقة ستوكهولم، 28 حالة العام الماضي – في حين بلغ في العام 2017 وفاة 50 شخصا ضحية للعنف القاتل.
هذه النتائج في التقرير وجدت حالات عنف قاتل، والتي اكتملت الآن لعام 2018. ويظهر تغييرات كبيرة في منطقة ستوكهولم مقارنة بالعام السابق.
كان العدد الإجمالي للوفيات الناجمة عن العنف في منطقة ستوكهولم، وفقاً لـ BRÅ 28 العام الماضي – في العام السابق، العدد أكبر بحوالي الضعف. ثم وقع 50 شخصا ضحية للعنف القاتل.
وبالمثل، هناك انخفاض كبير في عدد الأشخاص الذين قتلوا في منطقتنا في العام الماضي. ثم قتل أحد عشر شخصًا في منطقة ستوكهولم، في العام الذي سبق أن كان العدد تسعة عشر عامًا.
لكن تقرير BRÅ يوضح أيضًا أن عدد حالات العنف المميت التي عثر عليها في المنطقة كان مرتفعًا بشكل غير عادي في عام 2017 – وأنه عاد إلى نفس المستوى كما كان في أوائل عام 2018.
في السويد ككل، بلغ عدد حالات العنف القاتل 108 في عام 2018، ويعتبر هذا انخفاضًا بمقدار خمسة أضعاف مقارنة بالعام الذي سبقه.
المصدر: الكومبس

انقسام بين المحافظين حول التعاون مع SD

 لا يزال أعضاء حزب المحافظين منقسمين في موقفهم من التعاون مع سفاريا ديمكراتنا، ويطلب الكثير منهم خلال الاجتماعات الداخلية للحزب موقفاً أكثر وضوحاً من رئيس الحزب، أولف كريسترسون، حول هذا الانفتاح.
 ودعا Lars-Ingvar Ljungman، المسؤول الحزبي في سكونه إلى فتح باب التفاوض مع SD في داخل البرلمان السويدي، فيما أشارت صحيفة افتونبلادت، إلى أن هذه الدعوة تلقى قبولا من ممثلي الحزب في أجزاء مختلفة من البلاد.
 ومقابل هذا الانفتاح في سكونه، يقف المحافظون في العاصمة ستوكهولم على خط معاكس، فقد عبرت رئيسة ما يسمى مجلس المواطنين السويدي، آنا كونيغ جيرلمير ،وهي من حزب المحافظين عن رفض دعم أي تفاوض أو تعاون بين حزبها وحزب SD اليميني المتطرف.
المصدر: الكومبس

السويد تتجه لتعميق التعاون العسكري مع قوة “الشمال” بقيادة بريطانيا

قال وزير الدفاع السويدي بيتر هولتكفيست إن السويد تتجه الى تعميق التعاون العسكري مع القوة المشتركة لدول الشمال الأوروبي بقيادة بريطانيا.
وتضم القوة دول الشمال الإسكندنافية المجاورة للسويد بالإضافة الى بريطانيا.
ومن المقرر أن تجري قوات هذه الدول، في الصيف المقبل مناورات بحرية مشتركة للمرة الأولى، كما تلقى وزير الدفاع السويدي هذا الأسبوع تدريبات في لندن مع وزراء دفاع آخرين، حول كيفية اتخاذ القرارات بسرعة في حال حدوث “شيء خطير”.
وقال الوزير هولتكفيست: ” كان هناك تفكير ملموس حول كيفية التعامل مع القضايا الطارئة، وأعتقد أنه يجري تطوير هذا النوع من التمارين حتى على المستوى الوزاري بحيث يتعين على المرء أن يقرر ما الذي يفعله إذا حدث شيء ما في حال نشوب أزمة أو وضع خطير”.
المصدر: الكومبس

المناخ والبيئة في قمة اهتمامات الشباب في السويد قبل انتخابات البرلمان الأوروبي

 أظهر استطلاع للرأي أن قضايا المناخ والبيئة تحتل المرتبة الأولى في قائمة اهتمام الشباب في السويد قبل انتخابات البرلمان الأوروبي المقررة في أيار/ مايو المقبل. كما أظهر الاستطلاع أيضا اهتماما من قبل هذه الفئة العمرية، باستخدام القطارات عند السفر في العطلات الصيفية.
وأجرى الاستطلاع مركز Novus لصالح الراديو السويدي P3.
ووفق الاستطلاع اعتبر 53 في المئة من الفتيان، و73 بالمئة من الفتيات قضية المناخ الأولى من ضمن ثلاثة قضايا طُرحت عليهم في الاستطلاع.
وبحسب الأرقام الصادرة عن المركز المذكور، فإن عدد المسافرين في وسط الشباب بين مالمو وبرلين ازداد أربعة أضعاف ما كان عليه في الصيف الماضي قياسا لصيف عام 2017، ما يمثل زيادة بنسبة 88 في المئة.
المصدر: الكومبس

