نشرة السويد وأوروبا 10 أيلول/ سبتمبر 2019

الملك يفتتح اليوم الدورة الجديدة للبرلمان السويدي

يفتتح الملك السويدي كارل غوستاف السادس عشر، بعد ظهر اليوم الثلاثاء 10 أيلول/ سبتمبر 2019، الدورة الجديدة للبرلمان السويدي ( الريكسداغ)، بحضور العائلة المالكة وأعضاء الحكومة والبرلمان البالغ عددهم 349 عضواً.

وافتتاح الدورة البرلمانية الجديدة، بحضور العائلة المالكة، هو تقليد قديم، يؤشر الى بداية سنة برلمانية جديدة.

وبهذه المناسبة سيقام مساء اليوم، احتفال موسيقي كبير في ستوكهولم تشارك فيه الفنانة السويدية المعروفة آنا لارشون.

وتبدأ مراسيم افتتاح البرلمان في الساعة الثانية بعد الظهر، عندما يطلب رئيس البرلمان أندرياس نورلين من الملك افتتاح الجلسة.

بعد ذلك يقدم رئيس الوزراء ستيفان لوفين البرنامج الحكومي للسنة المقبلة في كلمة يوضح فيها سياسة الحكومة ومواقفها تجاه القضايا الداخلية والخارجية.

وسيعلن لوفين اليوم تغييراً وزاريّاً جديداً يشمل وزارتين، هما الخارجية وسوق العمل، بعد استقالة مارغوت فالستروم من الخارجية، وتكليف وزيرة سوق العمل أيلفا يوهانسون بتمثيل السويد في مفوضية الاتحاد الأوروبي.

وفي 18 أيلول/ سبتمبر الجاري ستقدم الحكومة الى البرلمان مشروع ميزانية العام المقبل، وفي نفس اليوم تناقش الأحزاب البرلمانية مشروع الميزانية، ويستمر النقاش حولها بشكل تدريجي في الخريف من قبل اللجان الفرعية، حتى موعد آخر تصويت نهائي عليها في كانون الأول/ ديسمبر المقبل.

المصدر: الكومبس

225 مليون كرون لدعم الأمهات المهاجرات في تعلم اللغة أثناء إجازة الأمومة

قررت الحكومة السويدية، تخصيص 65 مليون كرون، العام المقبل، لبرنامج خاص يساعد الأمهات المهاجرات في تعّلم اللغة السويدية، بعد انقطاعهن عن الدراسة بسبب إجازة الولادة، والهدف من المشروع هو تأهيلهن بشكل أسرع للدخول في سوق العمل.

ويستمر المشروع لمدة ثلاث سنوات، ويبدأ اعتباراً من العام المقبل 2020، حيث خصصت الحكومة في العام المقبل 65 مليون كرون له، ثم يزيد المبلغ ليصل الى 80 مليون كرون سنويّاً خلال العامين 2021، و2022.

وتبلغ كلفة المشروع النهائية 225 مليون كرون.

وقالت وزيرة المالية السويدية ماغدلينا أندرشون للتلفزيون السويدي Svt صباح اليوم الثلاثاء، إن التخصيصات المالية لهذا المشروع الجديد، جرى تضمينها في ميزانية العام المقبل التي سيجري تقديمها الى البرلمان في 18 أيلول/ سبتمبر الجاري.

وأضافت أن هذا الدعم سيوفر وفق تقديرات الحكومة وفورات مالية لصندوق الضرائب تصل الى 37 مليار كرون.

وأكدت أن من المهم على المرء أن يكون له عمله الخاص، “وهذا هو أساس المجتمع السويدي”.

وشرحت الوزيرة الهدف من المشروع قائلة: “إن أساس التمكن من الدخول الى سوق العمل في السويد هو أن تكون قادراً على التحدث باللغة السويدية، وأن هذه المجموعة تتعرض لخطر التأخر عندما تكون في إجازة الأمومة، والفكرة هي أن تتاح الفرصة لهن بتعلم اللغة في المنزل”.

وشدّدت على أن دخول هذه المجموعة الى سوق العمل، لن يؤدي فقط الى زيادة فرص العمل، بل أيضا الى زيادة استقلالها.

المصدر:الكومبس

منظمة العفو الدولية تنتقد 22 شركة أسلحة عالمية من بينها ساب السويدية

وجهت منظمة العفو الدولية “امنتيستي” انتقادات حادة لأكثر من عشرين شركة أسلحة عالمية، من بينها ساب السويدية، بحجة أنها، لا تفعل ما يكفي لضمان عدم استخدام منتجاتها في أي انتهاكات محتملة لحقوق الإنسان.

وقالت المنظمة في تقرير جديد صدر حديثاً، إن شركة ساب و21 شركة أخرى حول العالم، لم تقم بضمان كافٍ لمنع استخدام منتجاتها في صراعات تنتهك الحقوق الإنسانية في بقاع دول العالم.

 وحملت المنظمة ساب وغيرها المسؤولية عن ذلك، معتبرة أن تلك الشركات الاثنتين والعشرين، لم يأخذوا بعين الاعتبار، مخاطر بيع منتجاتهم لبعض العملاء والتي قد يستخدموها في انتهاكات لحقوق الإنسان.

المصدر: الكومبس

بلدية سويدية ترفض استقبال القادمين الجدد الحاصلين على تصاريح الإقامة

أعلنت أربعة أحزاب في المجلس البلدي لمدينة Sölvesborg أنها لا تريد استقبال القادمين الجدد، الذين يحصلون على الإقامة وتقوم مصلحة الهجرة بتوزيعهم على البلديات.

وكانت مصلحة الهجرة أرسلت الى المدينة المذكورة في العام الماضي 12 من القادمين الجدد.

والأحزاب التي تعارض استقبالهم هي ديموقراطيو السويد والمحافظين والمسيحي الديمقراطي بالإضافة الى الحزب المحلي Sol.

ويعد هذا الرفض تحديّا لقانون أقر سابقا في العام 2016 يفرض على البلديات استقبال القادمين الجدد، وبموجبه يحق لمصلحة الهجرة توزيع القادمين الجدد الذين حصلوا على تصاريح الإقامة على جميع البلديات السويدية.

ووفقا لراديو Ekot تم العام الماضي توزيع 14200 شخص على مختلف البلديات منهم 12 لبلدية Sölvesborg.