السويد – رياضة

نادي كالمار يتعاقد مع اللاعب الدولي المغربي مصطفى لكبير

 أعلن نادي كالمار السويدي، الذي يلعب في الدوري السويدي الممتاز بكرة القدم، تعاقده مع اللاعب الدولي المغربي مصطفى لكبير، بعقد يمتد الى نهاية الموسم الحالي، بعد آخر تجربة احترافية خاضها مع فريق أنقرة غوجو التركي.
ذكرت ذلك صحيفة “هسبريس” المغربية مؤخراً.
وبحسب الصحيفة عقد مسؤولو فريق كالمار مؤتمرا صحافيا في بارك هيرمينا، حيث تم تقديم لاعبيه الجديدين، ويتعلق الأمر بالمهاجم المغربي مصطفى لكبير، الذي وقع عقدا يمتد إلى نهاية الموسم، والمهاجم البرازيلي ماكسويل، الذي وقع عقدا لمدة أربع سنوات ونصف.
ولعب المهاجم المغربي في الآونة الأخيرة مع النادي التركي أنقرة غوجو، حيث سجل 6 أهداف في 14 مباراة في الدوري التركي الممتاز، كما يعتبر وجها مشهورا لدى عشاق كرة القدم السويدية، بعدما دافع في وقت سابق عن ألوان فريقي هاماربي وهاكن.
وقال المهاجم المغربي أثناء حديثه إلى الموقع الرسمي لناديه الجديد: “إنه لشعور جيد جدا أن أكون هنا. لقد علمت عن اهتمام الفريق بخدماتي في وقت سابق، وكان هناك القليل من العمل ليكون كل شيء جاهزا على الأوراق بنسبة 100 ٪، لأنه لا يتضح الأمر إلا عندما يصبح رسميا. الآن أنا سعيد كوني هنا مجددا في مكان أشعر فيه بأنني جيد..ومن الرائع أن أعود إلى السويد”.
وحول ما يمكن أن يضيفه إلى فريقه الموسم الحالي، أضاف اللاعب: “أنا هنا لأحقق أهداف الفريق، ولدي الكثير من الخبرة التي يمكنني المساهمة بها مع اللاعبين الشباب في تشكيلة كالمار”.
وأردف اللاعب سالف الذكر: “تحدثت كثيرا مع المدير الرياضي توماس أنديرسون في وقت سابق، وأعرفه من قبل..كانت بيننا اتصالات خلال مسيرتي، ولها مسار جيد..سار الأمر بسرعة في ما يتعلق بشروطي، ولم أتحدث عن الجانب المالي. كان أهم شيء بالنسبة لي بعد الفترة العصيبة في تركيا هو أن آتي إلى هنا. الآن يمكن أن أعود إلى الهدوء هنا، وليس من الضروري التركيز على الكثير من الأمور غير الضرورية التي تقع بعيدا عن ملعب كرة القدم”.
وعن المأمول منه من قبل جماهير الفريق، أوضح لكبير: “معظم الناس لديهم نظرة جيدة عن صفات مصطفى لكبير، وما يمكن أن يضيفه إلى ملعب كرة القدم..وهو نفسه يعتقد أنه لاعب كرة قدم أفضل اليوم من سنوات قليلة مضت”.
وأنهى اللاعب حديثه بالقول: “لقد أصبحت أفضل مما كنت عليه من قبل. جئت الآن من نصف عام جيد جدا في تركيا، حيث كان كل شيء جيدا حتى بدأت المشاكل. ليس علينا أن نخوض في كل التفاصيل الآن، ولكني كنت في دوري بطقوس خاصة، وسجلت أكبر عدد من الأهداف لفريقي..تحدثت كثيرا مع اللاعب الكيني إيرتون، وبالطبع حاولت إقناعه بالمجيء إلى هنا.. لقد قال أمورا إيجابية للغاية حول كالمار، ما يجعل من السهل استقدامه مستقبلا”.
وتحدث توماس أندرسون، المدير الرياضي، عن قدوم اللاعب لكبير والإضافة المرجوة منه، إذ قال: “لكبير هو المهاجم الذي يملك درجة عالية جدا وسجلا متميزا في تسجيل الأهداف، وهو لاعب مكتمل تماماً، صفاته أنه بإمكانات فنية عالية وقوي ومقاتل شرس في لعبه؛ نعتقد أنه يمكن أن يكون إضافة مهمة للمجموعة بفضل تجربته”.
المصدر: الكومبس

السويد – ثقافة

عراقي وفلسطيني في عمل سينمائي جديد عن معاناة اللاجئين

يحضر المخرج الفلسطيني محمد خميس المقيم في السويد، لأول عمل روائي قصير، السيناريو والحوار للمخرج العراقي عمر درويش، مدير الإنتاج محمد قاسم، يقول المخرج الشاب محمد خميس إن العمل الجديد بعيد عن مسألة الحرب والدمار، بعد أن سبق لي إطلق العديد من الأفلام الوثائقية داخل مخيم اليرموك بأصعب الظروف، وهي أعمال سلطت عن قضية اللاجئ بالداخل.
محمد خميس قرر بعد انقطاع سنتين عن ممارسة الأعمال الفنية الدخول في تجربة جديدة ضمن الأفلام الروائية القصيرة، العمل الجديد يتحدث عن لاجئ سوري وطفله في المهجر، ويرصد معاناة اللاجئ من خلال تساؤلات طفله عن اوجه الشبه والمفارقات ما بين اوروبا وبلده دمشق، وتساؤلاته عن صور الشهداء التي يعلقها والده لأصدقائه واقاربه قتلى الحرب . واكد أن الفيلم سيكون مختلف عن باقية الأفلام التي اطلقها من قبل. وقال إنه سيقوم قريبا بتوقيع أول عمل مشترك مع شركة Grafikkompaniet Norden AB .
المصدر: الكومبس

أوروبا- سياسة – محليات

ألمانيا تعيد أول دفعة من أطفال “داعش” الألمان من العراق

ذكرت مصادر وزارة الخارجية الألمانية الجمعة (الخامس من نيسان/إبريل 2019) أن عددا من أطفال مقاتلين في صفوف “داعش” في الشرق الأوسط قد وصلوا ألمانيا بمساعدة الحكومة الاتحادية وتم تسليمهم لأقارب ذويهم. وقالت المصادر إن عدد العائدين نحو عشرة أشخاص‪.‬
وحسب ما صرح به محامي إحدى العائلات، فقد وصلت امرأة بعمر 31 عاما مع أطفالها الثلاثة يوم أمس الخميس إلى مطار شتوتغارت، حيث تم اعتقال الأم فورا، فيما تم تسليم الأطفال لأقاربها، حسب تصريح المحامي محمود ارديم في بيان خطي‪.‬

من جانبه، أوضح متحدث باسم وزارة الداخلية أن قضية المرأة المذكورة وأطفالها الثلاثة معروفة لدى السلطات الأمنية ولغرض حماية الحقوق الشخصية لا يتم الإعلان عن هوية العائدين‪.‬
فيما قال محامي العائلة إن الحكومة الألمانية استجابت لطلبه. وحسب المحامي فقد سافرت العائلة عبر تركيا ألمانيا. وتابع المحامي أن بعض العائدين ينتظرون ترحيلهم في تركيا‪.‬
يشار إلى أن وزارة الخارجية الألمانية ترعى، حسب معطياتها، ثمانية مواطنين ألمان في العراق وتقدم لهم خدمات قنصلية خاصة بالمساجين الألمان في الخارج. ومن المفترض أن يتم نقل أطفال الداعشيين المعتقلين في العراق الذين يقبعون في السجون مع ذويهم، بعد التشاور مع أقاربهم في ألمانيا بهدف تولي رعاية الأطفال لاحقا. وقالت الوزارة إنها على صلة مستمرة مع السلطات العراقية‪.‬
المصدر: دويتشه فيله