لكن أستاذ القانون في جامعة أوبسالا أولي لوندين قال للراديو إن مطلب البلدية سوف يتم رفضه اذا تم تقديمه الى المحكمة لأن ذلك يتعارض مع التشريعات القانونية.

المصدر: الكومبس

استطلاع: 9 من 10 أطفال في السويد بسن العاشرة لديهم هواتف ذكية

 أظهر استطلاع سويدي جديد، أن جميع الأطفال، الذين تزيد أعمارهم عن ثلاث سنوات في السويد، يستخدمون الإنترنت تقريبًا، وأنه في سن العاشرة، يكون لدى تسعة من كل عشرة أطفال، هواتفهم المحمولة الذكية.

وأوضح الاستطلاع، الذي قام به مجلس الدولة للإعلام وصدر اليوم أن 85 في المائة من جميع الأطفال، الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و16 عامًا يتواصلون مثلاً عبر تطبيق Snapchat يوميًا.  

وفي الوقت نفسه يبين الاستطلاع مدى زيادة انتقادات الشباب لأنفسهم لأنهم يمضون وقتاً طويلاً في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي على حساب أشياء أخرى من بينها قراءة الكتب.

وقال أولف دالكويست، رئيس الأبحاث في المجلس لـ DN، “نرى الآن بشكل أكثر وضوحًا أن المزيد والمزيد من الشباب غير راضين عن استخدامهم لوسائل الإعلام الخاصة… كم من الوقت تقضيه على الهاتف المحمول ووسائط التواصل الاجتماعية والألعاب الرقمية؟!”.

ويتابع “أن كثيراً من الناس غير راضين عن قراءة عدد قليل جدًا من الكتب والمجلات” بسبب ما توفره وسائل التواصل الاجتماعي من خيارات لملئ الأوقات.

المصدر: الكومبس

ازدياد عدد بلاغات “الاغتصاب” في ستوكهولم العام الحالي

 أزداد عدد حالات الاغتصاب “المشتبه بها” والمبلغ عنها في منطقة ستوكهولم، العام الحالي، مقارنة بالسنة الماضية.

وبلغ عدد الحالات في النصف الأول من هذا العام، 1060 بلاغاً، لحالات مشتبه بها أو غير مؤكدة، مقابل 930 بلاغاً في الفترة المقابلة من 2018.

فخلال العام الماضي، تم الإبلاغ عن خمس حالات اغتصاب في المتوسط، ​​كل يوم في ستوكهولم وغوتلاند.

 وقالت إيرين سفينونيوس، ممثلة حزب المحافظين في مجلس مدينة ستوكهولم خلال تصريح لصحيفة mitti، “إن هناك حاجة إلى بذل جهود حثيثة من العديد من الأطراف المختلفة لمنع ذلك”.

يذكر أن هذه الأرقام هي عبارة عن بلاغات وتقارير، ومنها ما يكون اغتصاب كامل أو تحرش جنسي، ومنها ما يتم أسقاطها من الشرطة لأنها بلاغات كاذبة.

المصدر: الكومبس

ابتداء من اليوم إغلاق شارع Rådmansgatan في مدينة مالمو

اعتبارا من اليوم، العاشر من سبتمبر، سيتم إغلاق شارع Rådmansgatan الرئيسي في مدينة مالمو جنوب البلاد، بسبب أعمال صيانة الطرق.

ومن المتوقع، أن يستمر الإغلاق حتى 24 سبتمبر، حيث سيتم إنشاء مسار مركزي في منطقة سير الحافلات.

وأثناء أعمال الصيانة سيعاد توجيه حركة وسائل النقل العام عبر Pildammsvägen  فيما ستبقى مسارات المشي وركوب الدراجات مفتوحة أثناء تنفيذ المشروع.

المصدر: الكومبس

اعتداء بالسكين في حرم مدرسة لتعليم الكبار في أوربر

شهد حرم مدرسة لتعليم الكبار في أوربرو، صباح اليوم، حادثة اعتداء بالسكين على أحد الطلبة، ما أدى إلى إصابته بجروح نقل على إثرها إلى المستشفى، فيما اعتقلت الشرطة الشخص المعتدي في مكان الحادث.

ووصل بلاغ للشرطة، بحدوث شجار في مدرسة Risbergska في الجزء الغربي من أوربرو، عند الساعة 10.07 استخدم خلاله السكين.

وعقدت إدارة المدرسة اجتماعاً عاجلاً، وفي هذا الخصوص، قالت رئيسة العمليات في Campus Riskbergska ، فيرونيكا سفينسون، “نحن في اجتماع إدارة الأزمة الآن… أصيب طالب واحد، تم نقله إلى المستشفى بواسطة سيارة إسعاف ، لكن لا يبدو أن هناك أي خطر كبير على حياته”.

ظروف غير واضحة

وتقول الشرطة، إن ظروف الحادث لا تزال غير واضحة وأنها تحقق في القضية، ووفقا لإدارة المدرسة، فإن شجاراً نشب بين طالبين دون أن يتورط به أحد آخر.

وكتبت الشرطة على موقعها على شبكة الإنترنت، أن الشخص المصاب يبلغ من العمر 25 عامًا، وأن الحادث مصنف على أنه إساءة خطيرة أو محاولة قتل.

ويبلغ الشخص المعتقل، الثلاثينيات من عمره، ومن غير المعلوم ما إذا كان طالباً أو موظفاً أو غير ذلك بعد.

المصدر: الكومبس

نقابة المهندسين تطالب مصلحة الهجرة التحقق من مدى التزام الشركات بالرواتب “المعروضة” على العمال الأجانب

 طالب اتحاد نقابة المهندسين السويدي، في ستوكهولم، مجلس مصلحة الهجرة، بالتحقق من أن الشركات تدفع للمهندسين الأجانب، القادمين بعقود من الخارج، الراتب، الذي وعدوا به، فيما اعتبرت المصلحة، أنه لا داع للقيام بذلك.

ووفقًا لغرفة تجارة ستوكهولم، فقد دفع النقص الحاد في المهندسين الاستشاريين ذوي الكفاءة العالية في مقاطعة ستوكهولم، إلى الاستعانة بعدد كبير من المهندسين الأجانب، مشيرة إلى أن عدد هؤلاء المهندسين في الشركات في جميع أنحاء المحافظة لم يكن متساوياً.

وفي العام الماضي، تم منح أكثر من 5000 تصريح عمل جديد للأشخاص الأجانب ذوي الكفاءات في ستوكهولم، غالبيتهم مهندسي تقنية معلومات.

وقال إيلينور بغينباك، المسؤول في اتحاد المهندسين لراديو السويد، “من المهم للغاية التأكد من أن راتب الوظيفة المعروض يتم الالتزام به بالفعل”.

ووفق تقرير لراديو السويد، تختلف تكلفة توظيف الشركات لمهندس بناءً على ما إذا كان الشخص سويديًا أو قادمًا من بلد آخر، حيث أن توظيف مهندس هندي يكلف الشركات نصف تكاليف توظيف مهندس سويدي.

وقال الاتحاد، إنه ينبغي إيلاء مصلحة الهجرة السويدي مهمة شاملة لإجراء فحوصات مستمرة لضمان الامتثال لشروط العقود الممنوحة للعمال الأجانب.

لكن مجلس الهجرة لم يوافق على هذا الطلب، قائلاً إن التحقق سيكون غير ضروري.

المصدر: الكومبس

بلدية Lidingö تتجه نحو حظر التسول فيها

تتخذ بلدية Lidingö في محافظة ستوكهولم، خطوة أقرب إلى حظر التسول في أجزاء واسعة منها.

فقد صوت، مساء يوم الاثنين، المجلس المحلي لصالح اقتراح بذلك.

ويؤيد المحافظون، وحزب Lidingö، والديمقراطيون المسيحيون وديمقراطيو السويد المقترح بهذا الخصوص، بينما يعارض أحزاب الوسط، والاشتراكي الديمقراطي، البيئة، اليسار والليبراليون.

ويطالب المقترح بمراجعة القوانين المحلية، لتطبيق الحظر في تسعة أماكن في البلدية.

المصدر: الكومبس

إطلاق سراح أحد رجال الدين بانتظار ترحيله من السويد

نقلت وكالة الأنباء السويدية TT عن صحيفة Doku قولها إن أحد رجال الدين المسلمين المحتجزين بناء على توصية من المخابرات السويدية، أطلق سراحه مؤقتاً، لحين تنفيذ قرار ترحيله الى خارج السويد.

وذكرت الصحيفة أن الرجل هو واحد من أصل ستة رجال دين تحتجزهم السلطات السويدية لما “يشكلونه من تهديد للأمن الوطني، وعلاقتهم بالفكر المتطرف”، بحسب المخابرات.

ووفق الصحيفة فإن الرجل يبلغ من العمر 54 عاماً، ويعيش في مدينة يوتوبوري، ويحمل الجنسية المصرية، متهم بوجود صلات مع مدرسة إسلامية حرة غرب السويد، يعتبرها جهاز المخابرات “تهديداً أمنيّاً”.

ووفق قرار محكمة الهجرة فإن الرجل ملزم بإبلاغ الشرطة عن مكان تواجده الى حين تنفيذ قرار ترحيله.

واعتقل الرجل ويدعى بحسب الصحيفة عبد النصير النادي في 5 أيار/ مايو وفي 5 تموز/ يوليو قررت مصلحة الهجرة طرده من السويد، لكن تنفيذ القرار في الوقت الحالي غير ممكن بسبب الخشية من تعرضه الى الاضطهاد في بلده.

وفي الأسبوع الماضي قررت محكمة الهجرة الغاء قرار الحجز، وأوصت الحكومة بتنفيذ قرار طرده.

كان له دوراً قياديّاً في مدرسة المعارف الحرة ومتهم بصلاته بالجماعات المتطرفة.

ووفق موقع Doku فإن الرجل يعتبر شخصية محورية في البيئة الإسلامية المتطرفة في مدينة يوتوبوري Göteborg وغرب السويد عموما.

ينفي الرجل أي صلة له بالتطرف، لكن المخابرات السويدية تقول كان له دور في تجنيد الناس للجماعات الإسلامية المتطرفة، وقام بحشد عدد كبير من الأشخاص من المدينة للالتحاق بتنظيم الدولة الإسلامية ( داعش).

ودعا بحسب الموقع المذكور أعلاه، في العام 2014 الى “إنشاء دولة إسلامية سنية قوية على أساس الشريعة”.

وكان الرجل يقبع في مركز اعتقال وسط السويد، وهناك قيود ومراقبة شديدة عليه، وتلقى زيارات من قبل بعض أفراد أسرته، ولكن بعد ذلك فرضت إدارة المركز المحتجز فيه، أن تكون لغة المحادثة أثناء الزيارة باللغة السويدية.

ويقول محامي الدفاع عن الرجل Lars-Erik Olsson لصحيفة  ” Aftonbladet” إن موكله محبط للغاية مما يحدث، وانه ينفي الاتهامات الموجه له.

ويضيف المحامي: موكلي رجل أعمال عاش في السويد 28 عاما.

للمزيد من المعلومات حول الأئمة المحتجزين أنقر ( هنا )

المصدر: الكومبس

700 مليون كرون للنظام القضائي ضمن ميزانية العام المقبل

أعلنت رئيسة الحزب الليبرالي، نيامكو سابوني، توصل حزبها الى اتفاق مع الحكومة على تضمين ميزانية العام المقبل 2019، تخصيصات مالية كبيرة للمحاكم والنظام القضائي بصورة عامة، تصل الى 700 مليون كرون، وذلك لمواجهة الجريمة المنظمة.

وقالت سابوني إن الكثير من الناس يشعرون بالقلق والتشاؤم بسبب العصابات الإجرامية التي تنتشر بشكل متزايد، لذلك دافع الحزب الليبرالي كما قالت عن مطلب تخصيص المزيد من الأموال للنظام القضائي.

وأضافت أن أحزاب الاتفاق الرباعي، اتفقت على تخصيص ما مجموعه 3,7 مليار كرون سويدي للسنوات الثلاث المقبلة، بضمنها 700 مليون كرون العام المقبل.

وشدّدت على أهمية ضمان حصول النظام القضائي على المزيد من الموارد ليكون أكثر فاعلية في التعامل مع الجرائم التي تُرتكب.

ووفق سابوني فإن المحاكم ودائرة السجون والمراقبة، هي السلطات التي سوف تتلقى أكبر قدر من الموارد.