عربي – عالمي – سياسة – محليات

ويكليكس: جوليان آسانج سيُطرد من السفارة الأكوادورية خلال ساعات

 أعلن موقع “ويكليكس” أن مؤسسه ورئيس تحريريه جوليان آسانج، قد يُطرد من السفارة الأكوادورية في لندن خلال ساعات، ويتم تسليمه للشرطة البريطانية.
مؤسس موقع التسريبات ويكيلكس يعيش بسفارة الاكوادور في لندن منذ ست سنوات.
وبحسب الموقع وتقارير صحفية تنوي دولة الاكوادور الغاء اللجوء السياسي الذي منحته الى جوليان آسانج، مؤسس موقع ويكيليكس واخلاءه من مقر سفارتها في لندن، التي يمكث بها خلال السنوات الست الأخيرة، وفقا لما نقله الصحافي الأمريكي الاستقصائي غلين غرينوالد.
وكتب غرينوالد عبر موقعه في الانترنت The Intercept بأن رئيس الاكوادور لينين مورينو وصل الجمعة الى بريطانيا، واجتمع مع مسؤولين حكوميين حتى يبرم معهم اتفاقا بموجبه سيتم إزالة الحماية عن أسانج وسوف يتم تسليمه الى السلطات البريطانية.
اسانج وهو مواطن استرالي يعيش في سفارة الاكوادور في لندن منذ 2012 بعد ان قدمت لائحة اتهام بالاغتصاب في السويد بحقه. وطيلة الوقت التي مكث بها مؤسس ويكيلكس في سفارة الاكوادور حصل على الحماية التي منعت السلطات البريطانية من القاء القبض عليه. في عام 2017 أغلقت السويد ملف الاغتصاب ضد اسانج لكنه رفض الخروج من مقر سفارة الاكوادور خشيه ان يتم تسليمه الى الولايات المتحدة بسبب نشاطات موقع ويكيليكس.
وأكد مصدر في وزارة خارجية الاكوادور لموقع The Intercept بان الاتفاق لتسليم اسانج من المتوقع اغلاقه خلال الأسابيع القريبة، ان لم يتم اغلاقه بالفعل.
الصحافي الاستقصائي غرينوالد معروف بنشرة التسريبات الأكبر في الولايات المتحدة ويتابعه ملايين الأمريكيين والأجانب، بينهم زعماء عالميون، والتي سربها له عميل وكالة الاستخبارات السابق ادوارد سنودن.

المصدر: الكومبس

ليبيا.. دعوات لخفض التوتر وقوات حفتر تتحدث عن الحسم

فيما تواصل قوات حفتر هجومها باتجاه العاصمة طرابلس، أعلنت خمس دول معارضتها لأي عمل عسكري مؤكدة أنها ستحمل المسؤولية لأي فصيل يؤجج النزاع. من جانبها ذكرت مصادر قريبة من حفتر أن قواته تتوقع السيطرة على طرابلس خلال 48 ساعة.
‫    ‬

دعت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا ودولة الإمارات، اليوم الخميس (الرابع من نيسان/ أبريل 2019)، ما وصفتها بـ “كلّ الأطراف” في ليبيا إلى خفض “التوترات فوراً” بعدما أمر الرجل القوي في شرق البلاد، خليفة حفتر، قوّاته بالتقدم نحو العاصمة. وجددت الدول الخمس دعمها الكامل للأمم المتّحدة في إيجاد حلّ للأزمة الليبية‪.‬
وقالت الدول الآنفة الذكر في بيان مشترك، نشرته وزارة الخارجية الأميركية، إن “التحرّكات العسكرية والتهديدات بإجراءات أحادية الجانب تهدّد بإغراق ليبيا مجدّداً في الفوضى”. وأعلن البيان المشترك بوضوح أن الدول الخمس “تعارض أيّ عمل عسكري في ليبيا، وستحمّل كلّ فصيل ليبي يؤجّج النزاع الأهلي المسؤولية”.
وعلى الصعيد نفسه، طلبت بريطانيا الخميس عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي بشأن ليبيا، بحسب ما أفاد دبلوماسيون. ومن المتوقّع أن يلتئم مجلس الأمن في جلسة مغلقة الجمعة لبحث الأوضاع في ليبيا.
بدوره ناشد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الفصائل الليبية ضبط النفس بعد أن سيطرت قوات حفتر على مدينة غريان الواقعة على بعد نحو‪ 100 ‬كيلومتر جنوبي العاصمة طرابلس. وقال غوتيريش، الذي وصل طرابلس أمس الأربعاء لدفع محادثات السلام، في تغريدة قبل السيطرة على غريان إنه قلق للغاية من التحركات العسكرية وخطر المواجهة‪.‬