المصدر: الكومبس

قائد شرطة ستوكهولم: عنف العصابات أصبح خطيراً جداً

قال قائد الشرطة في ستوكهولم أولف يوهانسون في مؤتمر صحفي عقده صباح اليوم، إن الصراع الدموي بين العصابات الإجرامية أصبح خطيراً للغاية، وأن مكافحة هذه العصابات أصبحت أولوية قصوى بالنسبة الى الشرطة.

وأوضح يوهانسون أن مستوى توفر الأسلحة لا زال عالياً، خصوصا الأسلحة الرشاشة الأوتوماتيكية.

ويقول الخبير في جرائم العصابات الضابط يونار أبيلجرين لوكالة الأنباء السويدية TT، أن عدد المصابين بحوادث إطلاق النار سجل انخفاضا طفيفا، لكن عدد القتلى في ارتفاع.

وفسّر الضابط يونار ذلك بالقول إن الضغط الذي تمارسه الشرطة ضد عصابات الجريمة أدى الى الحد من حوادث إطلاق النار العفوية غير المخطط لها بعناية على عكس الحوادث الأخرى التي تقوم العصابات بالتهيئة والإعداد الجيدين لها”.

وكانت ستوكهولم شهدت الليلة الماضية حادث إطلاق نار جديد في منطقة Nacka أدى الى إصابة شخصين بجروح.

كما أكد قائد الشرطة أن مرتكب جريمتي ناكا وجريمة روكستا هو ذات الشخص.

المصدر: الكومبس

معظم حوادث الوفيات على السكك الحديدية في السويد هي حالات انتحار

 أظهرت أرقام لمصلحة النقل السويدية، أنه بين عامي 2012 و2018، قتل 137 شخصًا على السكك الحديدية في جنوب السويد.

ووفق تقارير لراديو P4 Malmöhus فإن الانتحار هو السبب الأكثر شيوعا للأشخاص، الذين يموتون على السكك الحديدية، حيث وخلال نفس الفترة، توفي 16 شخصا من حوادث القطار فقط، والبقية كانت حوادث انتحار مقصودة.

وأوضحت تقارير الراديو السويدي، أن من بي المناطق الست في إدارة النقل السويدية، تتأثر منطقة الجنوب بتسجيل أكبر عدد من حوادث الانتحار على السكك الحديدية.

وتهدف إدارة النقل السويدية إلى تقليص عدد وفيات حوادث القطارات إلى 55 شخصًا كحد أقصى كل عام، لكن ذلك العدد، بلغ في العام الماضي، 87 شخصا.

وفي تعليقها على ذلك قالت، هيلينا رادبو، المنسقة الوطنية لإدارة النقل السويدية،

“إنه من الصعب منع شخص ما من إنهاء حياته عمداً”.

المصدر: الكومبس

ملكة بريطانيا تصادق على قانون “تأجيل بريكست” والأنظار تتجه للبرلمان

UK Boris Johnson wird Premierminister (picture-alliance/V. Jones)

قال مجلس اللوردات البريطاني إن قانون منع بريكست بدون اتفاق أصبح ساري المفعول بعد مصادقة الملكة عليه، يأتي ذلك في وقت يستعد فيه البرلمان البريطاني للتصويت على اقتراح بوريس جونسون الداعي إلى تنظيم انتخابات مبكرة.

أعلن رئيس مجلس العموم البريطاني جون بركاو الاثنين أنه سيستقيل في غضون أسابيع، وذلك على وقع الانتقادات التي تعرض لها من قبل المؤيدين المتشددين لبريكست الذين يعتبرون أنه تجاوز القواعد البرلمانية لتقويض موقعهم. وأكّد بركاو أنه لن يترشح مجدداً إذا صوّت النواب في وقت لاحق الاثنين  لصالح إجراء انتخابات مبكرة وأنه سيستقيل بجميع الأحوال في 31 تشرين الأول/أكتوبر مهما كانت نتيجة تصويتهم.

موافقة الملكة

يأتي هذا في وقت منحت فيه الملكة البريطانية إليزابيث الثانية موافقتها الرسمية على قانون يمكن أن يرغم الحكومة على تأجيل بريكست إذا لم تتمكن من التوصل إلى اتفاق مع بروكسل للخروج من الاتحاد الأوروبي، بحسب ما أعلن مجلس اللوردات الاثنين. وقال المجلس على تويتر “حصل القانون على الموافقة الملكية”.

View image on Twitter
View image on Twitter
View image on Twitter
View image on Twitter

محاولات جونسون الأخيرة

يريد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الاثنين إقناع النواب البريطانيين المترددين في دعم مقترحه تنظيم انتخابات مبكرة في محاولة أخيرة لتطبيق استراتيجيته لبريكست باي ثمن للخروج من الأزمة السياسية التي تهز البلاد وذلك قبل تعليق عمل البرلمان لخمسة أسابيع.

وصراع القوة الجديد هذا يأتي بعد سلسلة هزائم مني بها الأسبوع الماضي رئيس الحكومة المحافظ، في وقت لم يحصل فيه أي تقدم مهم باتجاه اتفاق الاثنين أثناء لقاء في دبلن بين جونسون ونظيره الايرلندي ليو فرادكار.

وسيتم تعليق عمل البرلمان حتى 14 تشرين الأول/أكتوبر قبل أسبوعين من الموعد المعلن لبريكست، سواء صوت النواب مع أو ضد انتخابات مبكرة، بحسب متحدث باسم رئاسة الحكومة

وكان هذا الإجراء أثار عند إعلانه من بوريس جونسون في نهاية آب/أغسطس الماضي جدلا كبيرا في المملكة المتحدة واتهم جونسون بالمناورة لجر المملكة إلى بريكست دون اتفاق. وبرر رئيس الوزراء الذي تولى منصبه نهاية تموز/يوليو قراره بضرورة إعداد وعرض برنامج سياسي وطني جديد.

ومن غير المرجح أن يحصل جونسون على أصوات ثلثي النواب الضرورية لتنظيم انتخابات مبكرة يريد تنظيمها في 15 تشرين الأول/أكتوبر حيث أن المعارضة لا تريد المخاطرة بمنحه زمام المبادرة قبل بريكست المقرر في 31 تشرين الاول/اكتوبر.

وتخشى المعارضة أن يتجاهل جونسون القانون الذي تم التصويت عليه الأسبوع الماضي بدعم من نواب محافظين متمردين والذي يجبره على طلب تأجيل بريكست لثلاثة أشهر أخرى اذا لم يتوصل إلى اتفاق مع بروكسل بحلول 19 تشرين الأول/أكتوبر غداة قمة أوروبية.

المصدر: ي.ب/ ع. ش (ا ف ب، رويترز، د ب أ)

اعتقال أرملة مغني الراب الألماني والداعشي كوسبرت بتهمة الإرهاب

Witwe von IS-Terrorist Denis Cuspert festgenommen (picture-alliance/dpa/Twitter)

أمرت النيابة العامة بكارلسروه بحبس أرملة مغني الراب الألماني السابق والإرهابي الداعشي في سوريا، دنيس كوسبرت، أميمة أ. بتهمة الانتماء إلى تنظيم إرهابي أجنبي، وفق تقارير إعلامية. أميمة تحمل الجنسيتين الألمانية والتونسية.

ألقت السلطات الألمانية القبض على أرملة مغني الراب الألماني السابق والإرهابي المنتمي لتنظيم داعش، دنيس كوسبرت، بناء على أمر اعتقال من الادعاء العام الاتحادي. وأعلن الادعاء العام في مقره بمدينة كارلسروه اليوم الاثنين(التاسع من أيلول/ سبتمبر 2019) إنه تم القبض على أميمة أ.، التي تحمل الجنسية الألمانية والتونسية، في مدينة هامبورغ، للاشتباه في أنها كانت عضوة في تنظيم داعش في سوريا.

وبحسب تقارير إعلامية، فإن كوسبرت قُتل في سوريا خلال غارة جوية في كانون ثان/يناير الماضي.

ومن المقرر عرض المتهمة غدا الثلاثاء أمام قاضي التحقيقات في المحكمة الاتحادية بكارلسروه. وبحسب البيانات، انضمت أميمة إلى داعش في سوريا في كانون ثان/يناير عام 2015 بعدما سافرت إلى هناك مع أطفالها الثلاثة عبر تركيا. ووفقا للبيانات، كانت تدير المتهمة شؤون منزل زوجها الأول في مدينة الرقة السورية، وقامت بتربية أبنائها وفقا لأيديولوجية داعش. وعقب وفاة زوجها في عام 2015 وزواجها من كوسبرت، الذي شهد خلافات كثيرة بينهما، عادت أميمة إلى ألمانيا وهي حبلى في أيلول/سبتمبر عام 2016، لإنجاب طفلها الرابع هناك.

وكان كوسبرت اشتهر كمغني راب تحت اسم “ديسو دوج”، وتخلى عن الغناء للانضمام إلى داعش عام 2014. وأدرجت الولايات المتحدة كوسبرت على قائمتها للإرهاب.

المصدر: ح.ع.ح/ح.ز(د.ب.ا)

حزب الخضر: ترحيل سوريين لبلادهم غير ممكن في المستقبل القريب

Deutschland Sammelabschiebung vom Baden-Airport (picture-alliance/dpa/P.Seeger)

رحيل لاجئين سوريين إلى بلادهم في الأمد المنظور أمر غير ممكن، وفق تقييم خبيرة السياسة الأوروبية في كتلة حزب الخضر في البرلمان الألماني فرانسيسكا براتنر في تصريح صحفي الاثنين لوكالة الأنباء الألمانية.

يعتبر حزب الخضر أن ترحيل سوريين إلى وطنهم في الأمد المنظور أمر غير ممكن. وقالت خبيرة السياسة الأوروبية في كتلة حزب الخضر في البرلمان الألماني فرانسيسكا براتنر في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية الاثنين(التاسع من أيلول/سبتمبر 2019) إن هذا الطلب يقدمه سياسيو حزب ميركل، الاتحاد الديمقراطي المسيحي، كل ثلاثة اشهر مرة على الأقل. وتضيف الخبيرة الأوروبية أن تكرار هذا الطلب يأتي في الوقت الذي لم يتحسن فيه الوضع الأمني في سوريا إطلاقا.

واشارت المتحدثة في الشؤون الأوروبية في حديثها إلى الوضع في إدلب وقالت إنه يتم قصف المستشفيات والمدارس في إدلب بشكل مستمر دون أن يلتفت الرأي العام العالمي لذلك.

يشار أن النائب عن كتلة حزب ميركل في البرلمان ـ بوندستاغ ـ قد صرح لصحيفة “فيلت أم زونتاغ” في عدد يوم أمس الأحد قائلا ” إذا استمر استقرار الوضع في سوريا حتى نهاية السنة الجارية وإذا أكد الرئيس الأسد بشكل موثوق أنه يضمن أمن وسلامة العائدين، فيجب إعادة دراسة وضع اللاجئين بهدف ترحيلهم إلى وطنهم”.

في هذا السياق قالت المسؤولة في حزب الخضر إن الرئيس بشار الأسد ” ديكتاتور عديم الضمير” ومع هذا الأسد يريد الاتحاد الديمقراطي المسيحي أن يتفاوض، حسب قول الخبيرة الأوروبية في حزب الخضر براتنر. ووصفت السياسية براتنر هذه المطالب بانها تؤجج الأجواء ضد اللاجئين، ولا علاقة لها إطلاقا بالواقع في سوريا، حسب قولها.

يذكر أن ألمانيا لا تقدم على ترحيل لاجئين سوريين إلى بلدهم. لكن بعض الولايات ترغب في معرفة مدى إمكانية ترحيل سوريين الذين يتمتعون بمزايا منع الترحيل، خصوصا اللاجئين ممن يدعمون نظام بشار الأسد أو من المحكوم عليهم من أصحاب السوابق.

جدير بالذكر أن وزراء الداخلية في ألمانيا قد قرروا في حزيران/يونيو الماضي تمديد قرار منع ترحيل السوريين الذي اتخذ في بنهاية عام 2018 إلى نهاية العام الجاري 2019. وسيقوم وزراء الداخلية الألمان في الرابع من كانون أول/ ديسمبر المقبل بدراسة الوضع في سوريا على ضوء تقرير وزارة الخارجية الألمانية حول تحليل وتقييم الوضع الأمني في البلاد.

المصدر: ح.ع.ح/ح.ز(د.ب.ا)

ظريف يرفض مزاعم نتنياهو بشأن الأسلحة النووية

رفضت إيران يوم الاثنين ما قاله رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن تطوير طهران أسلحة نووية في موقع سري وقالت إنه يبحث عن ذريعة للحرب.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على تويتر ”من تمتلك أسلحة نووية حقيقية تتهمنا كذبا (بامتلاك أسلحة نووية)“ في إشارة للترسانة النووية التي يفترض أن إسرائيل تمتلكها.