وكان حفتر، قد أمر الخميس قواته بـ “التقدّم” نحو العاصمة طرابلس، مقرّ حكومة الوفاق الوطني المناوئة له. في المقابل، أمر رئيس حكومة الوفاق فايز السراج قواته بالاستعداد “لمواجهة أي تهديد”، بينما أعلنت فصائل موالية لحكومة الوفاق في مدينة مصراتة (غرب طرابلس) استعدادها للتصدّي لقوات حفتر‪.‬
في غضون ذلك قال مصدر في قوات حفتر أنها تتوقع‪  ‬السيطرة على طرابلس خلال 48 ساعة. وقال المصدر في حديث لوكالة “سبوتنيك” الروسية اليوم إن “حفتر وقادته العسكريين يتوقعون السيطرة على طرابلس خلال 48 ساعة. والشيء الوحيد الذي يمكن أن يمنعهم هو التدخل الخارجي. وحتى الآن، من المستحيل الخلاف على تفوق القوة العسكرية لحفتر”.
وفي غضون ذلك، أفادت قناة “218” الليبية بأن قوات البحرية التابعة لقوات حفتر، التي تقدم نفسها على أنها “الجيش الوطني الليبي”، تقترب من شواطئ طرابلس بحراً‪.‬
ويتنازع على السلطة حالياً طرفان أساسيان، هما حكومة الوفاق الوطني بقيادة رئيس المجلس الرئاسي، فايز السراج، والثاني الحكومة الموازية العاملة في شرق ليبيا التي يدعمها مجلس النواب في مدينة طبرق و”الجيش الوطني الليبي” بقيادة خليفة حفتر‪.‬
المصدر: دويتشه فيله

الجزائر.. تظاهرات جديدة لـ”إسقاط النظام” وإزاحة “الباءات الثلاث”

ينوي الجزائريون مواصلة التظاهر للجمعة السابعة على التوالي حتى السقوط الكامل لـ”النظام” ومنع المقربين السابقين من الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة إدارة المرحلة الانتقالية. وتعددت عبر وسائل التواصل الاجتماعي الدعوات للتظاهر مجدداً  الجمعة(الخامس من نيسان/ابريل 2019) بغية إزاحة “الباءات الثلاث”، أي عبد القادر بن صالح والطيب بلعيز ونور الدين بدوي الذين يُعدّون شخصيات محورية ضمن البنية التي أسس لها بوتفليقة، وينص الدستور على توليهم قيادة المرحلة الانتقالية.
 
وبات عبد القادر بن صالح الذي يرأس مجلس الأمة منذ 16 عاماً بدعم من بوتفليقة، مكلفاً أن يحل مكان الرئيس لمدة ثلاثة أشهر يجري خلالها التحضير لانتخابات رئاسية. أما الطيب بلعزيز الذي ظل وزيراً لمدة 16 عاماً شبه متواصلة، فيرأس للمرة الثانية في مسيرته، المجلس الدستوري المكلف التأكد من نزاهة الانتخابات.

من جانبه، كان رئيس الحكومة نور الدين بدوي الذي تولى مهامه في 11 آذار/مارس، وزير داخلية وفيّا، وقد وصفته صحيفة الوطن الناطقة بالفرنسية الخميس بأنّه “مهندس التزوير الانتخابي وعدو الحريات”. ويذكر معارضو “الباءات الثلاث” بأنّ هؤلاء خدموا دوماً بوتفليقة وبوفاء.
وقال المحامي مصطفى بوشاشي، وهو أحد وجوه الحراك، في تسجيل مصوّر نُشر عبر الانترنت، إنّ “انتصارنا جزئي. الجزائريات والجزائريون لا يقبلون بأنّ يقود رموز النظام مثل عبد القادر بن صالح (…) أو نور الدين بدوي المرحلة الانتقالية وأن ينظموا الانتخابات المقبلة”. وأضاف “لا يمكن لهؤلاء أن يكونوا جزءاً من الحل، وطلبنا منذ 22 شباط/فيفري بضرورة ذهاب كل النظام ورموزه وزبانيته. ذهاب واستقالة الرئيس لا يعني أننا انتصرنا حقيقةً”. ودعا بوشاشي الجزائريين إلى “الاستمرار” في التظاهر “حتى يذهب هؤلاء جميعاً”، مضيفاً أنّ “يوم الجمعة يجب أن يكون جمعة كبيرة”.
واجتمع الخميس مكتبا غرفتي البرلمان لتنظيم جلسة برلمانية ينص عليها الدستور لتحديد الرئيس الموقت للبلاد، لكن وبعد مرور 48 ساعة على استقالة بوتفليقة، لم يحدد بعد موعد هذه الجلسة. ويتولى نظريا الفترة الانتقالية عبد القادر بن صالح رئيس مجلس الأمة لمدة أقصاها 90 يوماً. 
ويطالب المحتجون بإنشاء مؤسسات انتقالية قادرة على إصلاح البلاد وتنظيم بنية قضائية من شأنها ضمان انتخابات حرّة. ويريد الشارع الجزائري أيضا رحيل “النظام” بأكمله.
المصدر: دويتشه فيله