وقال نتنياهو يوم الاثنين إن طهران كانت تعمل على تطوير أسلحة نووية في موقع سري في آباده لكنها دمرت المنشأة بعد أن علمت باكتشاف أمرها.

وقال ظريف في تغريدة ”هو والفريق باء. يريدون الحرب فحسب.. بغض النظر عن دماء الأبرياء وعن سبعة تريليونات دولار أخرى“.

وسبق أن أعلن ظريف أن ما وصفه ”بالفريق باء“، الذي يضم مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون ونتنياهو وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، قد يدفع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لخوض صراع مع طهران.

المصدر: رويترز

جونسون يسجل الخسارة السادسة في 6 أيام والبرلمان البريطاني يعلق أعماله

رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون خلال زيارة قام بها إلى أيرلندا

رفض مجلس العموم البريطاني مجدداً طلب رئيس الوزراء بوريس جونسون إجراء انتخابات تشريعية مبكرة، وذلك في تصويت جرى فجر الثلاثاء في ختام الجلسة الأخيرة للمجلس قبل تعليق البرلمان أعماله لمدة خمسة أسابيع.

ولم تحصل المذكرة التي تقدّمت بها الحكومة لإجراء الانتخابات المبكرة، إلا على موافقة 293 نائباً، أي أقلّ بكثير من أغلبية الثلثين (434) اللازمة لإقرارها. وتعد هذه صفعة جديدة تضاف إلى سلسلة من الصفعات القوية التي سدّدها مجلس العموم لرئيس الوزراء في غضون أسبوع واحد بسبب استراتيجيته بشأن بريكست.

وصرح جونسون مساء الإثنين أنّه لن يطلب “تأجيلاً جديداً” لبريكست على الرّغم من قانون أقرّه البرلمان ويلزمه بذلك.

وقال جونسون للنواب “لن أطلب تأجيلاً إضافياً” لتاريخ خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي المقرّر في 31 تشرين الأول/أكتوبر، على الرّغم من أنّ القانون الذي أقرّه البرلمان دخل حيّز التنفيذ الإثنين، ويلزمه بأن يطلب من بروكسل إرجاء بريكست لمدة ثلاثة أشهر.

لوم المعارضة

أضاف رئيس الوزراء مخاطبا زعيم حزب العمال المعارض، جيريمي كوربن “إذا أردتم تأجيلاً فصوّتوا لإجراء انتخابات عامة” مبكرة.

كما اتّهم جونسون زعيم المعارضة بالتهرّب من الانتخابات المبكرة خوفاً من الهزيمة، لكنّ الأخير ردّ عليه بالقول إنّه يريد الانتخابات لكنّه يرفض “المخاطرة بكارثة” الخروج من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق.

وقبل أي انتخابات، تريد المعارضة ضمان أنّ الطلاق بدون اتفاق لن يحصل بتاتاً وبالتالي هي تطالب بتأجيل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لمدة ثلاثة أشهر، وهو مطلب أصبح الإثنين قانوناً نافذاً.

ويُلزم هذا القانون رئيس الوزراء بأن يطلب من بروكسل هذا التأجيل إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق على بريكست بحلول 19 تشرين الأول/أكتوبر أي مباشرة بعد القمة الأوروبية.

علما بأن الملكة إليزابيث الثانية صادقت على هذا النص الإثنين ليصبح بذلك قانوناً سارياً.

المصدر: يورونيوز

المغرب وإسبانيا يعزِّزان التعاون البيني لمكافحة الهجرة غير الشرعية والإرهاب

مهاجران من إفريقيا يحاولان ��بور السياج الذي يفصل سبتة الإسبانية عن المغرب

أكدت المغرب وإسبانيا عزمهما على تعزيز التعاون البيني للحد من الهجرة غير الشرعية التي عملت على تغذية السياسات اليمينية والشعبوية المتطرفة في غالبية دول أوروبا.

وأعلن وزير الداخلية الإسباني غراندي مارلاسكا غوميز بعد محادثات أجراها مع نظيره المغربي عبد الوافي لفطيت، يوم أمس الخميس، أعلن أن البلدين سيعملان معاً من أجل مكافحة شبكات الهجرة غير الشرعية والإرهاب والجريمة المنظمة.

وشهدت السنوات الأخيرة محاولاتٍ للآلاف من المهاجرين السفر إلى أوروبا انطلاقاً من شمال إفريقيا، حيث قتل العديد منهم غرقاً في البحر، وقد شكّلت عمليات الهجرة غير الشرعية عاملاً في حدوث تصدّعات في السياسات الأوروبية، ما أدى إلى صعود الأحزاب القومية واليمينية المتطرفة التي تطالب بتبني سياسات أكثر صرامة تجاه ملف الهجرة غير الشرعية.

وتعدُّ منطقتا سبتة ومليلة على الساحل الشمالي للمغرب نقطةَ انطلاق للأفارقة الذين يحاولون الوصول إلى أوروبا، ويحيط بالمنطقتين سياجٌ يبلغ ارتفاعه ستة أمتار ويعلوه سلك شائك.

وقال غوميز إن هناك انخفاضًا بنسبة 45 بالمائة في أعداد المهاجرين الوافدين إلى إسبانيا هذا العام ، مؤكداً على أن إسبانيا ستتعاون مع دول غرب إفريقيا مثل السنغال وموريتانيا للحد من تدفق المهاجرين غير الشرعيين.

وتُظهر الأرقام الصادرة عن المنظمة الدولية للهجرة أن نحو 15 ألف شخص وصلوا إلى إسبانيا عن طريق البحر منذ بداية العام الجاري ولغاية الثامن والعشرين من شهر آب/أغسطس المنصرم، مقارنة بنحو 29 ألفاً في المدّة ذاتها من العام الماضي.

وقال المتحدث باسم الحكومة المغربية مصطفى الخلفي إن سلطات بلاده منعت 57 ألف مهاجر من العبور بشكل غير قانوني إلى إسبانيا منذ بداية العام ولغاية الخامس من شهر أيلول/سبتمبر الجاري.

وكانت الحكومة الإسبانية وافقت الشهر الماضي على تقديم مبلغ 32.2 مليون يورو كمساعدة للمغرب لمواجهة الهجرة غير الشرعية، فيما وعد الاتحاد الأوروبي بتقديم مبلغ 140 مليون يورو كمساعدة للمغرب في إدارة الحدود والحد من تدفّق الهجرة غير الشرعية.

المصدر: يورونيوز

إسبانيا تصدر أوامرَ اعتقال بحق أربع نساء محتجزات في المخيمات السورية

إسبانيا تصدر أوامرَ اعتقال بحق أربع نساء محتجزات في المخيمات السورية

أصدرت السلطات الإسبانية، أوامرَ اعتقالٍ بحق أربع نساء يشتبه بانتمائهن لتنظيم ما يسمى الدولة الإسلامية، وارتكابهنَ “جرائم مرتبطة بالإرهاب”؛ ثلاثة منهنّ يحمل جنسية البلاد، والرابعة تحمل الجنسية المغربية ومتزوجة من جهادي يحمل الجنسية الإسبانية كان قُتل في دولة الخلافة التي كانت أعلنت عنها داعش قبل سنوات.

النساء الأربع، وهنَ: لونا فرنانديز، يولاندا مارتينيز، لبنى محمد ميلودي ولبنى فارس، كنّ توجّهنَ إلى سوريا في العام 2014، وانتهى بهنَّ المطاف مع أطفالهنَّ الـ17 في مركز اعتقال يديره الأكراد، وفقاً لمصادر الشرطة.

ويحتجز الأكراد النساء المشتبه بهنّ في معسكرات خصصت لذوي مقاتلي داعش؛ فرنانديز ومارتينيز في مخيم الروج شمالي سوريا، بالقرب من الحدود مع تركيا، فيما ميلودي وفارس موجودتان في معسكر الهول الواقع في شمال شرق سوريا.

وتقوم الحكومة الإسبانية بتحليل المعطيات الخاصة بشأن النساء الأربع منذ شهر نيسان/أبريل الماضي حين كشفت إحداهنّ عن وجودها في المخيمات السورية التي تشرف عليها قوات كردية، حيث وُصفت الظروف المعيشية بأنها غير صحية وخطيرة للغاية، وتوّلت لجنة تضمُّ مسؤولين من وزارات الخارجية والداخلية والعدل، توّلت مراجعة القضية والنظر في خيارات إعادتهنّ إلى الوطن، وذلك تماشياً مع إجراءات مماثلة اتخذتها دول الاتحاد الأوروبي الأخرى مثل فرنسا وألمانيا.

وأشارت المصادر الأمنية إلى أن ثمة مخاوف أمنية مطروحة على الطاولة؛ ذلك أن امرأتين منهنّ؛ لونا فرنانديز ويولاندا مارتينيز اللائي اعتنقتا الإسلام، هما مصنفتان لدى الشرطة على أنهنّ “خطرات”.

وفي حال عودة النساء الأربع إلى إسبانيا، فسيتم اعتقالهنَّ على الفور وربما يكنّ رهن الاعتقال الاحترازي. ويمكن أن يواجهنّ تهماً بالانتماء لمنظمة إرهابية أو التعاون معها، وهي جريمة تستوجب عقوبة السجن من 6 إلى 12 عاماً، وفق القوانين الإسبانية، وفيما تواصل السلطة التنفيذية متابعة القضية، أصدرت العديد من محاكم التحقيق أوامر اعتقال ضد النساء الأربع.

يذكر أنه لا يوجد لدى إسبانيا اتفاق لتسيم المجرمين مع سوريا التي لا زالت في حالة حرب منذ ثماني سنوات ونصف، ويشار إلى أن لمدريد قائم بالأعمال يقيم في بيروت ويزور العاصمة دمشق بشكل دوري.

المصدر: يورونيوز

ما الدول التي يقضي سكانها أطول الأوقات على مواقع التواصل الاجتماعي؟

عدد من منصات وتطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي الرئيسية

توصلت دراسة جديدة إلى أن الوقت الذي يقضيه المستخدمون على منصات التواصل الاجتماعي على مستوى العالم ارتفع بنحو 60 في المئة في المتوسط على مدى السنوات السبع الأخيرة.

وحللت مؤسسة “غلوبال ويب إندكس” البحثية في لندن بيانات من 45 من أكبر دول العالم في “أسواق الإنترنت”، ورأت أن الوقت الذي يكرسه كل شخص لمواقع التواصل الاجتماعي أو تطبيقاتها ارتفع من 90 دقيقة يوميا عام 2012 إلى 143 دقيقة في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2019.

وثمة تفاوت كبير في الاستخدام على المستويين الإقليمي والوطني: ففي أمريكا اللاتينية، حيث أكبر عدد من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي عالميا، يبلغ متوسط الوقت المنقضي يوميا 212 دقيقة.

في المقابل، فإن المعدل الأدنى إقليميا في الوقت المنقضي على وسائل التواصل الاجتماعي هو في أمريكا الشمالية (116 دقيقة).

ويتصدر الفلبينيون قائمة الشعوب التي تقضي أكثر الأوقات على وسائل التواصل الاجتماعي، بمعدل 241 دقيقة يوميا، مقارنة بـ 45 دقيقة فقط في اليابان

تراجُع

لكن ربما كان المفاجئ في الأمر أن تحليل بيانات نحو 1.8 مليون شخص كشف عن أن الأوقات المنقضية على وسائل التواصل الاجتماعي ظلت في معدلاتها أو تناقصت في نحو نصف تلك الدول (20 دولة).

وتقول مؤسسة غلوبال ويب إندكس إن البيانات تشير إلى أن “العديد من مستخدمي الإنترنت باتوا ينتبهون إلى الوقت الذي يقضونه على منصات وسائل التواصل الاجتماعي”.

ويقول مدير قسم الاتجاهات الرئيسية لدى غلوبال ويب إندكس، تشيس باكل، لبي بي سي: “بات مستخدمو الإنترنت يقضون أكثر من ست ساعات على الشبكة يوميا، وثلث هذا الوقت مكرّس لوسائل التواصل الاجتماعي”.

“وبات معدل التصفح اليومي لوسائل التواصل الاجتماعي موضوعا له أهميته، وتُعدّ المدة التي نقضيها على تلك المنصات يوميا إحدى أهم وسائل قياس هذا النشاط، وقد ساعد التطور الذي تشهده الهواتف الذكية في سهولة رصْد ذلك الأمر”.