تقارير

ألمانيا.. سهام النقد تستهدف معرض الموضة “الإسلامية”

يستضيف متحف الفن التطبيقي في مدينة فرانكفورت بين الخامس من نيسان/أبريل وحتى الأول من أيلول/ سبتمبر 2019 معرض “موضة المسلمين المعاصرة”‪.‬ ‪DW‬ أجرت الحوار التالي مع مدير المتحف، ماتياس فاغنر، لإلقاء الضوء الدوافع وراء تنظيم المعرض والجدل الذي أثير حوله:
‪DW‬: السيد فاغنر أنت تسوق لهذا المعرض على أنه معرض موضة بحت. هل هذا صحيح؟
البرفسور فاغنر: نعم هو أولاً كذلك، إنه يعكس ظاهرة الموضة الإسلامية المعاصرة التي نعرفها تحت مفهوم “الموضة البسيطة” أي أنها تظهر “القليل من الجسم” لتبقى “محتشمة” حتى ولو أنها ليس كذلك في كثير من الأجزاء. المعرض يسلط الضوء على التفسيرات المتنوعة في البلدان المختلفة للموضة الإسلامية. وهو يكشف كيف أن النساء المسلمات يترجمن تصوراتهن الذاتية لـ”الموضة البسيطة”. إنها ظاهرة عالمية‪.‬

أنت تتحدث عن ظاهرة عالمية. فهناك بلدان لا يُعتبر فيها الحجاب وتغطية جسم المرأة بالكامل تحرراً. كيف تتناغم إذن الموضة مع حقوق الإنسان؟
أعتقد أن الموضة تعبير واضح عن وضع ثقافي. نحن لا نستبعد موضوع حقوق المرأة. فهناك الكثير من الصور والمساهمات لفنانات مثل الإيرانية شيرين نشأت التي تطرح موضوع قمع النساء اللاتي وجب عليهن في حال معارضة قواعد اللباس الخوف على حياتهن‪.‬
مدافعات عن حقوق المرأة يتهمنك بأنك تهون من قواعد اللباس الإسلامية وتقدمها كتطور في الموضة؟
لا وجود لأي لوحة بين المعروضات تظهر برقعاً واحداً. وحتى عند وجودها تكون مساهمة فنية انتقادية أو صورة من الشارع. لا بل المعرض يبين الكثير من النساء الشابات اللاتي يرتدين ملابسهن بثقة كبيرة في النفس بالحجاب أو بدون ويمثلن صورة جديدة بالكامل للمرأة المسلمة. وهذا ليس له علاقة بالصور النمطية‪.‬
في ألمانيا لا توجد هذه القواعد المتشددة في اللباس. ما هو موقفك من تغطية الجسم النسوي؟
بالطبع يجب مكافحة ذلك عندما يكون ذلك قاعدة إلزامية. يجب علينا بذل كل الجهود من أجل الحرية وتقرير المصير. لكن ذلك يشمل أيضاً أن تتمكن امرأة مسلمة من ارتداء لباسها حسب اختيارها. لا أعني بذلك البرقع الذي، حسب اعتقادي لن ترتديه أي امرأة عن طيب خاطر إذا لم يكن وراء ذلك إجراءات عقابية وتصورات ذكورية وكثير من وسائل القمع‪.‬
تلقيت قبل افتتاح المعرض الكثير من التهديدات والانتقاد الحاد. هل أنت خائف؟
يجب أخذ هذه التهديدات ورسائل الكراهية الشخصية بجدية كبيرة. فلضمان حماية الزوار نقوم بإجراءات أمنية مشددة وتفتيش لزوائر المعرض. وهذا جديد بالنسبة إلينا.
غير أن ما سبق يظهر شيئاً آخر: ففي الرسائل الإلكترونية المتعددة المليئة بالكراهية ينعكس أن التهديد الأكبر في ألمانيا في وجه المسلمين ينطلق من أشخاص لا يقبلونهم بسبب معتقدهم كجزء من المجتمع. أعتقد أنها قضية يجب الاهتمام بها. وهذا يُظهر أيضا أن الموضة ليست بالضرورة غير سياسية بالكامل، لأنها تتناول إشكاليات اجتماعية مختلفة‪.‬
المصدر: دويتشه فيله

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.