وبين الدول التي شملتها الدراسة، سجلت تايلاند أكبر تراجُع في معدل استخدام وسائل التواصل الاجتماعي يوميا؛ حيث هبط من 194 دقيقة العام الماضي إلى 171 دقيقة عام 2019.

وفي فيتنام، هبط الاستخدام اليومي 10 دقائق مقارنة بالعام الماضي.

أشخاص تستحوذ عليهم هواتفهم في قطار في مانيلا

كما شهدت كل من إندونيسيا وبلجيكا وغانا والولايات المتحدة تراجعا حادا في معدل استخدام وسائل التواصل الاجتماعي يوميا.

غير أن معدل الاستخدام في معظم الدول التي شملتها الدراسة يسجل ارتفاعا. وفي بعض هذه الدول كان هذا الارتفاع ملحوظا.

تطبيقات رائجة”

يقضي المستخدم العادي في الصين الآن على مواقع التواصل الاجتماعي 139 دقيقة يوميا، بزيادة 19 دقيقة مقارنة بالعام الماضي 2018.

أما في السعودية فقد زاد معدل زمن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي 14 دقيقة، وفي تركيا كانت الزيادة 13 دقيقة.

يقول تشيس باكل: “في آسيا، مشهد وسائل التواصل الاجتماعي مختلف؛ فثمة تطبيقات رائجة جدا تحظى بشعبية، وهي تطبيقات للتواصل الاجتماعي تتجاوز الدور الذي تقوم به هذه المنصات بالمفهوم الغربي. وعبر هذه التطبيقات يتسنى للمستخدمين التواصل مع أصدقائهم والقيام بمهام أخرى كثيرة كدفع فواتير، وحجْز غرف في فنادق، واستدعاء سيارة أجرة، ودفع ثمن سلع في متاجر”.

ويتابع: “في الصين، يهيمن تطبيق ‘وي تشات’ على فضاء التواصل الاجتماعي، ويواصل التطبيق استقطاب المزيد والمزيد من الأنشطة، مما يعزز تمسك المستهلكين باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي للوفاء بمتطلبات احتياجاتهم اليومية.”

التراكيب السكانية

يبدو ارتفاع مدة الوقت المنقضي على وسائل التواصل الاجتماعي مرتبطا بتراكيب سكانية بعينها، لا سيما الفئات العمرية بين 16 و24 عاما.

وتقضي هذه الفئات أوقاتا أكثر من غيرها يوميا على الإنترنت – وبحسب مؤسسة غلوبال ويب إندكس، فإن هذه الفئات استخدمت وسائل التواصل الاجتماعي يوميا بمعدل 180 دقيقة على الأقل عام 2018.

وكلما كانت الفئة العمرية للسكان في دولة ما أصغر، زاد معدل الوقت المنقضي في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في تلك الدولة، ولهذا فإن دول الأسواق الناشئة تتصدر هذا المضمار.

يقول باكل: “لا يزال الشباب يمثلون الفئة الأعلى بين مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي مقارنة بالفئات الأخرى. والواقع أنهم سيظلون كذلك”.

مصلحة المستخدم

يحذر الخبراء من أن قضاء وقت أطول على وسائل التواصل الاجتماعي على الشاشات مرتبط بسلسلة من مشكلات الصحة النفسية.

امرأتان عربيتان تنظران في هاتفيهما المحمولين

تقول آشلي وليامز، الباحثة في كلية هارفارد للأعمال: “بحسب الدراسة فإن الأشخاص الذين يقضون وقتا أطول في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي هم أقل سعادة، وإن الاستخدام المفرط لهذه التقنية يمكن أن يورث مشكلات، قد تصل في بعض الحالات إلى الاكتئاب، وعمل حوادث، بل وحتى الموت”.

وقد تمخضت هذه المخاطر المحتملة عن إطلاق تغييرات سلوكية، فضلا عن صعود نجم تطبيقات رقمية معنيّة بخير وسلامة المستخدم، كتلك التي تحدّ من وقت التصفح أو تتتبّع مساره.

وأظهرت دراسة غلوبال ويب إندكس أن “مدمني” استخدام وسائل التواصل الاجتماعي أكثر ميلا إلى استخدام هذه التطبيقات الجديدة، بمن فيهم فئة الشباب.

وقال باكلي: “هذه التقنيات الرقمية المتطورة تساعد المستخدمين في تنظيم أوقاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي. ويعترف أكثر من ثلثي الفئة العمرية من 16 إلى 24 عاما بوجودهم بشكل متواصل على الإنترنت، بينما يقول أكثر من ثلث هذه الفئة إن التقنيات تزيد تعقيدات الحياة. وثمة وعي واضح لا يزال قائما بتأثير التطور التكنولوجي على حياتهم”.

شباب يستخدمون هواتف محمولة

حوالي 30 في المئة من المستخدمين تتراوح أعمارهم بين 16 و24 عاما أظهروا (أكثر من أي فئة عمرية أخرى) ميلا إلى استخدام التطبيقات المعنية بسلامة المستخدم، بحسب دراسة غلوبال ويب إندكس.

الوقت المثالي؟

لا يوجد وقت مثالي رسمي للبقاء متصلا بمواقع التواصل الاجتماعي.

وللمرة الأولى، أصدرت منظمة الصحة العالمية في أبريل/نيسان الماضي أولى توصياتها الخاصة بقضاء الوقت على وسائل التواصل الاجتماعي والنظر في الشاشات، واستهدفت المنظمة الأطفال دون سن الخامسة.

وكشفت دراسة أجريت في جامعة بنسلفانيا في ديسمبر/كانون الأول الماضي عن أن قَصْر استخدام وسائل التواصل الاجتماعي على 30 دقيقة في اليوم أثمر عن “تراجع ملحوظ في معدلات الشعور بالوحدة والاكتئاب” في مجموعة من 143 طالبا شملتهم الدراسة.

لكن بعض الخبراء يعتقدون أن المسألة أكثر تعقيدا.

يقول أندي شيبيلسكي، الباحث في معهد أكسفورد للإنترنت: “وسائل التواصل الاجتماعي متنوعة تنوعا هائلا؛ فثمة مواقع مختلفة تطرح موضوعات مختلفة، مما يجعل من الصعب التعميم بشأن آثار وسائل التواصل الاجتماعي”.

المصدر: BBC

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.